بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

مصالح و مفاسد در احکام دین

أسئلة عشوائية

  • بعد کم یوم دفنت أجساد شهداء کربلاء و من الذی قام بدفنها؟
    3311 تاريخ بزرگان
    بحسب ما ورد فی کتب التاریخ و المقاتل، فإن أجساد شهداء کربلاء دفنت فی آخر الیوم الثانی عشر من المحرم لیلة الثالث عشر من قبل رجال قبیلة بنی أسد الذین کانت مضاربهم قریبة من أرض کربلاء. ...
  • هل أن الحوادث الطبیعیة المؤلمة تعد من عذاب الله أم أن لها أسباباً و عللاً مادیة؟
    5690 الکلام القدیم
    لیس الهدف الوحید من وقوع الکوارث الطبیعیة المؤلمة مثل السیول و الزلازل و الطوفان هو العذاب و حسب، و إنما لها آثار کثیرة و متعددة، کالتذکیر بالنعم الإلهیة، الیقظة من نوم الغفلة، تحفیز المواهب و القدرات و اثارتها، استمرار الحیاة على کوکب الأرض، و من جملتها إنزال العذاب بالظالمین و ...
  • هل یجوز للانسان أن یغتسل أو یتوضأ ببدن مرطوب؟
    2615 الحقوق والاحکام
    لا اشکال فی الغسل حال کون البدن مرطوباًً. و أذا اجنب الشخص مرّة أخری فی حال الاستحمام و الغسل فیمکنه أن یغتسل حینئذٍ و لا یحتاج الی تجفیف البدن.و کذلک لا بأس بالوضوء مع البدن المرطوب و لکن یجب عند المسح أن یکون موضع المسح فی الرأس و القدمین ...
  • ما السبب فی اختلاف صیغة السلامین فی سورة مریم (س)؟
    2909 التفسیر
    الآیتان من سورة مریم تحمل کل واحدة منهما معنى خاصا ففی الاولى سلام من الله تعالى على النبی یحیى (ع) و فی  الاخرى سلام النبی عیسى (ع) على نفسه: 1. «وَ سَلَامٌ عَلَیْهِ یَوْمَ وُلِدَ وَ یَوْمَ یَمُوتُ وَ یَوْمَ یُبْعَثُ حَیًّا».
  • ما هی دلالة کلمة (إلى) فی آیة الوضوء؟
    3611 السیرة
    بالنسبة لکلمة (إلى) فی آیة الوضوء لابد من القول أنها لبیان حد الغسل و مقداره فقط، و لیس لها أی علاقة بکیفیة الغسل، أی أن الآیة الکریمة تحدد ما یجب غسله فی الوضوء من الید و هو إلى المرفق، و (إلى) بمعنى الغایة و لکنها غایة المغسول لا الغسل، و ...
  • هل ورد فی الطاقیة (العرقجین) حدیث أم لا؟
    2539 درایة الحدیث
    بمتابعة المصادر الروائیة، لم نعثر علی حدیث یتکلّم عما یسمّی الیوم بالطاقیة (العرقجین). طبعاً بعض المترجمین الفرس ترجم لفظ «القلنسوه» الموجود بکثرة فی الروایات بالعرقجین و لکنها ترجمة غیر دقیقة و لا یُمکن الاعتماد علیها فی هذا المجال، و الظاهر أن أفضل ترجمة للقلنسوه هو «الکلاه».و علی سبیل المثال ...
  • ما هی الفروق و التفاوت بین الشیعة و السنة؟
    6279 الکلام القدیم
    من الصعب هنا البحث فی موضوع شائک و موسع جداً، و لکن من الممکن هنا الاشارة -اجمالا- الى بعض النظریات التی یختلف فیها الفریقان او بعض أهل السنة مع الشیعة. و یمکن تصنیفها الى الامور التی تدور فی المحور العقائدی و الاخرى التی تتمحور فی الجانب الفقهی و الاحکام:الف. ...
  • أیّ من آیات سورة الشورى تشیر بشکل واضح إلى فصل طلاب الآخرة عن طلاب الدنیا؟
    3438 التفسیر
    الآیة الشریفة فی سورة الشورى التی تفصل طلاب الآخرة عن طلاب الدنیا،[1] هی قوله تعالى " مَنْ کانَ یُریدُ حَرْثَ الْآخِرَةِ نَزِدْ لَهُ فی‏ حَرْثِهِ وَ مَنْ کانَ یُریدُ حَرْثَ الدُّنْیا نُؤْتِهِ مِنْها وَ ما لَهُ فِی الْآخِرَةِ مِنْ نَصیبٍ".
  • هل یجوز للرجال الاستماع الی ترجیع المرأة؟
    3274 الفلسفة الاحکام والحقوق
    کما أشرمتم فإن بین المرأة و الرجل فروقاً کثیرة من ناحیة الخلقة، و لذلک فقد وضعت إحکام مختلفة لکل منهما. یقول سماحة آیة الله السید الخامنئی فی جواب السؤال التالی:س: هل یجوز للمرأة أن تقرأ مجالس العزاء، مع علمها بأنّ الأجانب ...
  • هل الدعاء الجماعی أفضل أم الانفرادی؟
    3239 الکلام القدیم
    لا یختلف الأمر فی کیفیة الدعاء فیما لو اقترن الدعاء بهدف إلهی سام و تجرد عن الریاء و التظاهر، فان الانسان حینئذ یصل الى مبتغاه الروحی و المعنوی سواء أداه بصورة فردیة أم جماعیة، لکن الظاهر من بعض الآیات و الروایات أفضلیة الدعاء منفردا و فی الخفاء، و هکذا سائر ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    259627 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    101209 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    99558 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    93300 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    45390 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    39108 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    38748 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36080 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    34388 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    31849 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...