بحث متقدم
الزيارة
9605
محدثة عن: 2008/08/23
خلاصة السؤال
أرجوا أن تبینوا الطرق و الأسالیب الکفیلة لتقویة الذاکرة و الذکاء على ضوء الروایات و الأحادیث الشریفة.
السؤال
أرجوا أن تبینوا الطرق و الأسالیب الکفیلة لتقویة الذاکرة و الذکاء على ضوء الأحادیث و الروایات الشریفة.
الجواب الإجمالي

إن الأمور المؤثرة فی تقویة الذاکرة و الذهن، تنقسم إلى عدة مجامیع:

أ) الأمور المعنویة.

1. ذکر الله ( القیام بالعبادات وانجاز التکالیف الشرعیة و بالخصوص أداء الصلاة فی أول  وقتها).

2. قراءة الأدعیة التی تزید من قوة الذاکرة، کالدعاء الذی علمه الرسول الأکرم (ص) لأمیر المؤمنین (ع) لتقویة الذاکرة: " سبحان من لا یعتدی على أهل مملکته، سبحان من لا یأخذ أهل الأرض بألوان العذاب، سبحان الرءوف الرحیم، اللهم إجعل فی قلبی نوراً و بصراً و فهماً و علماً إنک على کل شیء قدیر".(1)

3. تلاوة القرآن و على الخصوص قراءة آیة الکرسی.

4. الاجتناب عن الأمور التی تؤدی إلى النسیان کالمعصیة و الذنب.

5. التقلیل من الاضطراب و الوصول إلى الاستقرار النفسی و خصوصاً عند المطالعة.

6. التقلیل من الانشغال الذهنی.

7. تقویة حالة الترکیز و الدقة.

ب) رعایة الأمور المادیة.

1- توفیر الاحتیاجات الطبیعیة و الفسیولوجیة( التغذیة الجیدة ، الریاضة، رعایة الجانب الصحی).

2- السواک و تنظیف الأسنان.

3- استخدام الأغذیة التی تحتوی على الکلوکوز بشکل أکثر( کالتمر، العسل، و الحلویات الطبیعیة). الاستفادة من الأغذیة و المواد التی تحتوی على نسب عالیة من الکالسیوم و الفسفور و الفیتامینات مثل: الألبان، زیت السمک، البرتقال، الطماطم، نخالة الحنطة، الخضرة الطازجة، الجزر، الکبد.

4- التمرین و تکرار المسائل.

ج) الالتزام بنصائح و توصیات علماء النفس:

یقول علماء النفس: یمکن تقویة الذاکرة عن طریق إتباع الأسالیب التالیة:

1- التقطیع. 2- تشخیص المعنى. 3- التنظیم. 4- التنسیق. 5- أسلوب.....



(1)  مفاتیح الجنان، الفصل الأول من الباب الأول، تعقیبات الصلاة.

الجواب التفصيلي

یمکن تقسیم الأمور التی تساعد على تقویة الحافظة و الذکاء إلى عدة مجامیع:

أ) الأمور المعنویة:

1. ذکر الله (القیام بالعبادات و انجاز التکالیف الشرعیة و بالخصوص أداء الصلاة فی أول وقتها).

2. قراءة الأدعیة التی تزید من قوة الذاکرة، نقل عن المعصوم (ع) أنه قال:" لَیْسَ الْعِلْمُ بِالتَّعَلُّمِ إِنَّمَا هُوَ نُورٌ یَقَعُ فِی قَلْبِ مَنْ یُرِیدُ اللَّهُ تَبَارَکَ وَ تَعَالَى أَنْ یَهْدِیَهُ فَإِنْ أَرَدْتَ الْعِلْمَ فَاطْلُبْ أَوَّلًا فِی نَفْسِکَ حَقِیقَةَ الْعُبُودِیَّةِ وَ اطْلُبِ الْعِلْمَ بِاسْتِعْمَالِهِ وَ اسْتَفْهِمِ اللَّهَ یُفْهِمْکَ" (2) و کنموذج على ذلک سوف نشیر هنا إلى عدة أدعیة تؤدی إلى تقویة الذاکرة:

