بحث متقدم

أسئلة الأرشیف (التصنیف الموضوعی:القرآن)

أسئلة عشوائية

  • هناک روایة نبویة معروفة - الى حد ما- مؤداها انها تجیز کذب الزوج على امرأته، کیف نوجه تلک الروایة و ما مدى صحة الروایة المذکورة سنداً و تمامیتها دلالة؟
    3371 الحقوق والاحکام
    لا ریب ان الکذب من الذنوب الکبیرة و المحرمة و التی ردع الدین الاسلامی عنها بکل شدة و صلابة. و لکن مع ذلک نرى الشرع یبیحه فی بعض الاحیان لمصالح أهم اقتضت ذلک؛ کحفظ النفس و العرض و المال المعتد به. فاذا ما سلمنا بصحة الروایة جدلاً ...
  • ما هی نجمة الشعرى؟
    3213 التفسیر
    إن "الشعرى" نجمة، و کانت لها أسماء أخرى مثل "مرزم".  تقع هذه النجمة فی السماء بعد نجمة "الجوزاء"[i]. و یعتقد البعض أن "الشعرى" اسم لنجمتین[ii].و کانت القبائل العربیة و غیر العربیة ...
  • هل یوجد هنالک اختلاف فی رأی الفلاسفة و أهل المنطق بین الجوهر و العرض؟
    3263 الفلسفة الاسلامیة
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • فی أی خطبة تعرض أمیر المؤمنین (ع) الى کیفیة تصدی الخلفاء الثلاثة لمسند الحکم قبله؟
    3708 درایة الحدیث
    تعرض أمیر المؤمنین (ع) لبیان ذلک فی الخطبة الثالثة من نهج البلاغة و المعروفة بالخطبة الشقشقیة، و قد جاء فیها: أَمَا وَ اللَّهِ لَقَدْ تَقَمَّصَهَا فُلانٌ..... و التی یقول فی آخرها " هَیْهَاتَ یَا ابْنَ عَبَّاسٍ تِلْکَ شِقْشِقَةٌ هَدَرَتْ ثُمَّ قَرَّت‏". ...
  • هل تحرم الخلوة مع بنت من غیر المحارم؟
    3749 العملیة
    من الامور التی أکدت علیها التعالیم الاسلامیة لحفظ النفس و صیانتها من اقتراف الذنوب و الوقوع فی المعصیة، قضیة الخلوة مع المرأة الاجنبیة، حیث نقرأ فی وصیة إبلیس لموسى (ع): أوصیک بثلاث خصال یا موسى لا تخل بامرأة و لا تخل بک، فإنه لا یخلو رجل بامرأة و لا تخلو ...
  • ما معنى "بغیا بینهم" و "طائرکم عند الله"؟
    3434 التفسیر
    1. عبارة "بغیا بینهم" الواردة فی الآیة 213 من سورة البقرة تشیر کما یقول صاحب جامع البیان الى اختلاف بنی اسرائیل و انه لم یکن اختلاف هؤلاء المختلفین من الیهود من بنی إسرائیل فی کتابی الذی أنزلته مع نبی عن جهل منهم به، بل کان اختلافهم فیه، و ...
  • هل یشکل رقص المرأة فی الأعراس؟
    3496 الحقوق والاحکام
    مما لا شک فیه ان رقص المرأة للرجال حرام،[1] أما عن رقص المرأة أمام النساء فی الأعراس و الحفلات التی لا یمکن للرجال التردد فیها، فرأی مراجع التقلید کالآتی:آیات الله العظمی الشیخ بهجت و الفاضل و النوری و الوحید الخراسانی و السید السیستانی: لا یجوز ...
  • ما هو الموقف من اتباع الفرقة الاحمدیة؟
    3634 الحقوق والاحکام
    البدعة فی اللغة تعنی العمل الجدید من دون سابقة، و فی الاصطلاح تعنی (إدخال ما لیس من الدین فی الدین) بمعنى نسبة شیءٍ إلى الدین لم یکن فی واقعة من الدین، و إن البدعة فی الدین من الذنوب الکبیرة، و إن تخریب أماکن هذه الفرقة من دون کسب إذن الدولة ...
  • هل یجوز الرجوع عن التوبة؟
    3134 العملیة
    إن الاستمناء واحد من الذنوب. و التوبة من الذنب بمعنى الندم و العزم الجاد على ترکه. إذن إن تاب أحد من ذنب، یعنی ذلک أنه قد عزم بینه و بین الله على أن یترک هذا العمل القبیح. و یترتب على الذنوب الکبیرة عذاب أخروی و لیس ...
  • ما حكم نصب لوحات صور الإنسان و الحيوان داخل المسجد؟
    6109 احکام مساجد و مکانهای مقدس
    لابد من الإلتفات إلى عدة نقاط للحصول على الجواب: 1ـ يفتي الفقهاءبكراهة الصلاة في عدة أماكن منها: أمام تمثال أو صورة لذي روح، إلّا إذا اُسدل عليها ستار، و كذلك في مكان فيه صورة و إن لم تكن أمام المصلين،[1] فالصلاة ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    263347 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    156208 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    106093 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    101697 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    57746 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    48252 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    45611 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    37966 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    36908 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    36242 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...