بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

معاد جسمانی و روحانی

أسئلة عشوائية

  • هلی یجب تخمیس البیت الذی لا یسکنه صاحبه على مدى سنوات و انما سیسکنه بعد الزواج؟
    2943 آنچه خمس بدان تعلق می گیرد 2013/01/15
    1- لو لم یستعمل البیت للسکن الشخصی حتی رأس السنة الخمسیة،فحینئذ یتعلّق فیه الخمس و إلا فلا. 2- الموارد مختلفة و یرجع هنا لمکتب مرجع التقلید. 3- إذا أحرزت بأنه وکیل مرجع تقلیدک أیضاً، فلا مانع من دفع الخمس له. 4- بشکل عام لو کانت الکتب، محتاجا الیها ...
  • ما حکم تخیّل ارتکاب العمل المحرَّم فی الذهن ؟
    2857 الکلام الجدید 2010/08/17
    إنّ التفکیر بالذنب و العمل المحرّم یلوث الذهن و الفکر و روح الإنسان، و یسلب توفیقات کثیرة لکنه طالما لم یصل الی مرحلة ارتکاب الحرام فعلا فلا یحرم علی الانسان ، و لکن لو ترتب علیه الحرام کالجنابة، فیعدّ حینئذ من مصادیق الاستمناء المحرم
  • هل للانسان القدرة على درک نعم و آلام عالم البرزخ و القیامة؟
    3384 الکلام الجدید 2007/04/23
    یتوقف الجواب الاجمالی عن هذا السؤال على ذکر عدة امور و هی:1-         ان الادراک و المعرفة هو بمعنى الاطلاع على الحقیقة أو تحصیل الطریق إلیها.
  • لماذا أعطی النبی لقب سیف الاسلام إلی طلحة و الزبیر؟
    3192 تاريخ بزرگان 2009/03/11
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • الشخص المجنب الذی یخرج من الحمّام بدون غسل، هل ان جمیع بدنه نجس؟
    3961 الحقوق والاحکام 2008/10/05
    قبل الاجابة عن السؤال لابد من الالتفات الی ان الجنابة لاتعنی نجاسة جمیع البدن نجاسة خبثیة، بل هی نجاسة معنویة و انما الذی یتنجس نجاسة خبثیة هو المکان الذی اصابه المنی فقط. اما سائر البدن فهو طاهر من ناحیة النجاسة مثلا لو وضع المجنب یده فی الماء القلیل لایتنجس الماء ...
  • ما المراد من تغییر الجنس؟
    3724 الحقوق والاحکام 2008/12/14
    رغم انه لم یرد فی کتب اللغة تعریف (لتغییر الجنس) و لکن المراد به: کلّ تبدیل و تحول فی جنس الذکر او الأنثی او الخنثی بحیث یکون الوضع الفعلی مختلفاً عن الوضع السابق.و من الناحیة الطبیعیة یختلف تغییر الجنس عن (التغییر الوراثی) او (تغییر الکروموسومات).و بعبارةٍ اخری: ان ...
  • ما حکم حفّ الحاجب بالنسبة للنساء؟ و ماذا لو کان للزوج؟
    4861 روابط مرد و زن و خانواده 2012/08/21
    لا إشکال فی حفّ الحاجب بالنسبة للنساء بحد ذاته. لقد أکّد الإسلام علی زینة المرأة لزوجها و جعلها من المستحبات و قد ذمّ المرأة التی تقصر فی تزیین نفسها لزوجها. لذلک نجد فقهاء الشیعة فی الوقت الذی لا یجیزون فیه إظهار المرأة لزینتها أمام غیر المحارم لکنهم ...
  • اذکروا بعض عقائد الوهابیة.
    4300 الکلام الجدید 2008/10/28
    ان الوهابیین هم اتباع محمد بن عبد الوهاب و هو من اتباع مدرسة ابن تیمیة و تلمیذه ابن قیم الجوزیة و الذی ابتدع عقائد جدیدة فی الجزیرة العربیة. إن الوهابیة فرقة من الفرق الإسلامیة و لها اتباع فی المملکة العربیة السعودیة و دول أخرى کباکستان و الهند. یعتقد ...
  • شخص لامس بیده بعض الأشیاء حین کان علیه عرق الجنابة من الحرام، إذا لامس بعد الغسل هذه الاشیاء فهل یجب علیه تطهیر یده إذا أراد الصلاة؟
    2138 الحقوق والاحکام 2009/06/23
    وصلتنا الأجوبة التالیة من مکاتب المراجع:مکتب سماحة آیة الله العظمی الخامنئی (مد ظله العالی): عرق الجنب من الحرام لیس نجساً.مکتب سماحة آیة الله العظمی السیستانی (مد ظله العالی): عرق الجنب من الحرام لیس نجساً.مکتب سماحة آیة الله العظمی مکارم الشیرازی (مد ظله العالی): عرق الجنب من الحرام ...
  • ما هی سبل تعزیز الارادة لدى الانسان؟
    4477 العملیة 2010/12/04
    صاحب الارادة القویة هو الشخص الذی عندما یتأمل فی أمر ما و یصمم على تنفیذه و القیام به یسعى لتحقیقه بقدم راسخ و ثبات تام. أما بالنسبة الى السبل التی تعزز الارادة لدى الانسان فهی: 1. تحدید الهدف أو الاهداف التی یروم تحقیقها فی حیاته و یرسم ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    258496 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    99804 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    98462 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    77172 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    44367 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    37098 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    35683 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    35171 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    32756 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    30759 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...