الزيارة
3023
محدثة عن: 2011/03/10
خلاصة السؤال
ما هو دور النساء و الفتیات فی تحقق الاهداف الدفاعیة؟
السؤال
ما هو دور النساء و الفتیات فی تحقق الاهداف الدفاعیة ضد الاعداء؟
الجواب الإجمالي

ان الدفاع أمام العدو أمر فطری و ذاتی للانسان و لکل الموجودات الحیة. و قد اعتبرته المدرسة الاسلامیة أمراً نبیلاً و مقدساً، و دعت أتباعها الىه حتى انها أوجبت الدفاع و مقدماته على المسلمین، و لا یختص ذلک بفریق خاص بل یشمل جمیع المسلمین –رجالاً و نساءً -.فاذا اعتبرنا الدفاع مقتصراً على الدفاع العسکری، فان دور النساء فی تحقق أهداف هذا الدفاع کبیر جداً، و من ذلک:

الدور القتالى و مواجهة العدو وجهاً لوجه، و الدعم العاطفی و الروحی للمقاتلین و إدارة لجان الاسناد، و التضمید و الاعانة، و الجهاد المالى و الایثار و التضحیة فی إرسال الابناء الى الجبهة، و التعاون المعلوماتی و التفتیش و... کل ذلک فیما لو قصرنا الدفاع على الدفاع العسکری.

و لکن تحرکات العدو فی عصرنا الحاضر –إضافة الى بعدها العسکری – یمکن ان تکون فی أبعاد عقائدیة و اقتصادیة و ثقافیة و سیاسیة و اخلاقیة و... و لهذا السبب فانه یجب ان یکون الدفاع فی جمیع هذه الابعاد. و على هذا الاساس فان دائرة الدفاع الیوم أکبر بکثیر و أشمل من الدفاع العسکری. و لهذا السبب فان للنساء و الفتیات مجالا واسعا فی تحقق الاهداف الدفاعیة. ان دور النساء و الفتیات باعتبارهن امهات و زوجات و معلمات و اساتذة جامعیة و... فی تقویة الاسس الفکریة و الثقافیة والعقائدیة و العلمیة و... أوضح من ان یحتاج الى الذکر و البیان.

الجواب التفصيلي

ان الدفاع فی قبال العدو و تهدیداته أمر راجح و هو من الامور الفطریة و الذاتیة لکل انسان، بل لکل الموجودات الحیة، و هو من الحقوق الطبیعیة لهم. و دفاع الانسان أمام الهجمات و الاخطار و الاضرار التی تأتیه من قبل العدو و تهدد عرضه و وطنه و ماله و مقدساته و مصالحه، هو أمر راجح فی جمیع الادیان و المذاهب. و قد اعتبرته المدرسة الاسلامیة أمراً نبیلاً و مقدساً و دعت أتباعها الیه، حتى انها اوجبت الدفاع و مقدماته على المسلمین، یقول القرآن الکریم: "واعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخیل ترهبون به عدو الله وعدوکم"[1]، و لا یختص هذا الواجب الاسلامی بفربق خاص بل یشمل جمیع المسلمین –رجالاً ونساءً – و حینما یذکر الدفاع تنصرف الاذهان الى الدفاع العسکری. و نحن حتى لو حصرنا الدفاع بالفاع العسکری، فان دور النساء فی تحقق أهداف مثل هذا الدفاع کبیر جداً، و فیما یلی نشیر الى بعض أبعاد ذلک:

1.                   الدور القتالی و مواجهة العدو وجهاً لوجه: ان المسؤولیة الاولى التی تقع على عهدة النساء فی الدفاع المقدس هو الدور القتالی و المواجهة وجهاً  لوجه مع العدو الذی ینوی التعرض لبلدهم و لم یکن دفاع الرجال لوحدهم کافیاً فی دفع الخطر – لای سبب من الاسباب – ففی الحرب التی فرضها صدام على الجمهوریة الاسلامیة قامت النساء الایرانیات الغیورات بمواجهة البعث الصدامی فی الجنوب، و المرتزقة فی کردستان، فقد قاومن الدبابات العراقیة التی عبرت من حدود الشلامجة، بأبسط الاسلحة، کالمولوتوف، و بالطبع فانه بعد ذلک تم تدریبهن وتجهیزهن بالاسلحة المتداولة لکی یواجهن العدو ببسالة.

