بحث متقدم
الزيارة
5053
محدثة عن: 2010/06/30
خلاصة السؤال
ما المراد من جملة: “لاتجعل عنقک جسراً لعبور الناس” في حدیث “عنوان البصري” ؟
السؤال
ما المراد من جملة: “لاتجعل عنقک جسراً لعبور الناس” في حدیث “عنوان البصري” ؟
الجواب الإجمالي

يفهم من العبارة المذكورة اكثر من معنى، منها: ان الانسان قد يبذل جهودا كبيرة في طلب العلم و تحصيل المعارف الا انه لم يستفد منها في مقام العمل بل ينصب همه على ايصالها للناس ليحصل على ثناء عابر و مديح زائل، فحينئذ ينتفع الناس بعلمه و يعبرون الصراط من خلال تسمكهم بما نقله اليهم من المعارف، اما هو فلا يعود اليه من علمه الا ذلك المديح الزائل في عالم الدنيا. و قد يكون معناها: ان الانسان قد یضع نفسه –احیاناً- موضع العالم و المفتي دون ان یکون له علم حقیقي، فیقع تدریجاً تحت تأثیر العوامل الجانبیة و الاهواء و رغبات الناس، و یستخدم علمه في تلبیة رغبات مخاطبیه، و یعطف همته علی جلب رضاهم فینحرف عن طریق الحق، و بذلک یتحول هذا الشخص الی وسیلة یستخدمها أهل الاهواء في الوصول الی اهدافهم.

الجواب التفصيلي

وردت هذه العبارة في روایة “عنوان البصري" مقرونة بهذه الکلمة: "اهرب من الفتیا هَرْبَكَ من الأَسد و لا تجعل رقبتك للناس جسراً"؛ والتي تعني أن علیک في مقام طلب العلم ان تکون بصدد العمل بما تعلم لکي تصل الی الهدف و الغایة الاصلیة من العلم و الدین و المعارف، و لایکن هدفک هو ان تکون واسطة فقط في انتقال العلم الی الآخرین، و لا تظنن ان دور العالم ينحصر بنقل الفتيا و الرأي و العلومة الاخرين من دون أن يكون مسؤولا عنها  و تطبيقها في سلوكه العلمي، و بذلک سوف یستفید أهل العمل من علمک و تکون بمنزلة الجسر الذي يتجاوزه الناس الى الضفة الاخرى من دون ان ينتفع هو بشيء إن لم يتضرر بكثرة العابرين، فلا تصل الى الهدف الذي رسمه الله تعالى لك مع ما تتوفر عليه من علم و معارف مخزونة في عقلك و قلبك، و الحال ان الهدف الاصلي من العلم هو العمل به و الارتقاء من خلاله الى الغاية العظمى التي رسمتها السماء للصالحين و الخيرين، و لا يتحقق ذلك بنقله للآخرین فقط، بل قد يكون ذلک ذا مردود سلبي و مبعداً عن الله ایضاً حیث إن مثل هذا الشخص یکون قد اهمل نفسه و لم يفكر بمصيره في الوقت الذي صب جل اهتمامه على تعلم العلوم و بذل الجهود في تحصيلها لا لغاية اصلاح النفس بل لنقلها الى الاخرین فقط، و لا يحصل من وراء ذلك الجهد الكبير الا على بعد الثناء و المديح العابر الذي يكيله الاخرون له و اعجابهم به، الامر الذي قد يؤدي به الى الغفلته عن الهدف الاصلي، و سوف یبتلی رويداً رويداً بنسیان النفس و توهم الکمال من دون ان یحصل علی علم حقیقي مع کثرة علومه النظرية، والحال ان العلم الحقیقي و فق النظرية الاسلامية یستلزم الانقطاع الی الله والعزم والارادة و السعي الحثیث للفوز برضاه و تطبيق رسالته في الارض، و هو مقام أرفع من التعلیم و التعلم الظاهري کما ورد في صدر نفس هذه الروایة حیث صرحت بانه " ليس العلم بكثرة التعلم إنما هو نور يقع في قلب من يريد الله أن يهديه"، و هذا هو محور هذه الروایة.

والمعنی الآخر الذي یمکن استفادته من هذه العبارة هو ان الانسان قد یضع نفسه –احیاناً- موضع العالم و المفتي دون ان یکون له علم حقیقي، فیقع تدریجاً تحت تأثیر العوامل الجانبیة و الاهواء و رغبات الناس، و یستخدم علمه في تلبیة رغبات مخاطبیه، و یعطف همته علی جلب رضاهم فینحرف عن طریق الحق، و بذلک یتحول هذا الشخص الی وسیلة یستخدمها أهل الاهواء في الوصول الی اهدافهم.

