بحث متقدم
الزيارة
40977
محدثة عن: 2012/05/17
خلاصة السؤال
لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
السؤال
أرجو توضيح مسألة كثرة إستجابة الدعاء عند نزول الأمطار.
الجواب الإجمالي

وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ.

الجواب التفصيلي

لقد ورد في تعاليمنا الدينية أعمال خاصة للدعاء و شروط إستجابته، إضافة إلى التأكيد الخاص الذي ورد لبعض الأمكنة و الأزمنة لما فيها من خصوصيات فمن الأزمنة التي دُعينا فيها إلى الدعاء هي عند نزول الأمطار، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار الأمطار مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية، فوقت نزوله يعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يقوی الأمل باستجابة الدعاء أكثر.

نشیر هنا الی ببعض الآيات و الروايات في هذا المجال:

فمن الآيات الدالّة على هذا المعنى: "وَ هُوَ الَّذِى أَرْسَلَ الرِّيَاحَ بُشْرَا بَينْ‏َ يَدَىْ رَحْمَتِهِ  وَ أَنزَلْنَا مِنَ السَّمَاءِ مَاءً طَهُورًا".[1]

عن مَسْعَدَةَ بنِ صَدَقَةَ عن جعفرِ بنِ محمَّد(الصادق)، عن أَبِيهِ (ع) قال:‏ كان عليٌّ (ع) يقُومُ في المطرِ أَوَّل مطرٍ يُمطَرُ حتَّى يبتل‏ رأْسهُ‏ و لحيتُهُ و ثيابهُ فيقالُ لهُ: يا أَمير المؤْمنِينَ الْكِنَّ الْكِنَّ. قال: إِنَّ هذا ماءٌ قرِيبُ العهد بِالعرشِ ...". [2]

2ـ "وَ مِنْ ءَايَاتِهِ أَن يُرْسِلَ الرِّيَاحَ مُبَشِّرَاتٍ وَ لِيُذِيقَكمُ مِّن رَّحْمَتِه"[3] و قد فسّر المفسّرون كلمة "مُبَشِّرَاتٍ" في هذه الآية نزول المطر. عن زيدٍ الشَّحَّامِ قال: قال أَبو عبد اللَّهِ (ع):‏ اطْلُبُوا الدُّعَاءَ فِي‏ أرْبَعِ سَاعَاتٍ، عِنْدَ هُبُوبِ الرِّيَاحِ، وَ زَوَالِ الْأَفْيَاءِ، وَ نُزُولِ الْقَطْرِ، وَ أَوَّلِ قَطْرَةٍ مِنْ دَمِ الْقَتِيلِ الْمُؤْمِنِ، فَإِنَّ أَبْوَابَ السَّمَاءِ تُفَتَّحُ عِنْدَ هَذِهِ الْأَشْيَاءِ.[4]

أما ما جاء من الروايات في هذا المضمار فهو:

1ـ عن الإمام الصادق (ع): "أطلبوا الدعاء في أربع ساعاتٍ: عند هبوب الرياح، و زوال الأفياء و نزول المطر، و أول قطرةٍ من دم القتيل المؤمن، فإن أبواب السماء تفتّح عند هذه الأشياء".[5]

2ـ قال أَميرُ المؤْمنين (ع): اغْتَنِمُوا الدُّعَاءَ عِنْدَ أَرْبَعٍ عِنْدَ قِرَاءَةِ الْقُرْآنِ وَ عِنْدَ الْأَذَانِ وَ عِنْدَ نُزُولِ الْغَيْثِ وَ عِنْدَ الْتِقَاءِ الصَّفَّيْنِ لِلشَّهَادَةِ[6].[7]

3ـ و عنه (ع): "تفتح أبواب السماء في خمسة مواقيت: عند نزول الغيث، و عند الزحف و عند الأذان، و عند قراءة القرآن، و مع زوال الشمس، و عند طلوع الفجر".[8]

5ـ عن الإمام الصادق (ع): "ثلاثة أوقات لا يُحجَب فيها الدعاء عن الله تعالى: في أثر المكتوبة، و عند نزول المطر، و ظهور آيةٍ معجزه لله في أرضه".[9]

لمزيد من الإطلاع عن كيفية الدعاء و شروطه، تلاحظ المواضيع التالية في الموقع:

"شروط إستجابة الدعاء الحتميّة"، السؤال 896 (الموقع: ar982).

"فلسفة الدعاء"، السؤال 14150 (الموقع: ar13900).

 


[1] الفرقان، 48.

[2]  البحراني، السيدهاشم، البرهان في تفسير القرآن، ج 3، ص 337، مؤسسة البعثة، طهران، 1416 ق.

[3]  الروم، 46.

[4]  الطبرسي، فضل بن الحسن، مجمع البيان في تفسير القرآن، ج 8، ص 483، انتشارات ناصر خسرو، طهران، 1372 ش.

[5]  الكليني، محمد بن يعقوب، الكافي، ج 2، ص 476، دار الكتب الإسلامية، طهران، 1365 ش.

[6]  نفس المصدر، ص 477.

[7]   الشيخ الصدوق، الأمالي، ص 110، انتشارات المطبعة الإسلامية، 1362 ش.

[8]  الشيخ الصدوق، الخصال، ج 1، ص 303، انتشارات جامعة المدرسين، قم، 1403 ق.

[9]  الشيخ الطوسي، الأمالي، ص 280، انتشارات دار الثقافة، قم، 1414 ق.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    253118 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    93541 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    85802 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    40977 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    35668 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    32959 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    28714 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    27408 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    26989 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما المراد بيوم التغابن
    26005 التفسیر 2012/06/14
    يوم التغابن أحد اوصاف يوم القيامة الذي يحشر الناس فيه، و المراد من التغابن أن السعداء و الاشقاء يشعرون بالغبن في ذلك اليوم، فالسعداء يندمون على قلة العمل الصالح الذي قاموا به و التقصير في كسب الفضائل و عدم استغلال الفرصة التي منحت لهم على اكمل وجه، ...

الروابط