أولاً) الدعاء الذی علمه الرسول الأکرم (ص) لأمیر المؤمنین (ع) لتقویة الذاکرة: " سبحان من لا یعتدی على أهل مملکته، سبحان من لا یأخذ أهل الأرض بألوان العذاب، سبحان الرءوف الرحیم، اللهم اجعل فی قلبی نورا و بصراً و فهماً و علماً انک على کل شیء قدیر".(3)

ثانیاً) نقل السید ابن طاووس لإحیاء القلب یقرأ هذا الدعاء ثلاث مرات: " یا حی یا قیوم یا لا إله الا أنت أسئلک أن تحیی قلبی اللهم صل على محمد و آل محمد".(4)

ثالثاً) دعاء أثناء المطالعة: "اللهم أخرجنی من ظلمات الوهم و أکرمنی بنور الفهم اللهم افتح علینا-أبواب رحمتک و انشر علینا خزائن علومک برحمتک یا أرحم الراحمین".(5)

رابعاً) کل یوم بعد صلاة الصبح و قبل أن تتکلم تقول: " یا حی یا قیوم فلا یفوت علمه شیئاً و لا یؤده".(6)

3. تلاوة القرآن و بالخصوص أیة الکرسی.

4. اجتناب الأمور التی تؤدی إلى النسیان، کالمعصیة و الذنب، الرغبة و التعلق بالدنیا و الانشغال و الانغماس الکبیر بها و الشعور بالهم و الحزن للأمور الدنیویة.(7)

5. التقلیل من الاضطراب و الوصول إلى الاستقرار النفسی و خصوصاً عند المطالعة.

6. التقلیل من الانشغال الذهنی.

7. تقویة حالة الترکیز و الدقة.

ملاحظة: إن الأمور التی وردت فی الکتب الروائیة و الأدعیة لتقویة الذاکرة و الذهن، لا تعنی أنها علة تامة، حیث هنالک بعض العوامل التی تتعلق بالذاکرة و الذکاء لیست ضمن نطاق اختیاراتنا بل هی أمور تتعلق بالعوامل الوراثیة و الجینیة.

و بعبارة أخرى أن ذاکرة و ذکاء و قابلیات کل إنسان هی نتاج عوامل وراثیة و بیئیة متعددة، و ان بعض هذه العوامل هی ضمن نطاق اختیارنا، کالأمور التی ذکرناها أعلاه، و البعض الآخر منها هی خارج نطاق اختیار و تصرّف الإنسان، مثل دور العوامل الجینیة الوراثیة للأجداد السابقین، و لذلک یجب أن لا نتوقع دائماً أن القیام بالأعمال و التوصیات المذکورة سوف تکون مؤثرة بشکل قطعی لا یقبل الشک، و أنها سوف تحدث معجزة بحیث ترتفع نسبة الذکاء من 90 الى 130بطرفة عین، و إذا لم یحدث ذلک فان الإیمان بتوصیات المعصومین (ع) سوف یقل.

نعم، یمکن تقویة ذاکرة و ذکاء من درجة 100 لیکون أکثر قوة و فائدة، بالطبع یمکن فی المراحل الأولى للنمو مثل مرحلة الجنین و السنین الأولى من العمر بالنسبة لطفل، و من خلال نظام خاص للام و الطفل و إضافة إلى ذلک توفیر المحفزات الفکریة السلیمة فی بیئة الطفل، یمکن رفع درجة الذکاء، و لکن فی مرحلة الشباب و الکهولة یجب أن نفکر فی إزالة العقبات و الحواجز من طریق الاستخدام الأمثل للعقل، و توفیر العوامل التی تؤدی إلى انتعاش القابلیات و الإمکانات العقلیة و الذهنیة، لکی تبرز و تظهر الاستعدادات الکافیة فی خلقة الإنسان، و ان أکثر هذه التوصیات و الروایات تشیر إلى هذه الأمور.

ب- رعایة الجانب المادی:

1. توفیر الاحتیاجات الطبیعیة و الفسیولوجیة( التغذیة المناسبة، الریاضة، الاهتمام و الرعایة بالجانب الصحی).

