بحث متقدم
الزيارة
44740
محدثة عن: 2012/05/17
خلاصة السؤال
لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
السؤال
أرجو توضيح مسألة كثرة إستجابة الدعاء عند نزول الأمطار.
الجواب الإجمالي

وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ.

الجواب التفصيلي

لقد ورد في تعاليمنا الدينية أعمال خاصة للدعاء و شروط إستجابته، إضافة إلى التأكيد الخاص الذي ورد لبعض الأمكنة و الأزمنة لما فيها من خصوصيات فمن الأزمنة التي دُعينا فيها إلى الدعاء هي عند نزول الأمطار، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار الأمطار مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية، فوقت نزوله يعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يقوی الأمل باستجابة الدعاء أكثر.

نشیر هنا الی ببعض الآيات و الروايات في هذا المجال:

فمن الآيات الدالّة على هذا المعنى: "وَ هُوَ الَّذِى أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْرَا بَينْ‏َ يَدَىْ رَحْمَتِهِ  وَ أَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا".[1]

عن مَسْعَدَةَ بنِ صَدَقَةَ عن جعفرِ بنِ محمَّد(الصادق)، عن أَبِيهِ (ع) قال:‏ كان عليٌّ (ع) يقُومُ في المطرِ أَوَّل مطرٍ يُمطَرُ حتَّى يبتل‏ رأْسهُ‏ و لحيتُهُ و ثيابهُ فيقالُ لهُ: يا أَمير المؤْمنِينَ الْكِنَّ الْكِنَّ. قال: إِنَّ هذا ماءٌ قرِيبُ العهد بِالعرشِ ...". [2]

2ـ "وَ مِنْ ءَايَاتِهِ أَن يُرْسِلَ الرِّيَاحَ مُبَشِّرَاتٍ وَ لِيُذِيقَكمُ مِّن رَّحْمَتِه"[3] و قد فسّر المفسّرون كلمة "مُبَشِّرَاتٍ" في هذه الآية نزول المطر. عن زيدٍ الشَّحَّامِ قال: قال أَبو عبد اللَّهِ (ع):‏ اطْلُبُوا الدُّعَاءَ فِي‏ أرْبَعِ سَاعَاتٍ، عِنْدَ هُبُوبِ الرِّيَاحِ، وَ زَوَالِ الْأَفْيَاءِ، وَ نُزُولِ الْقَطْرِ، وَ أَوَّلِ قَطْرَةٍ مِنْ دَمِ الْقَتِيلِ الْمُؤْمِنِ، فَإِنَّ أَبْوَابَ السَّمَاءِ تُفَتَّحُ عِنْدَ هَذِهِ الْأَشْيَاءِ.[4]

أما ما جاء من الروايات في هذا المضمار فهو:

1ـ عن الإمام الصادق (ع): "أطلبوا الدعاء في أربع ساعاتٍ: عند هبوب الرياح، و زوال الأفياء و نزول المطر، و أول قطرةٍ من دم القتيل المؤمن، فإن أبواب السماء تفتّح عند هذه الأشياء".[5]

2ـ قال أَميرُ المؤْمنين (ع): اغْتَنِمُوا الدُّعَاءَ عِنْدَ أَرْبَعٍ عِنْدَ قِرَاءَةِ الْقُرْآنِ وَ عِنْدَ الْأَذَانِ وَ عِنْدَ نُزُولِ الْغَيْثِ وَ عِنْدَ الْتِقَاءِ الصَّفَّيْنِ لِلشَّهَادَةِ[6].[7]

3ـ و عنه (ع): "تفتح أبواب السماء في خمسة مواقيت: عند نزول الغيث، و عند الزحف و عند الأذان، و عند قراءة القرآن، و مع زوال الشمس، و عند طلوع الفجر".[8]

5ـ عن الإمام الصادق (ع): "ثلاثة أوقات لا يُحجَب فيها الدعاء عن الله تعالى: في أثر المكتوبة، و عند نزول المطر، و ظهور آيةٍ معجزه لله في أرضه".[9]

لمزيد من الإطلاع عن كيفية الدعاء و شروطه، تلاحظ المواضيع التالية في الموقع:

"شروط إستجابة الدعاء الحتميّة"، السؤال 896 (الموقع: ar982).

"فلسفة الدعاء"، السؤال 14150 (الموقع: ar13900).

 


[1] الفرقان، 48.

[2]  البحراني، السيدهاشم، البرهان في تفسير القرآن، ج 3، ص 337، مؤسسة البعثة، طهران، 1416 ق.

[3]  الروم، 46.

[4]  الطبرسي، فضل بن الحسن، مجمع البيان في تفسير القرآن، ج 8، ص 483، انتشارات ناصر خسرو، طهران، 1372 ش.

[5]  الكليني، محمد بن يعقوب، الكافي، ج 2، ص 476، دار الكتب الإسلامية، طهران، 1365 ش.

[6]  نفس المصدر، ص 477.

[7]   الشيخ الصدوق، الأمالي، ص 110، انتشارات المطبعة الإسلامية، 1362 ش.

[8]  الشيخ الصدوق، الخصال، ج 1، ص 303، انتشارات جامعة المدرسين، قم، 1403 ق.

