بحث متقدم
الزيارة
4866
محدثة عن: 2011/12/20
خلاصة السؤال
الرجاء بیان موقف المفسرین الشیعة من قضیة السامری، و هل لتراب قدم جبرائیل دور فی هذه القضیة؟
السؤال
الرجاء بیان موقف المفسرین الشیعة من قضیة السامری، و هل لتراب قدم جبرائیل دور فی هذه القضیة؟
الجواب الإجمالي

کان السامری عظیما من عظماء بنی إسرائیل من قبیلة یقال لها سامرة، و کان معاصراً للنبی موسى (ع) و قد ذکر فی القرآن ثلاث مرات، و قد استغل غیاب موسى (ع) و ذهابه لجبل الطور لتلقی الالواح فصنع لبنی اسرائیل عجلا و دعاهم لعبادته فاضلهم بفعلهم هذا.

فلما رجع موسى (ع) من جبل الطور و بّخه على فعله و قام بحرق العجل و القاء رماده فی الیم (البحر) «انْظُرْ إِلى‏ إِلهِکَ الَّذِی ظَلْتَ عَلَیْهِ عاکِفاً لَنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنْسِفَنَّهُ فِی الْیَمِّ نَسْفاً».

اما قضیة أخذه التراب من تحت أقدام جبرائیل فقد اختلفت فیها کلمة الباحثین و المفسرین الشیعة فبعضهم ذهب الى تصدیق هذه الروایة و خالفه البعض الآخر، و هؤلاء اختلفوا ایضاً الى طائفتین الاولى تقول بانه أخذ التراب من تحت حافر فرس جبرئیل و الثانیة تقول إنه أخذ التراب من تحت أقدام موسى (ع) نفسه.

الجواب التفصيلي

یمکن بحث قضیة السامری فی ثلاثة محاور، المحور الاول شخصیته، و الثانی أخذه التراب من تحت قدمی جبرائیل، و الثالث موقف الشیعة من هذه القضیة.

المحور الاول: شخصیة السامری

اختلفت کلمة الباحثین فی شخیصة الرجل، فمنهم من قال إن السامری کان عظیما من عظماء بنی إسرائیل من قبیلة یقال لها سامرة، و لکن عدو الله نافق. و قال سعید بن جبیر: کان من أهل کرمان. و قال غیرهما کان رجلا صائغا من أهل باجرمى[1] و اسمه میخا. و قال ابن عباس اسمه موسى بن ظفر و کان منافقا قد أظهر الإسلام و کان من قوم یعبدون البقر.[2]

المحور الثانی: قصة السامری من وجهة نظر الروایات

جاء فی تفسیر القمی[3] الذی یعد من المصادر الروائیة الشیعیة، شرح مختصر عن السامری، نقله العلامة الطباطبائی فی تفسیره بالنحو التالی: " فی تفسیر القمی و قوله: «فَإِنَّا قَدْ فَتَنَّا قَوْمَکَ مِنْ بَعْدِکَ» قال- اختبرناهم بعدک «وَ أَضَلَّهُمُ السَّامِرِیُّ» قال: بالعجل الذی عبدوه.

و کان سبب ذلک أن موسى لما وعده الله أن ینزل علیه التوراة و الألواح إلى ثلاثین یوما أخبر بنی إسرائیل بذلک و ذهب إلى المیقات و خلف أخاه على قومه، فلما جاء الثلاثون یوما و لم یرجع موسى إلیهم عصوا و أرادوا أن یقتلوا هارون و قالوا: إن موسى کذب و هرب منا، فجاءهم إبلیس فی صورة رجل فقال لهم: إن موسى قد هرب منکم و لا یرجع إلیکم أبدا فاجمعوا لی حلیکم حتى أتخذ لکم إلها تعبدونه.

و کان السامری على مقدمة قوم موسى یوم أغرق الله فرعون و أصحابه فنظر إلى جبرئیل و کان على حیوان فی صورة رمکة [4] و کانت کلما وضعت حافرها على موضع من الأرض تحرک ذلک الموضع فنظر إلیه السامری و کان من خیار أصحاب موسى فأخذ التراب من حافر رمکة جبرئیل و کان یتحرک فصره فی صرة فکان عنده یفتخر به على بنی إسرائیل فلما جاءهم إبلیس و اتخذوا العجل قال للسامری: هات التراب الذی معک، فجاء به السامری فألقاه فی جوف العجل فلما وقع التراب فی جوفه تحرک و خار و نبت علیه الوبر و الشعر فسجد له بنو إسرائیل و کان عدد الذین سجدوا له سبعین ألفا من بنی إسرائیل فقال لهم هارون کما حکى الله: «یا قَوْمِ إِنَّما فُتِنْتُمْ بِهِ وَ إِنَّ رَبَّکُمُ الرَّحْمنُ فَاتَّبِعُونِی وَ أَطِیعُوا أَمْرِی، قالُوا لَنْ نَبْرَحَ عَلَیْهِ عاکِفِینَ حَتَّى یَرْجِعَ إِلَیْنا مُوسى‏» فهموا بهارون فهرب منهم و بقوا فی ذلک حتى تم میقات موسى أربعین لیلة.