2. السواک و تنظیف الأسنان.

3. الاستفادة من الأغذیة التی تحتوی على الکلوکوز بشکل أکثر( کالتمر، و العسل، الحلویات الطبیعیة). و کذلک الاستفادة من الأغذیة التی تحتوی على نسبة عالیة من الکالسیوم و الفسفور و الفیتامینات مثل: الألبان، زیت السمک، البرتقال، الطماطم، نخالة الحنطة، الخضرة الطازجة، الجزر، الکبد.

لقد جاء فی مفاتیح الجنان: الاستمرار بأکل الزبیب فی الإفطار، و على الخصوص إذا کان محمراً، أکل الحلوى، اللحم القریب من الرقبة، العسل و العدس، مؤثرة فی تقویة الذاکرة.(8)

4. التمرین و تکرار المسائل( من الأمور المهمة جداً).

5. بعد کل 45 دقیقة یجب الاستراحة لمدة 10 دقائق.

6. تمارین النَفَسْ، للقیام بهذا التمرین یکفی أن تکونوا فی حالة وقوف أو تمددوا على الأرض و أن تستنشقوا الهواء بالشکل الذی تمتلأ الرئة فیه ثم تقوموا بعملیة الزفیر بشکل هادئ و بطیء.

ج) الاهتمام و الالتزام بنصائح و توصیات علماء النفس. قال علماء النفس: بالاستفادة من الأسالیب المذکورة أدناه یمکن تقویة الذاکرة:

1- التقطیع: یعنی تبدیل الحروف بمقاطع من المصطلحات و قاطع المصطلحات هذه إلى مقاطع من العبارات یمکن ترتیبها و بهذه الطریقة یمکن تبدیل الحروف أو الأرقام المختلفة إلى مقاطع ذات معنى و بذلک یمکن زیادة قابلیة الحفظ مثلا یمکن أن نحول السلسلة العددیة: 149- 2177- 619- 83 إلى سلسلة ذات معنى مثل 1983- 1176- 1492( وهی عبارة عن السنین المیلادیة) و بذلک نستطیع زیادة الذاکرة لدینا.

2- جعل المطالب ذات معنى، و هذه الطریقة هی أفضل من أی طریقة أخرى تساعد على تقویة الذاکرة، و کلما کان المعنى أعمق، أو تم تشفیر تفاصیل أکثر، کلما بقی الموضوع فی الذاکرة مدة أطول، و لذلک عندما ترید أن تتذکر ملاحظة معینة من کتاب ما، فسوف تتذکر هذه الملاحظة بشکل أکثر عندما ترکز ذهنک على المعنى الموجود فیها أکثر من المصطلحات، و کلما رکزتم على المعانی بشکل أکبر و أعمق کنتم تذکرتم المطلب و الموضوع بشکل أفضل.

3- التنظیم: بالتنظیم یمکن تعلم المسائل و المطالب بسهولة، و حفظهما بعد ذلک و بالتالی تذکرها و هذا یعنی أنه لتعلّم و حفظ موضوع و مطلب له فروع و أجزاء هو تنظیمه فی سلسلة مراتب منطقیة، من الکل إلى الجزء و من الأعلى إلى الأسفل و نقسمها إلى أفرع أکثر جزئیة و تفصیلیة و نحفظ کل هذه التقسیمات فی ذهننا.

4- نسج الأفکار: من الطبیعی أننا نتعلم بعض المواضیع و المسائل فی ظروف مکانیة و زمانیة معینة، و تسمى هذه الظروف الحاکمة على جو التعلیم بنسج الأفکار، نحن نستطیع أن نستذکر المواضیع و المطالب بسهولة فی الوقت الذی نجعل فیه التنسیق الحاکم على استذکار و المواضیع و المطالب هو ذلک النسج و التنسیق الذی کان موجوداً فی زمان تعلمه و وقوعه و حدوثه، و کمثال على ذلک إذا أردت أن تستذکر أسماء زملائک فی مرحلة الدراسة المتوسطة، یکون من الأفضل لاستذکار أسماء زملائک بطریقة أسهل أن تتحول فی ممرات و أماکن المدرسة التی قضیت فیها تلک المرحلة.

