بحث متقدم

أسئلة الأرشیف(التصنیف الموضوعی:گناه و رذائل اخلاقی )

  • هل ان السب والشتم في النفس معصیة؟
    3082 2022/04/13 النظریة
    ان الاثام التی یرتکبها الانسان منها ما یتحقق فی الخارج ؛ مثل الکذب والاغتیاب وغیر ذلک ، ومنها ما یکون فی الذهن والقلب ؛ مثل کتمان الشهاده والشرک ونحو ذلک. على الرغم من ان للخطایا الداخلیه اثارا فی الخ
  • كيف يمكن إزالة صفة البخل عن انفسنا؟
    3749 2021/09/08 گناه و رذائل اخلاقی
    بالرغم من ان کلمه البخل و الخساسه کلاهما من اصل عربی ؛ ومع ذلک ، فان عدم استخدام الاموال بالطریقه الصحیحه ، والمبالغه فی جمع المال واکتناز الثروه ، هو رذیله یتم الکلام حولها فی النصوص الاخلاقیه تحت کل
  • ما هو معنى التکبر؟ وما هي الآثار والعواقب المترتبة علیه؟ ما هي طرق علاجه؟
    4236 2021/01/30 استکبار، تکبر و غرور
    التکبر ؛ ای ان المر یرى نفسه متفوقا على الاخرین ، ویعتقد انه اعلى منهم ، ویحتقرهم. هذه الرذیله الاخلاقیه قد تقود الانسان احیانا الى التمرد على الله وانبیائه الله ورسله ، واحیانا تؤدی به الی طلب التفوق
  • ما هو الظلم وما هي الذنوب التي تعتبر ظلما؟
    9132 2020/12/22 گناه
    للظلم معنیین ؛ معنى عام شامل لجمیع الرذائل ، وهو ارتکاب ای قبح شرعی وعقلی. ومعنى خاص وهو ایذا الاخرین ومضایقتهم والاضرار بهم ، مثل: القتل ، والضرب ، والسب ، والغیبه والقذف ، والسرقه ، وای سلوک وکلام م
  • ما هي العوامل التي تجعل الانسان غافلا عن ذکر الله؟
    4267 2020/10/10 گناه و رذائل اخلاقی
    من المواضیع التی یبحث عنها فی علم الاخلاق ، موضوع الغفله . لقد تناول علما الاخلاق ، فی اثارهم وکتبهم ، هذا الموضوع بالتفصیل. ومن الفصول التی نوقشت فی هذا الشان هی اسباب وعوامل ایجاد الغفله فی الانسان.
  • هل یعتبر التفاخر قبیحا في الآخرة مثل الدنیا؟
    2765 2020/09/08 گناه و رذائل اخلاقی
    لقد جا فی القران الکریم فیما یتعلق بالتفاخر: ان الله لا یحب کل مختال فخور . [ 1 ] وردت هذه الایه حول النهی عن التکبر وتحقیر الناس. ای ان الله لا یحب الذین یهینون الناس بسبب التکبر والغطرسه ؛ ویعتبرون
  • ما هي واجبات المسلمين تجاه بعضهم البعض؟
    4427 2020/07/21 دستور العمل ها
    توجد فی مصادرنا الحدیثیه فصول تحت عنوان حق المؤمن على اخیه المؤمن قد تم فیها بیان حقوق الاخوه فی الدین تجاه بعضهم بعض.  ان حل المشاکل ، وتلبیه احتیاجات الحیاه ، والتستر على الاخطا ، وسداد الدیون ، وال
  • لماذا یرى الغزالی شارب الخمر – بعد حدیث ٍ معه- أفضل منه، إذ قد یبتلى بما هو أسوء منه؟
    4874 2015/06/10 گناه و رذائل اخلاقی
    وقع الخلاف بین علما المسلمین و متکلمیهم فی حکم مرتکب الکبیره ، حیث ذهب کل فریق الى تبنی موقف خاص من القضیه ، و تعددت الاقوال فیها: الف. مرتکب الکبیره کافر ؛ ب. مرتکب الکبیره فاسق منافق ؛ ج. مرتکب الکب
  • ما العمل اللازم لتفادي النفاق؟
    6175 2014/09/21 نفاق و منافق
    ان النفاق و الاتصاف وکون الرجل یحمل شخصیتین متضادتین وذا وجهین من الصفات القبیحه التی لا یتصف بها الانسان الشریف ؛ لانهما یبعثان علی الفضیحه و الذل فی هذه الدنیا امام الاصحاب و الاقران ، کما انهما یوج

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279847 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    258206 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128604 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    114471 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    89271 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    60452 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59957 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    57117 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    50628 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47445 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...