الزيارة
2746
محدثة عن: 2012/05/17
خلاصة السؤال
علمت زوجتي مؤخراً أنها حامل مع استعمالها لموانع الحمل، فقامت باسقاط الحمل بسبب ما تعانيه من مشاكل روحية و نفسية، ما الموقف الشرعي من ذلك؟
السؤال
علمت زوجتي مؤخراً أنها حامل مع استعمالها لموانع الحمل، فقامت باسقاط الحمل بسبب ما تعانية من مشاكل روحية و استعمالها للادوية المهدئة، ما الموقف الشرعي من ذلك مع الاخذ بنظر الاعتبار حالتها النفسية التي خشينا أن تتضاعف بسبب الحمل؟
الجواب الإجمالي

لا يعد العذر المذكور مبرراً كافياً من الناحية الشرعية لتبرير الاجهاض و اسقاط الجنين، و الاسقاط يعد معصية تترتب عليها الدية.

الجواب التفصيلي

مع الأخذ بنظر الاعتبار كون القضية المطروحة من الامور التي اتفقت كلمة الفقهاء فيها، من هنا نشير الى رأي سماحة آية الله العظمى الشيخ صافي كلبايكاني (مد ظله العالي):

لا يعد الفرض المذكور مبرراً شرعياً لجواز الاسقاط، و هذا العمل معصية توجب الدية؛ قال تعالى في كتابه الكريم: " و لا تقتلوا أولادكم خشية املاق نحن نرزقهم و إياكم انّ قتلهم كان خطأ كبيرا"، فلعل هذا الطفل الجنين الذي اسقط يكون سببا في سعة الرزق و حل المشاكل التي تواجهها الاسرة و يكون سببا في سعادة الابوين في الدنيا و الآخرة. علماً ان أمر الرزق بيد الله تعالى " فو رب السماء و الأرض إنه لحق مثل ما إنكم تنطقون. [1]

أما بالنسبة الى مقدار دية اسقاط الجنين فنذكر لكم ما ورد في كتاب فقه الامام الصادق (ع):

1-. إذا كان الجنين قد ولجته الروح فعلى الجاني دية الرجل ان كان الجنين ذكراً، و ديّة المرأة إن كان أنثى، و مع الاشتباه: هل هو ذكر أو أنثى؟ فنصف دية الذكر، و نصف ديّة الأنثى.

2- . إذا كان الجنين تام الخلقة، و لكن لم تلجه الروح فديته مائة دينار، من غير فرق بين الذكر و الأنثى.

3-  .إذا كان عظماً فثمانون ديناراً.

4- إذا كان مضغة فستون ديناراً.

5- إذا كان علقة فأربعون ديناراً.

6-  . إذا كان نطفة مستقرة في الرحم، و مستعدة لتكوين الجنين فعشرون ديناراً.

قال الإمام (ع): دية الجنين خمسة أجزاء: خمس للنطفة 20 دينارا و للعلقة خمسان 40 دينارا، و للمضغة ثلاثة أخماس 60 دينارا، فإذا تم الجنين كان له مائة دينار، فإذا أنشِئ فيه الروح فديته ألف دينار، أو عشرة آلاف درهم ان كان ذكرا، و ان كان أنثى فخمسمئة دينار.. [2]

علما انه كان بامكانكم الرجوع الى الطبيب المختص و الحاذق لتشخيص مقدار الضرر و الخطر الذي يواجه الأم ليترتب على ذلك التشخيص الآثار الفقهية؛ لان الفقهاء يجيزون الاسقاط في حالات خاصة اذا كان في بقاء الجنين خطر على الأم، مثل:

آية الله التبريزي: اذا كان في بقاء الجنين خطر على حياة الأم (حتى اذا كان ذلك ناتجا من اخبار الطبيب الحاذق) جاز للمرأة اسقاطه من خلال استعمال الدواء أو غير ذلك. و الله العالم. [3]

آية الله الشيخ مكارم الشيرازي: يجوز اسقاط الجنين في مراحله الاولى (قبل حلول النفس فيه و بلوغه الاربعة اشهر) اذا تيقنت الام من الخطر او الضرر المهم عليها. [4]

لمزيد الاطلاع انظر: الاجهاض في الاسلام،سؤال 4514 (الموقع: 4961).


[1] . گلپايگانى، لطف الله صافى، جامع الأحكام ، ج‌2، ص 55، انتشارات معصومة سلام الله عليها، قم - ايران، الطبعة الرابعة، 1417 ه‍ ق.

[2] فقه الإمام الصادق عليه السلام، ج‏6، ص: 362؛ و انظر: لنكراني، محمد فاضل موحدي، جامع المسائل، ج‌1، ص 515‌، انتشارات امير قلم، قم - ايران، الطبعة الحادیة عشرة.

[3] التبريزي، جواد، رساله احكام بانوان= رسالة احکام النساء، ص 239 ، قم - ايران، الطبعة الاولی.

[4] الشيرازي، ناصر مكارم، رساله توضيح المسائل، ص 486‌ ، نشر مدرسة الامام علي بن ابي طالب (ع)، قم ، الطبعة 52، 1429 ه‍ ق.

 

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    257583 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    99009 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    97597 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    65548 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    43628 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    35922 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    34713 الحقوق والاحکام 2010/07/29
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    34531 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    32172 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    29972 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...