بحث متقدم
الزيارة
6368
محدثة عن: 2011/09/13
خلاصة السؤال
ما مدى صحة نسبة هذه الابیات للامام الحسین (ع): "شیعتی ما ان شربتم ماء عذب فاذکرونی... لیتکم فی یوم عاشوراً جمیعاً تنظرونی، کیف استستقی لطفلی فأبوا أن یرحمونی"؟
السؤال
ما مدى صحة نسبة هذه الابیات للامام الحسین (ع): "شیعتی ما ان شربتم ماء عذب فاذکرونی... لیتکم فی یوم عاشوراً جمیعاً تنظرونی، کیف استستقی لطفلی فأبوا أن یرحمونی"؟
الجواب الإجمالي

قال صاحب موسوعة عاشوراء فی هذا الخصوص: لقد ترک استشهاد الإمام الحسین (ع) عطشا لوعة فی قلوب محبّیه جعلتها تذکر عطشه مع رؤیة کل نهر أو عین ماء و مع تناول أی ماء أو شراب لذیذ، لأن الماء یثیر ذکریات عطش یوم الطفّ و من استشهدوا فیه و هم عطاشى. قال الإمام الصادق (ع): "ما شربت ماءً بارداً إلاّ و تذکرت عطش الحسین بن علی". و قال أیضا: "ما من عبد شرب الماء فذکر الحسین و لعن قاتله إلاّ کتب له مائة ألف حسنة و حطّ عنه مائة ألف سیئة".[1]. و لهذا فإن الشیعة یذکرون الحسین (ع) عند شرب الماء و یسلّمون علیه قائلین: "السلام على الشفاه الذابلات. سلام الله على الحسین و أصحابه". و یکتبون على أماکن توزیع الماء فی الصیف و على خزانات الماء البارد فی أیام محرم: "اشرب الماء و العن یزید" أو "أشرب الماء و اذکر عطش الحسین" و نسب إلیه (ع) أنه قال:

شیعتی ما أن شربتم عذب ماء فاذکرونی      أو سمعتم بغریب أو شهید فاندبونی.[2]

و قال المرحوم الکفعمی فی المصباح: قالت سکینة: لمّا قتل الحسین (ع) اعتنقته فأغمی علیّ فسمعته یقول:

شیعتی ما إن شربتم ری عذب فاذکرونی            أو سمعتم بغریب أو شهید فاندبونی[3]

و انا السبط الذی من غیر جرم قتلونی              و بجرد الخیل بعد القتل عمدا سحقونی

لیتکم فی یوم عاشورا جمیعا تنظرونی            کیف استسقی لطفلی فابوا ان یرحمونی

و سقوه سهم بغی عوض الماء المعین            یا لرزء و مصاب هد ارکان الحجون

ویلهم قد جرحوا قلب رسول الثقلین                فالعنوهم ما استطعتم شیعتی فى کل حین [4] و[5]

و کذلک ذکر المرحوم المقرم تلک الابیات[6] الا ان بعض الباحثین یرى أن الابیات تعبّر عن لسان حال الامام الحسین (ع) و لم ینشدها الامام کالفاظ. [7]

‏و الجدیر بالذکر ان المصادر التی نسبت الشعر المذکور الى الامام الحسین (ع) لم تنقل لنا سند ذلک لنرى مدى صحة السند من سقمه.

و على کل حال نحن نمیل الى الرأی القائل بان تلک الابیات تمثل لسان حال الامام (ع) فلا محذور  حینئذ من قرائتها بهذا الفهم و لاحاجة الى الدراسة السندیة لان القضیة مجرد لسان حال.



[1] نقلا عن آمالی الصدوق: 122.

[2] الشیخ محدثی، جواد، موسوعة عاشوراء، ج1، ص250، نقلا عن الخصائص الحسینیة للشوشتری، ص99.

[3] المصباح‏للکفعمی ص : 741؛ الطباطبائی القمی، سید تقی، شهید کربلاء، ج 1، ص 197.

[4] موسوی وادقانی، سید احمد، یاران کوچک امام حسین علیه السلام، ص 132؛ نقلا عن اسرار الشهادة، للفاضل الدربندی، ص 462؛ الدمعة الساکبة، ملا باقر البهبهانی، ص 350؛ معالی السبطین، محمد مهدی، المازندرانی، ج 2 ص 31.

[5] چهره درخشان حسین بن علی، ص 8.

[6] عبدالرزاق، المقرم، مقتل الحسین، ص 307.

[7] الخصائص الحسینیه، للشوشتری، ص 99.