5- أسلوب(پس ختام) و هو أسلوب یستعمل فی اوساط التربویین الإیرانیین و یعنی هذا الأسلوب الترمیز للمراحل الست التی سنذکرها و یساعد الطالب على تنمیة قدراته لحفظ المواضیع و المطالب الموجودة فی الکتب و المناهج الدراسیة، و یسمى هذا الأسلوب ب( روش پس ختام). و ان اسم هذا الأسلوب مشتق من الحروف الأولیة لکل مرحلة من مراحله الستة. 1- المطالعة الأولیة. 2- السؤال. 3- القراءة. 4- التفکیر. 5- الحفظ. 6- المطالعة النهائیة.

توضیح: افترض أنک ترید أن تحفظ موضوعاً معیناً من کتاب ما و من ثم تستذکر هذا الموضوع فی وقت آخر، قبل کل شیء تطالع الکتاب مطالعة أولیة و بذلک تتشکل لدیکم فکرة عامة عن المواضیع المهمة، و هذه المطالعة الأولیة تؤدی إلى تنظیم المسائل و الملاحظات المهمة فی هذا الفصل( کما ذکرنا سابقاً فی مسالة تنظیم الأفکار) و فی المرحلة الثانیة و الثالثة: یجب على الطالب أن یطرح أسئلة على قسم من هذه المواضیع، و فی المرحلة الثالثة و هی مرحلة القراءة، یجب علیه أن یقرأ کل قسم من هذه المواضیع بقصد اعتبارها الإجابات عن الأسئلة التی وضعها، و فی المرحلة الرابعة، یقال للطالب عند المطالعة، تکوین الأسئلة و إیجاد الرابطة و العلاقة بین معلوماتک، فکر بخصوص الموضوع و فی الحقیقة أن الطالب یقوم بوضع المعانی للمواضیع التی قرأها، و بعد ذلک فی المرحلة الخامسة و السادسة یعنی فی مراحل الحفظ و المطالعة الأخیرة یجب على الطالب أن یسعى لیستذکر الحقائق الأصلیة للمواضیع التی قرأتها، و یجیب عن الأسئلة التی طرحها هو.(9)

للاطلاع أکثر یراجع السؤال 808، موضوع(شروط و أدعیة المطالعة).



(2) بحار الأنوار، ج1، ص 244 الروایة 17 روایة عنوان البصری.

(3)  مفاتیح الجنان، الفصل الأول من الباب الأول، تعقیبات الصلاة.

(4)  نفس المصدر.

(5)  نفس المصدر.

(6) نفس المصدر.

(7)  نفس المصدر.

(8) نفس المصدر.