2.                   الدعم العاطفی: ان الاسناد النفسی و العاطفی، و تقویة معنویات المقاتلین، یؤثر کثیراً فی نجاحهم. و للنساء القدرة على القیام بهذه المهمة بشکل جید. و قد قامت النساء فی المجتمع الاسلامی بهذه الوظیفة أیضاً فی سنوات الدفاع المقدس. یقول الامام الخمینی (ره) فی الثناء علیهن: "ان العواطف التی ابرزت من قبل السیدات قد أدت دوراً فعالا و مفیداً جداً فی الجبهات"[2].

3.                   إدارة لجان الاسناد: و المظهر الآخر لدور النساء فی الدفاع هو تهیئة و توفیر المواد و المستلزمات التی یحتاجها المقاتلون و الجنود المتواجدون فی الجبهات. ان الاخوات و الامهات و الزوجات المسلمات الایرانیات، قد رسمن صوراً رائعة فی دعمهن المادی و اللوجستی لجبهات الحرب فی الجنوب و الغرب. فقد کن یهیئن ما یحتاجه المقاتلون من أطعمة و ألبسة و حتى الاسلحة أحیاناً، ثم یقمن بإرساله الى الجبهة.

4.                   التضمید و الاعانة: للنساء دور مؤثر فی تمریض و معالجة المرضى و الجرحی –بسبب العاطفة و الرقة – و لهذا السبب نرى ان الجزء الاساسی من هذا العمل تقوم به النساء فی مختلف بقاع العالم. ففی ساحات الحرب الدامیة یکون جمیع المقاتلین فی معرض الخطر، و یتزاید عدد الجرحى و المصابین باستمرار، فاذا ترکت مهمة معالجة هؤلاء على الرجال، لانشغل الکثیر ممن یمکنهم ان یقفوا بوجه العدو و یصدوا هجومه بمعالجة المصابین، إضافة الى ان الرجال لا یقومون بهذا الدور بالنحو الذی تقوم به النساء، و لهذا السبب فان دور النساء فی هذا المجال حساس و خطیر.

5.                   الجهاد المالی: ان کل جندی یقف فی جبهة القتال مع العدو بحاجة الى دعم مالی و اسناد بالطعام و الدواء و الالبسة و المعدات و وسائل النقل و..، و کل أفراد المجتمع –ومنهم النساء – مکلفون بتوفیر المستلزمات المادیة للمقاتل. و قد کان للنساء المسلمات فی الدفاع المقدس مشارکة فعالة فی الدعم المالی لجبهات الحرب، و قد تبرع بعضهن بکل ما یملکن من حلی و مجوهرات کن قد حصلن علیه بعد جهد کبیر، فقدمنه بسخاء فی هذا الطریق. و فی الحقیقة فانا شهدنا فی أیام الدفاع المقدس قمة الایثار المالی للنساء، و قد أشار الامام الخمینی (ره) مرات عدیدة الى ذلک قائلا: "اننا نشهد یومیاً نساءً یأتین بما استطعن توفیره فی طیلة عمرهن، و هو عبارة عن سکة ذهبیة، فیتبرعن به للحرب فی سبیل الله"[3].