و هذا الامر اي الکون جسراً یعبر علیه الناس، سوف یؤدي حتی في جانبه الایجابي الی ان ینسی طالب العلم نفسه و ربّه، و في الوقت الذي یستفید أهل العمل من علمه و یدخلون الجنة فانه سیتوقف خلف أبواب الجنة، لعدم انتفاعه بعلمه و انزاله الى حيز الواقع.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • لماذا یتعرض بعض الغربیین لتوجیه الاهانة للنبی الاکرم (ص)؟
    5291 الفلسفة السیاسة
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی. ...
  • هل بعث الله أنبیاء فی الأمم الأخرى من غیر السامیین کالأوربیین و الهنود و غیرهم من الأمم الأخرى؟
    5272 الکلام القدیم
    الإنسان موجود مکلف، و لازم التکلیف أن یرسل الله نبیاً یبلغ الإنسان وظائفه و تکالیفه، و إلا فلا معنى للتکلیف و قد صرح القرآن الکریم فی آیات عدیدة أنه ما من قوم أو قریة إلا و أرسل الله إلى أهلها رسولاً و نذیراً"وَ إِنْ مِنْ أُمَّةٍ إِلاَّ خَلا فیها نَذیرٌ ...
  • ما حکم بول الولد الرضیع؟
    3934 الحقوق والاحکام
    ذکرت المسألة المذکورة بهذه العبارة: "لو تنجس شیء بملاقاة بول الولد الرضیع و هو لا یأکل الطعام و لم یشرب حلیب الخنزیر، فیطهر بصب الماء علیه مرة واحدة بحیث یصل الماء إلى کل أطراف الشیء النجس بلا حاجة إلى عصر الثوب او الفراش و ...".فإذن أولاً: غائط الولد الرضیع ...
  • كم عدد المرات التي استعمل فيها الرسول (ص) مفردة الإمام و الوصي في خطبة الغدير؟
    3654 غدیر خم
    جاء في كتاب "العدد القوية" تأليف علي بن يوسف الحلي، و الذي يعد من المصادر الشيعية التي تعرضت لخطبة الغدير، ان عدد المرات التي: استعملت فيها مفردة الوصي أربع مرات؛ و مفردة الإمام أربع مرات؛ و الخليفة مرتان؛ و وردت كل من مفردة "ولياً، وليكم، ...
  • من هو الذی یعرف الإسم الأعظم؟
    6870 النظری
    لیس الإسم الأعظم مجرّد معرفة و تلفّظ بلفظ خاص، بل له حقیقة أبعد من الألفاظ تحصل فی الأشخاص علی أثر تربیة النفس و تهذیبها و العبادة و التوفیقات الإلهیة و فی ظل هذه الحالة یهب الله لهم مثل هذه القدرة و المقام الرفیع. و قد أشارت ...
  • لماذا یحل أکل طائر الکرکی؟
    3623 الحقوق والاحکام
    تحرم سباع الطیر و هی کل ما کان له مخلب کالعقاب، و کذا یحرم منها ما کان صفیفه أکثر من دفیفه. و الغراب حرام بجمیع أنواعه حتى الزاغ على الأحوط وجوبا.و یحل من الطیور ما کان دفیفه أکثر من صفیفه، و کذا یحل منها ما کان له قانصة، أو ...
  • کیف یمکن الوصول إلى الکمال؟
    4819 العملیة
    1- یمکن الإجابة عن هذا السؤال من خلال أربعة أقسام:أ- تعریف الکمال و اختلافه عن التمام.ب- الکمال بالنسبة إلى الإنسان.ج- کمال الإنسان بنظر الدین الإسلامی.د – طریق الوصول إلى الکمال.2- قد یأتی (الکمال) مرادفاً (للتمام) فی بعض الأحیان، و تارة یأتی کمفهوم مغایر للتمام، و ...
  • ما هی الأدلة العقلیة على حیاة إمام الزمان؟
    6206 تاريخ بزرگان
    إن وجود إمام الزمان (عج) و إمامته من مباحث الإمامة الخاصة التی لا یمکن إثباتها بشکل مباشر اعتماداً على الأدلة العقلیة، و لکن بالاستفادة من الدلیل العقلی فی إثبات الإمامة العامة و ضرورة وجود الإمام فی کل زمان، استناداً إلى الروایات و النصوص التاریخیة التی تدل على أن الإمام فی ...
  • ما هي مكانة الإستخارة في الإسلام و ما هو المستند الفقهي للقول بشرعيتها؟
    2609 دیگر موارد
    لقد أولت المصادر الإسلامية كتاباً و سنة قضية العقل و التفكير و التأمل في الأشياء و معالجة القضايا التي تواجه المؤمنين بطريقة عقلية أهمية كبرى و جعلت المعيار في الكثير من الحالات الحجّة الباطنية المتثملة بالعقل، فقد أكد القرآن الكريم كثيراً على التعقل و العقلانية، بل جعل الإنسان ...
  • ما هی فلسفة القصاص فی الاسلام؟
    6685 الفلسفة الاحکام والحقوق
    یعد القصاص إحد الحقوق الجزائیة فی الاسلام. و أن القصاص لیس انتقاما، بل هو السبیل إلى ضمان حیاة النّاس، فانه یضمن حیاة المجتمع، إذ لو انعدم حکم القصاص، و تشجّع القتلة القساة على تعریض أرواح النّاس للخطر- کما هو الحال فی البلدان التی ألغت حکم القصاص- لارتفعت إحصائیات القتل و ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    264778 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    172916 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    108151 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102419 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    67507 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49053 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    47732 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38612 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    38591 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    38337 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...