الجواب التفصيلي
لایوجد لهذا السؤال الجواب التفصیلی.
س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • إذا تسبب التفکیر غیر الصحیح أو التماس بغیر المحرم دون قصد بنزول ماء شبیه بالمنی، فهل یجب الغسل؟
    5509 الحقوق والاحکام
    یذکر المراجع العظام فی رسائلهم عدة علامات لمعرفة المنی و تمییزه اعتماداً على الروایات الواردة عن الأئمة المعصومین (ع)، حیث یقولون: إذا خرجت رطوبة من الإنسان و لم یعلم أنها منی أو بول أو غیرها، فإذا کان: 1. یخرج بشهوة، 2. ینزل بدفق، 3. استرخاء البدن بعد الإنزال، هذه الشروط ...
  • هل یمکن الاعتماد على الاستخارة و التفؤل بالکتاب فی موارد الحیرة؟
    5167 العملیة
    ان الاسلام یرى ان الدور الاساسی یقع على عاتق العقل فی موارد التصمیم و اتخاذ القرار و ینبغی اعتماد القدرات الفکریة لدى الانسان لحل ما یواجهه من المشاکل، و فی القضایا التی یعجز الانسان فیها من الحل و تخونه قواه العقلیة و الفکریة فی وضع الحلول المناسبة، ینبغی علیه ان ...
  • هل یصح مسح الرأس مع وجود مادة الجل (نوع من الدهون المصنعة) علیه؟
    5109 الحقوق والاحکام
    من شروط الوضوء الصحیح وصول الماء إلى أعضاء الوضوء و رأس الإنسان أحد أعضاء الوضوء، و یجب فیه أن یمسح برطوبة الکف المبتلة بماء الوضوء، و لا یلزم وصول الماء إلى الجلد فی حالة مسح الرأس ، و إنما یکفی المسح على الشعر النابت على مقدم الراس، و لکن إذا ...
  • كيف ننقد مدرسة النزعة السلطوية عند نيتشة في ضوء ملاك القرب الإلهي في الرؤية الإسلامية؟
    5904 النظریة
    إن نظرية نيتشة الأخلاقية و بسبب ما تعطي لمفهوم السلطة من دور محوري و أساسي قد عرفت بإسم "النزعة السلطوية" و "إرادة القوة". يعتقد نيتشة بأن تشخيص الفضائل و الرذائل الأخلاقية يعتمد على الأعمال المؤثرة في تقوية حسّ النزعة السلطوية أو الأعمال المؤثرة في تضعيف ...
  • ما هو الحکم الشرعی للمبلغ الذی تحصل علیه دلالیات المعاملات؟
    4771 الحقوق والاحکام
    مقتضی القواعد فی مثل هذه الموارد انه إذا توافق الطرفان فلا إشکال فی ذلک، الا ان یکون ذلک علی خلاف قوانین و مقررات نظام الجمهوریة الاسلامیة.و مع ذلک أرسلنا سؤالکم الی مکاتب المراجع للاستفتاء و حصلنا فعلاً علی‌ الأجوبة التالیة من مکاتب المراجع:مکتب آیة الله العظمی السیستانی (مد ...
  • هل یشکل أکل اللحم فی الإسلام؟
    3954 الحقوق والاحکام
    من الأزل و لحد الآن کانت المزروعات و الفواکه و لحوم الحیوانات طعاماً للإنسان، و للإنسان –بعیداً عن الأوامر الدینیة- طرق افراطیة و تفریطیة فی أکل اللحم، ففی الدین البوذائی یحرم أکل کل أنواع اللحوم، و من جهة اخری نجد فی أفریقیا و اوروبا و غرب أو شرق العالم لا ...
  • ما حکم لعب الورق بدون مقامرة اذا خرج عن کونه آلة قمار؟
    5299 الحقوق والاحکام
    اجاب السید الامام الخمینی و غیره من المراجع العظام عن السؤال المطرح بالقول: لایجوز اللعب بالورق الذی یعد آلة قمار سواء مع المقامرة( الربح و الخسارة) أم لا؛ لکن یجوز اللعب بالورق الذی لم یعد آلة قمار کالاوراق من نوع الریاضة الفکریة المحضة بشرط عدم المقامرة ( الربح و الخسارة) ...
  • ما هو حکم اعطاء صورة مع الحجاب الی رجل لیس من المحارم؟
    3597 الحقوق والاحکام
    وصلتنا الاجوبة التالیة من مکاتب مراجع التقلید العظام:مکتب آیة الله العظمی الخامئنی (مد ظله العالی):لا اشکال فیه فی حد نفسه.مکتب آیة الله العظمی مکارم الشیرازی (مد ظله العالی):فی فرض السؤال لا یوجد اشکال.مکتب آیة الله العظمی الصافی الگلپایگانی (مد ظله العالی):اذا کان الشاب قاصداً ...
  • من هو منصور الحلاج، و ما هی رؤاه الفکریة؟
    5320 النظری
    ولد الحسین بن منصور الحلاج فی بیضاء من توابع شیراز و لکنه نشأ و ترعرع فی العراق، و الحلاج من أشهر العرفاء فی العصر الإسلامی، و له الکثیر من الشطحیات، و قد کفره الفقهاء، و قد قتل فی زمان المقتدر العباسی. ...
  • ما هو تأثیر تغییر الجنس علی تغییر العناوین الاسریة؟
    3710 الحقوق والاحکام
    المراد بالعناوین الاسریة هو مثل عناوین: الأخ و الاخت و العم و العمة و الخال و الخالة و أیضاً الأب و الام.ان القرابة النسبیة لا تزول بعد تغییر الجنس فإذا غیّر (الابن) جنسه فهو لا یزال ابناً لنفس الأب و الام و بعبارة اخری، لا تتغییّر الرابطة او ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    268665 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    200052 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    114403 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    103875 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    78465 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    51358 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    51181 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    43035 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    40327 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    39897 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...