بحث متقدم
لم يتم العثور على شيء

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • ما السبیل لعلاج صفة سوء الأدب عند الانسان؟
    3126 العملیة 2012/05/20
    الأدب نوع من السلوک الخاص الموزون مع الافراد المحیطین بالانسان (صغاراً او کباراً و معارف و غرباء) و الذي ینشأ من التربیة الصحیحة. ان السلوک العقلاني و الوقار و حسن الکلام هي من علامات الأدب، و ان السفه و سوء المنطق و الخرق و السب ...
  • ماذا سیحدث فی سنة 2012؟ و هل فی الاسلام إشارة الی هذه القضیة؟
    3082 تاريخ کلام 2011/02/24
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی. ...
  • هل یُمکن استعمال الشیشة لکی استطیع الاستیقاظ فی سحر شهر رمضان المبارک؟
    2316 الحقوق والاحکام 2011/07/21
    1- بشکل کلی، کل شیء یکون فیه ضرر معتد به للإنسان یکون استعماله حراما [1] و استعمال المواد المخدّرة مع الالتفات الی آثارها السیّئة کالأضرار الشخصیة و الاجتماعیة الملحوظة و المترتّبة علی استعمالها، یکون حراما.
  • متی تکوّن أصطلاح ام المؤمنین؟
    4229 التفسیر 2008/01/31
    وضع اصطلاح ام المؤمنین لاوّل مرة فی زمان النبی (ص) بنزول الآیة 6 من سورة الاحزاب حول أزواج النبیبالنسبة الی المؤمنین. ان کون ازواج رسول الله (ص) امهات للمؤمنین هو حکم شرعی مختص بالنبی (ص) و هذا الحکم (تشبیه ازواج النبی (ص) بامهات المؤمنین) هو تشبیه فی بعض ...
  • هل أن الناس الذین کانوا یسکنون الکهوف هم من نسل آدم (ع)؟
    3158 التفسیر 2008/07/29
    إن اختیار الکهوف و الجبال للسکنى من قبل نسل آدم (ع)، أمر یؤیده القرآن الکریم، و أما فیما یخص الإنسان السابق لآدم (ع) فهناک الکثیر من الشواهد التی تدل على سکنى الإنسان للکهوف و الغیران، و هذا أمرٌ غیر قابل للإنکار، و یجب النظر فی الآثار و الکتابات الموجودة فی ...
  • کیف جاز للخضر ان یقتل الغلام من دون ان یرتکب ذنبا أ لیس ذلک یتنافی مع القانون الالهی؟
    4530 التفسیر 2007/09/10
    یستفاد من مجموع الآیات و التفاسیر الموجودة، ان قضیة قتل الطفل من قبل الخضر (ع) لم تکن منبعثة من عامل العصبیة و الهوی و التشفی، و یقیناً ان هذا القتل یتوفر علی مصلحة و حکمة. خاصة اذا اخذنا بنظر الاعتبار ان القتل وقع بید عبد من عباد الله الصالحین المملوء ...
  • هل توجد علاقة بین حفظ القرآن و الکآبة؟
    2851 التفسیر 2010/11/09
    تتضح الاجابة عن السؤال المطروح من خلال ملاحظة الامور التالیة:1. اذا کان المراد من السؤال حصول الکآبة و القلق الروحی و النفسی، فلا ریب أنه لاتوجد أیة علاقة بینها و بین حفظ القرآن الکریم، بل العکس هو الصحیح فلربما بعث حفظ القرآن على ...
  • هل یُمکن لله سبحانه أن یخلق موجوداً لا یقدر علی اماتته و القضاء علیه؟
    2485 الکلام القدیم 2011/11/20
    صحیح ان قدرة الله سبحانه عامة و مطلقة و لا یحدها شیء، و لکنها فی الوقت نفسه الوقت تتعلّق إلا بالامور التی من شأنها قابلیة التحقق و إمکانه، لذلک فالشیء الممتنع ذاتاً أو مستلزم للامتناع و المحال، لا یمکن أن تتعلّق فیه قدرة الله سبحانه، فیستحیل علی الله أن یخلق ...
  • ما هو رأیکم حول طریقة (meditation) الیوغا – ذن؟
    2528 العملیة 2009/01/24
    یری أصحاب هذه الطریقة ان تمرین المراقبة یذهب بنا فی سفر جذاب رائع بین افکارنا، و لذلک فوائد کثیرة عن قبیل الحیاة الافضل الهادئة و الخالیة من الاضطراب و القلق و الارهاق و یجعلنا علی الوصول الی المستویات الذهنیة المتنوعة و الی حالة التنبه.و بدراسة مختصرة حول "المراقبة" و ...
  • هل يشترط في الاقتداء بالإمام في صلاة الجماعة أن يكون أثناء القيام أو الركوع؟
    2210 گوناگون 2012/07/01
    يجب أن يكون الاقتداء بالإمام في الصلاة الجماعة أثناء القيام أو الركوع. طبعا يمكن الاقتداء بالتشهد الأخير من الصلاة من أجل درك ثواب الجماعة و الجلوس بطريقة التجافي، و لكن لا تحسب ركعة للمأموم؛ يعني بعد قيامه عن هذا الجلوس يجب أن يصلي الركعة الأولى من البداية ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    255756 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    97175 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    94198 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    48800 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    42658 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    33807 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    33336 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    30597 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    30485 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    28596 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...

الروابط