[9]  الشيخ الطوسي، الأمالي، ص 280، انتشارات دار الثقافة، قم، 1414 ق.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل قراءة القرآن من صفحة القرآن أفضل أم قراءته من الحاسوب أو الجوال؟
    3208 احترام به نام خدا، قرآن، پیشوایان 2012/08/26
    إن ثبت لدى عرف المجتمع أن هناک فرق بین قراءة القرآن فی المصحف و بین قراءته فی الصفحات الرقمیة، فقراءته فی الکتاب أفضل، و لکن یبدو أن عرف المجتمع لا یفرق بین هاتین القراءتین و علیه فلا یفترض أن یکون فرق بین أنواع تلاوة القرآن.
  • کیف یمکن الحفاظ علی الایمان فی الاجواء غیر الاسلامیة خارج البلاد؟
    4111 العملیة 2009/03/08
    ان مراعاة الاخلاق الانسانیة و الاسلامیة و العمل بالتعالیم الدینیة و الالتزام بالقیم الدینیة هی من الامور المؤثرة بصورة مباشرة فی السعادة الدنیویة و یمکنها ان تحول الحیاة الحیوانیة الهابطة و التافهة الی حیاة طیبة و طاهرة. ان الناس الملتزمین حقاً بالتعالیم الدینیة الصحیحة و البعیدة عن الالتقاط و ...
  • من هو صاحب جریج؟ ارجو ذکر قصة حیاته؟
    2701 تاريخ بزرگان 2011/09/18
    کان فی عصر بنی اسرائیل عابد اسمه جریح أو جریج، و قد اتهم بالزنا و لکن الطفل الذی نسب الیه نفى تلک النسبة، فسمّی ذلک الطفل الذی تکلم و شهد بطهارة جریح بصاحب جریح. ...
  • هل فاتت رسول الله (ص) الصلاة فصلاها قضاءً؟
    3403 الحقوق والاحکام 2008/07/29
    هذه المسألة من مسائل البحث الفقهی و لها علاقة بالمباحث الکلامیة کما وردت فیها روایات أیضاً، و لیس للفقهاء اتفاقٌ فی هذه المسألة، فقد یرى جمع من العلماء أن مثل هذه الروایات مرفوضة و لا یمکن قبولها لتعارضها مع الأدلة الأخرى و تنافیها مع العصمة، و یرى عدد آخر من ...
  • لماذا لم یظهر الامام (عج) مع تفشی الظلم والجور فی العالم؟
    2875 الکلام القدیم 2010/06/28
    هناک مجموعة من الامور لو التفتنا الیها لساعدتنا فی الوصول الى الاجابة الصحیحة:1- ورد فی الروایات التی تتحدث عن هذه القضیة العبارة التالیة "یملأ الارض قسطا و عدلا کما ملئت ظلماً و جوراً"
  • ما الفرق بین الخمس و الضریبة؟
    3603 الحقوق والاحکام 2011/02/24
    ان الفرق بین الخمس و الضریبة هو ان الخمس واجب الهی و عبادی، و یعتبر فیه قصد القربة، و الضریبة حکم قانونی و حکومی، و هو تابع لظروف الزمان و المکان، و لا یتنافی أبداً مع الخمس، و لهذا فان دفع الضرائب لا یمکن ان ...
  • أيهما أفضل من وجهة نظر الاسلام تزيين المساجد او تشييدها بطريقة بعيدة عن الزخرفة و التزيين؟
    2772 الحقوق والاحکام 2012/03/03
    لم تحبذ التعاليم الدينية عن تشييد المساجد و زخرفتها بنحو يشبه معابد اليهود و النصاري، فقد روي عن النبي الاكرم (ص) أنه قال: "لا تُزَخْرِفُوا مَسَاجِدَكُمْ كَمَا زَخْرَفْتِ الْيَهُودُ وَ النَّصَارَى بيَعَهُمْ"[1] و روي في مصادر أبناء العامة عن النبي الاكرم (ص) أنه قال: " ...
  • هل الإنسان مختار؟ وما هی حدود اختیاره؟
    5090 الکلام القدیم 2007/09/12
    لعدة مرات فی الحیاة نجد أنفسنا غرباء منفردین، و الطریق الذی لا نجد بداً من السیر علیه، هو الطریق الثابت المعین من قبل لحیاتنا، و ذلک فی عدة أمور من أمثال الأصل الذی ننحدر منه، القومیة ، العائلة التی نولد فیها، القوام الذی نتمتع به، الهیئة التی ...
  • ما رأی الإسلام فی مصافحة غیر المحارم؟
    2987 العملیة 2010/11/22
    مع أن المصافحة بین الأجنبیین، قد لا تهیج شهوة الکثیر، لکن هناک آخرون من الناس یتأثرون بهذا الارتباط القلیل، کما أن فی القسم الأول من الناس هناک من یحاول من خلال إظهار العلاقات الحمیمة أن یهیئ الأجواء لإیجاد علاقات محرمّة.إذن ینبغی ...
  • مع الأخذ بنظر الاعتبار جمیع أبعاد المصلحة العامة أ لیس من الارجح تحدید فترة قانونیة للقیادة فی دستور الجمهوریة الاسلامیة؟
    2515 الانظمة 2011/06/02
    دوام القیادة فی الجمهوریة الاسلامیة و عدم تحددیها بفترة إنتخابیة معینة ینبع من الدستور الذی أقره الشعب الایرانی بغالبیة تکاد تکون إجماعیة، و لا یوجد مبرر لتحدید القیادة بفترة زمنیة محددة مادام القائد تتوفر فیه الشروط المقررة دستوریا و قد التزم سلوکیا بتلک الشروط بحذافیرها. ثم إن الفساد فی الحکومات ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    258905 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    100210 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    98924 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    82859 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    44740 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    37803 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    36621 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    35473 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    33045 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    31164 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...