بحث متقدم
الزيارة
3921
محدثة عن: 2008/10/13
خلاصة السؤال
ما هو دور أهل البیت و ما هی أهدافهم؟
السؤال
ما هو دور أهل البیت و ما هی أهدافهم؟
الجواب الإجمالي

إن فضیلة أهل البیت (ع) ـ و هم أهل العبا، محمد (ص) و علی و فاطمة و الحسن و الحسین (ع) ـ وردت فی روایات کثیرة عند الفریقین من أهل السنة و الشیعة، و إن تأکید النبی على مراتب هذه الصفوة و مواقعهم لیس بدوافع القربى و النسب، و إنما ترجع إلى مکانتهم و قابلیاتهم و ما یحملون من الاستعدادات الناشئة مما یحملون من الفکر و العلم و ما یقومون به من عمل و یحملون من أهداف سامیة.

إنهم لا یفکرون بغیر الله و رضاه سبحانه، و کان شغلهم الشاغل و دورهم الأساسی ینحصر فی حفظ الدین و إحیاء معالمه و تفسیر و بیان أحکامه و تعالیمه، و کذلک هدایة الناس و الأخذ بأیدیهم إلى طریق الخیر و الصلاح فی الدنیا و الفلاح فی الآخرة، إن هذا الدور العظیم و المسؤولیة الکبرى هی التی أوجبت التأکید على حقهم و إعلاء شأنهم.

الجواب التفصيلي

«أهل البیت» کما فی المصطلح القرآنی و لسان الروایات و الکلام تعنی أقرباء النبی، و هذا المعنى استعمل فی القرآن الکریم فی آیة التطهیر: الآیة 33 من سورة الأحزاب "إنما یرید الله لیذهب عنکم الرجس أهل البیت و یطهرکم تطهیرا". [1] یقول المفسرون فی تفسیر الآیة: المراد بالإرادة الإلهیة فی هذه الآیة، الإرادة الإلهیة التکوینیة. [2]

إضافةًَ إلى ذلک فإن فلسفة التأکید و إصرار القرآن الکریم و الروایات الشریفة على إعلان موقع أهل البیت الممتاز و امتیازاتهم على صعید الفکر و الأهداف و الأعمال. إنهم لا یفکرون بأی شیء سوى الله و رضاه، و یبین القرآن نموذجاً و مثالاً لإیثار أهل البیت (ع) فی سورة الدهر: "و یطعمون الطعام على حبه مسکیناً و یتیماً و أسیراً". [3]

إن تاریخ حیاة أهل البیت و سیرتهم و تعالیمهم أفضل شهادة على أن هدفهم الأساسی إعلاء کلمة التوحید و إزالة کل شوائب الشرک و الضلال. لقد قام أهل البیت على مر الزمان بدور مهم و فعال فی إحیاء الدین الإسلامی و نشر قیمه و تعالیمه و بیان أحکامه و تفسیر نصوصه القرآنیة و أحادیث النبی الأکرم (ص)، و کذلک هدایة الناس و الأخذ بأیدیهم إلى سبل الخیر و السعادة و الکمال. إن هذا الدور الخطیر و المهمة المقدسة هی التی أوجبت کل هذه التأکیدات على حقهم. حتى یلتفت الناس إلیهم و یسیروا على خطاهم فی طریق الإیمان و التکامل و الکدح إلى الله، لأن هدف القرآن الأساسی هدایة الإنسان: "ألم* ذلک الکتاب لا ریب فیه هدى للمتقین". [4]

و کل من یمعن النظر فی الآیات القرآنیة، فإنه یدرک بوضوح صحة ما نقول، حتى أن أئمة أهل البیت (ع) هم قدوة الأمة و هداتها على طول التاریخ، و من هنا انحصر تطبیق عنوان "أهل البیت" بهم (ع). و من هنا فإن النبی الأکرم (ص) و هو المفسر و المبین لآیات القرآن الکریم ـ نراه یستفید من هذا العنوان "أهل البیت" عندما أراد أن یبین للأمة من یخلفه من بعده و من یتولى دور الإمامة و القیادة بعد رحیله، فیقول مثلاً: "إنی تارک فیکم الثقلین کتاب الله و عترتی أهل بیتی ما إن تمسکتم بهما لن تضلوا بعدی أبداً، فإنهما لن یفترقا حتى یردا علی الحوض". [5]

"إنما مثل أهل بیتی فیکم کسفینة نوح من رکبها نجا و من تخلف عنها غرق". [6]

و من هنا ندرک الأهمیة التی یتمتع بها أهل البیت و عظم المسؤولیة و الدور الذی ینهضون به فی هدایة الأمة و قیادتها، و إن من یتخلف منهم و یبتعد یکون نصیبه الغرق و الضلال، و إنهم لا یتبنون أی هدف إلا الدعوة إلى الله و هدایة الناس فی سبیله. [7]

و فی الختام یمکن الاشارة بصورة مختصرة الى دور اهل البیت (ع) بعد النبی (ص) بانهم یحملون نفس مهمة النبی فی تبلیغ الدین و الحفاظ علیه و قیادة الامة الى طریق الصلاح و الهدایة، نعم هناک مهمة اختصت بالنبی الاکرم (ص) و ختمت بوفاته و هی وظیفة تلقی الوحی فلا یوجد احد یدعی بعد النبی انه یوحى الیه لان النبوة قد ختمت و اما سائر الوظائف فهی باقیة بحاجة الى من یقوم بها و لاشک ان افضل من یقوم بها هم العترة الطاهرة المعصومة.



[1] الاحزاب، 33.

[2] ترجمة المیزان، ج 16، ص 467.

[3] الإنسان، 8 و 9.

[4] البقرة، 1 و 2.

[5] صحیح الترمذی، ج 2، ص 370؛ أحمد بن حنبل، مسند، ج3 ، ص 17. "إنی تارک فیکم الثقلین کتاب الله وعترتی أهل بیتی ما إن تمسکتم بهما لن تضلوا بعدی أبداً، فإنهما لن یفترقا حتى یردا علی الحوض".

[6] الحاکم، مستدرک الصحیحین، ج2 ، ص 432؛ الفیروز آبادی، فضائل الخمسة، ج 2، ص 65. "إنما مثل أهل بیتی فیکم کسفینة نوح من رکبها نجا ومن تخلف عنها غرق".

[7] للاطلاع الأکثر، انظر المواضیع: علة محدودیة أهل البیت ببعض الأشخاص، سؤال 1187 (الموقع: 1849)؛ أهل بیت الرسول الأعظم (ص)، سؤال 833.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    264873 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    173875 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    108258 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102457 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    67926 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49109 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    47866 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    38730 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38667 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    38385 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...