(9) مقتبس من سی دی الأسئلة بإحداث بعض التغییرات و الصیاغة المجددة.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل تلمذ الامام الصادق (ع) على أحد من علماء العامة؟
    7653 تاريخ کلام 2012/01/31
    1. لم یکن الامر بالصورة التی ذکرت فی متن السؤال، و لیس من الصحیح أن یتلمذ الامام (ع) على ید أحد من علماء العامة؛ و ذلک لان الائمة المعصومین فی غنى عن التلمذ على أحد من هؤلاء بالاضافة على توفرهم لتمام العلوم،[1] فهو ...
  • ما هی شروط البیع الصحیح؟
    5995 الحقوق والاحکام 2010/11/09
    هذا السؤال عام جداً. لأن المعاملة تستعمل فی الفقه و العرف بمعان متعددة مثل المعاملة بالمعنی الأعم و المعاملة بالمعنی الأخص و المعاملة بالمعنی المتوسط بین الأخص و الأعم. و المعاملة بالمعنی الأعم تعنی الأعمال و التکالیف التی لا یعتبر فیها قصد القربة سواء کانت متوقّفة علی إنشاء ...
  • كيف یمکن المحافظة علی اللسان حتى لا یرتكب معصية؟
    2421 العملیة 2022/03/14
    اللسان كسائر أجزاء جسم الإنسان إذا خالف الشرائع والأحكام السماوية یصبح وسیلة للمعصیة، كما أنه إذا اتبع أوامر الشريعة یکون من وسائل الطاعة. لذلك فإن المحافظة علی هذه الوسیلة عن تجنب المعاصی تکون کالمحافظة علی سائر الأعضاء؛ مثل الیدین والرجلین... ولا یختلف كثيرًا عنها. اذن، فإن أفضل طريق ...
  • ما المراد من الامبریالیة؟
    5651 الانظمة 2011/01/31
    کلمة الامبریالیة (Imperialism) فی اللغة مشتقة من الامبراطوریة؛ بمعنى تشکیل و تأسیس امبراطوریة ما؛ و لکن المعنى الاصطلاحی للکلمة یعنی: أی نوع من أنواع الهیمنة و التوسع و ضم الاراضی و التسلط على الشعوب الضعیفة بالقوة و القهر. و من البدیهی أن هذا النوع من ...
  • هل یمکن ان تذکروا لنا آیة أو حدیثاً یمدح و یثنی على المجتهد؟
    5511 درایة الحدیث 2008/04/19
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • هل وجودی فی هذا العالم أمر جبری؟
    5821 الکلام القدیم 2011/06/29
    و بعد زوال حجب الجهل من خلال إرتقاء المعرفة بالنفس و بخالقها لا یوجد انسان ینکر تلک الهبات الالهیة، نعم الذی یبدو من الانکار فی العالم یعود الى النقص المعرفی بالنفس و الابتعاد عن مقام الرضا و التسلیم. فاذا تذکر ...
  • هل صحیح ما یقال من أن الحسین أراد أن یستفید من رطوبة فم علی الأصغر؟
    8206 تاريخ بزرگان 2008/06/15
    إن ما ذکرتم غیر موجود فی النصوص التاریخیة من جهة، و لا ینسجم مع معطیات العقل من جهة ثانیة، و معنى ذلک أن هذا الکلام لم یرد فی أی مصدر تاریخی و لا فی کتب المقاتل، لأن ما ورد فی المصادر المعتبرة کالآتی:«وقف الحسین إلى جانب أخته أم کلثوم: ...
  • ما شأن نزول الآيتين الأخيرتين من سورة الحجر؟
    5937 التفسیر 2012/07/07
    أكثر آيات القرآن الكريم نزلت من دون سبب خارجي أو شأن نزول أدى الى نزولها؛ كالآيات التي تدور حول المبدأ و المعاد و تفريعات مسألة الموت و الحياة الأخرى. نعم، هناك بعض الآيات نزلت لاسباب خاصة و تبعاً لوقائع معينة التي عبر عنها في كتب التفسير باسباب ...
  • ما حکم نفقة الزوجة بعد تغییر الجنس؟
    5337 الحقوق والاحکام 2009/03/01
    یری الإسلام أن توفیر مصرف الأسرة و منه نفقة الزوجة یقع علی عهدة الزوج و لیس للمرأة أی مسؤولیة فی ذلک و بالطبع فان شرط وجوب النفقة أمران: 1. کون الزواج دائماً 2. التمکین (و عدم نشوز الزوجة).و من الطبیعی أنه بعد تغییر الجنس لأحد الزوجین فإنه یزول ...
  • ماهي مکانة السیاسة والحکومة من وجهة نظر الامام علي(ع)؟
    2362 رفتار امام علی ع 2020/10/10
    انّ دخول الامام علي(ع) في ساحة السیاسه و قبول الحکم، حسب شهادة التاريخ، لم یکن بمفهوم طلب الرئاسة والسلطة. إنّ الحكومة عنده من هذه الجهة، أدنی وأهون من عفطة عنز وأقل قیمة من حذاء ممزق؛ لأن الحذاء الذي يلبي حاجته(ع) ولا يحمل أي مسؤولية، أحسن وأفضل بكثير من ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279614 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    257784 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    128380 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    113731 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    89128 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    60106 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59732 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56983 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    50127 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47317 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...