6.                   الایثار و التضحیة: ان النساء بتضحیتهن بأعز ما یملکن، أی الابناء و الاخوة و الازواج و الآباء، و تشجیع هؤلاء على المشارکة فی الدفاع، و الصبر على مصائب فقد هؤلاء، یقمن بدور مهم آخر فی الاهداف الدفاعیة فی قبال العدو. و ان النساء الایرانیات –إضافة الى قیامهن بتشجیع أولادهن و أزواجهن و اخوانهن و آبائهن على المشارکة فی الدفاع فی سنوات الدفاع المقدس (و کان لهذا التشجیع أثره الکبیر فی اسناد الجبهات) - کن حین یسمعن بخبر إصابة أو استشهاد بعض أقاربهن، یواجهن ذلک بصبر و تحمل نادر، و کان ذلک یساهم الى حد کبیر فی تقویة معنویات المقاتلین و مواصلتهم للحرب. و یمکننا ان نرى بوضوح بعض الموارد من المعنویات العالیة للنساء فی کلام الامام الخمینی (ره) حیث یقول: "حینما یستشهد الشباب فی الجبهة، فان امهاتهم یقابلن ذلک بکل فخر و انشراح، و تعتز المرأة بان ولدها قد استشهد فی طریق الاسلام، ثم تصر على تقدیم أبنائها الاخرین فداءً للاسلام"[4].

7.                   التعاون المعلوماتی و التفتیش: بما ان الاسلام وضع حدوداً للتماس و الاحتکاک البدنی مع النساء غیر المحارم، فهذه الحدود یمکن ان یستغلها العدو فی تبادل الاخبار و المعلومات و الاسلحة و المعدات من قبل النساء، من هنا کانت الحاجة الى النساء فی افشال ذلک کبیرة جدا، أی انه لو لم تتواجد المرأة فی ساحة الدفاع فی هذا المجال فانه لا یمکن لای رجل القیام بهذا الدور. و من هنا فانه فی سنوات الدفاع المقدس فی جبهة الغرب التی کان لها خصوصیتها و کان أعداء الثورة یتعاونون مع العدو، کان الحذر و المراقبة ضروریین فی تلک المرحلة. و هناک نماذج کثیرة من النشاطات الاعلامیة و المعلوماتیة للاخوات و النساء فی کردستان.

و اما الیوم فان تحرکات العدو –إضافة الى البعد العسکری –یمکن ان تکون بابعاد اخرى عقائدیة و اقتصادیة و ثقافیة و سیاسیة و أخلاقیة و... و لهذا السبب فان الدفاع یجب ان یکون على جمیع هذه الاصعدة. و على هذا الاساس فان دائرة الدفاع الیوم أکبر بکثیر و أوسع من دائرة الدفاع العسکری. و لهذا السبب یکون للنساء و الفتیات المجال الواسع و القدرة الکبیرة فی تحقق الاهداف الدفاعیة. ان دور النساء و الفتیات باعتبارهن امهات و زوجات و معلمات و اساتذة جامعیة و... فی تقویة الاسس الفکریة و الثقافیة و العقائدیة و العلمیة و... أوضح من ان یحتاج الى الذکر و التوضیح. و کذلک فان التطور العلمی و التکنولوجی جعل دور المرأة یتمیز بأهمیة کبیرة فی دفع عجلة الدفاع الاقتصادی انطلاقا من کونها مدبرة و مختصة و خبیرة فی مختلف المجالات الاقتصادیة، و حتى فی المجال العسکری فان للنساء الیوم دوراً کبیراً جداً، فان التحرک العسکری أیضاً قد خرج من شکله الکلاسیکی و المواجهة وجهاً لوجه فی ساحة الحرب، و دخل فی مجال الحروب الالکترونیة (توجیه الآلات الحربیة عن بعد و..) فانه یمکن للنساء فیها صد هجمات العدو من دون مواجهة مباشرة معه.

و بملاحظة هذه الامور فانه لا یبقی أی مجال للشک فی ان دور النساء فی تحقق الاهداف الدفاعیة لا یقل عن دور الرجال.



[1] الانفال،60.

[2] صحیفة النور، 14 :230.

[3] صحیفة النور ، 16 :176 ، 17 : 64.

[4] صحیفة النور ، 14 :231.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    258156 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    99298 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    98012 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    72151 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    44040 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    36646 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    34986 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    34886 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    32358 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    30427 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...