فلما کان یوم عشرة من ذی الحجة أنزل الله علم الألواح فیها التوراة و ما یحتاج إلیه من أحکام السیر و القصص فأوحى الله إلى موسى أنا فتنا قومک من بعدک و أضلهم السامری...«فَرَجَعَ مُوسى‏- کما حکى الله- إِلى‏ قَوْمِهِ غَضْبانَ أَسِفاً "قالَ یا قَوْمِ أَ لَمْ یَعِدْکُمْ رَبُّکُمْ وَعْداً حَسَناً أَ فَطالَ عَلَیْکُمُ الْعَهْدُ أَمْ أَرَدْتُمْ أَنْ یَحِلَّ عَلَیْکُمْ غَضَبٌ مِنْ رَبِّکُمْ فَأَخْلَفْتُمْ مَوْعِدِی»، ثم رمى بالألواح و أخذ بلحیة أخیه و رأسه یجره إلیه.....فقال له بنو إسرائیل: «ما أَخْلَفْنا مَوْعِدَکَ بِمَلْکِنا» قال: ما خالفناک «وَ لکِنَّا حُمِّلْنا أَوْزاراً مِنْ زِینَةِ الْقَوْمِ» یعنی من حلیهم «فَقَذَفْناها» قال: التراب الذی جاء به السامری طرحناه فی جوفه. ثم أخرج السامری العجل و له خوار فقال له موسى:  «فَما خَطْبُکَ یا سامِرِیُّ؟» قال السامری: «بَصُرْتُ بِما لَمْ یَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ» یعنی من تحت حافر رمکة جبرئیل فی البحر «فَنَبَذْتُها» أی أمسکتها «وَ کَذلِکَ سَوَّلَتْ لِی نَفْسِی» أی زینت.

فأخرج موسى العجل فأحرقه بالنار و ألقاه فی البحر، ثم قال موسى للسامری فأوحى الله إلیه: لا تقتله یا موسى فإنه سخی، فقال له موسى: «انْظُرْ إِلى‏ إِلهِکَ الَّذِی ظَلْتَ عَلَیْهِ عاکِفاً لَنُحَرِّقَنَّهُ ثُمَّ لَنَنْسِفَنَّهُ فِی الْیَمِّ نَسْفاً، إِنَّما إِلهُکُمُ اللَّهُ الَّذِی لا إِلهَ إِلَّا هُوَ وَسِعَ کُلَّ شَیْ‏ءٍ عِلْماً».

و بعد ان نقل العلامة الطباطبائی الروایة على طورها قال: ظاهر هذا الذی نقلناه أن قوله: «و السبب فی ذلک» إلخ، لیس ذیلا للروایة التی فی أول الکلام «قال بالعجل الذی عبدوه» بل هو من کلام القمی اقتبسه من أخبار آخرین کما هو دأبه فی أغلب ما أورده فی تفسیره من أسباب نزول الآیات و على ذلک شواهد فی خلال القصة التی ذکرها، نعم قوله فی أثناء القصة: «قال ما خالفناک» روایة، و کذا قوله: «قال التراب الذی جاء به السامری طرحناه فی جوفه» روایة، و کذا قوله: «ثم هم موسى» إلخ، مضمون روایة مرویة عن الصادق (ع).  ثم على تقدیر کونه روایة و تتمة للروایة السابقة هی روایة مرسلة مضمرة.[5]

المحور الثالث: موقف المفسرین الشیعة من أخذ التراب من تحت اقدام جبرئیل (ع)

طرح المفسرون الشیعة نظریتین حول هذه القضیة:

الف:  أخذ التراب من تحت حافر فرس جبرئیل (ع) او من تحت قدم جبرئیل نفسه.

و قد مر فی الروایة التی نقلناها عن القمی أن السامری " أخذ التراب من حافر رمکة جبرئیل". و هناک روایة أخرى تؤیدها، نقلت فی جوامع الجامع[6] و البحر المحیط[7] و غرائب القرآن[8]، و زبدة التفاسیر[9]، و مجمع البحرین[10]، و ینتهی سندها الى أمیر المؤمنین (ع). و خلاصتها انه فی الوقت الذی حل میعاد الذهاب الى الطور أرسل اللّه الى موسى جبریل راکبا حیزوم فرس الحیاة لیذهب به، فأبصره السامری فقال: إن لهذا شأنا فقبض قبضة من أثر تربة موطئه فلما سأله موسى عن قصته قال: قبضت من أثر فرس المرسل إلیک یوم حلول المیعاد.

لکن هناک طائفة من المفسرین لا ترتضی هذا المعنى و تقول انما أخذ السامری التراب من تحت اقدام الملک (جبرائیل) نفسه لا من تحت اقدام فرسه.

جاء فی کتاب تبیین القرآن فی تفسیر قوله تعالى: " قالَ بَصُرْتُ بِما لَمْ یَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُها"[11] رأیت ما لم یره بنو إسرائیل عند دخولنا البحر رأیت جبرئیل و تحت قدمه التراب یتحرّک، حیث تضفی قدمه علیه روحا "فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ جبرئیل فَنَبَذْتُها" ألقیتها فی جوف العجل.[12]

ب: المراد من کلمة "بَصُرْتُ"  الرؤیة البصریة بالحاسة المعروفة

جاء فی المفردات للراغب: و لا یکاد یقال للجارحة بصیرة، و یقال من الأوّل: أبصرت، و من الثانی: أبصرته و بصرت به، و قلّما یقال بصرت فی الحاسة إذا لم تضامّه رؤیة القلب.[13]

و نقل صاحب تفسیر النور روایة یؤید هذه النظریة نقلا عن الاحتجاج للطبرسی مفادها: انه لما افتتح أمیر المؤمنین (ع) (البصرة بعد معرکة الجمل) اجتمع الناس علیه و فیهم الحسن البصری و معه الألواح فکان کلما لفظ أمیر المؤمنین (ع) بکلمة کتبها. فقال أمیر المؤمنین (ع) بأعلى صوته: ما تصنع؟ فقال: نکتب آثارکم لنحدث بها بعدکم. فقال أمیر المؤمنین (ع): أما إن لکل قوم سامری و هذا سامری هذه الأمة أما إنه لا یقول لا مساس و لکن یقول لا قتال.[14]

و بهذا یظهر أن المقصود بقول السامری " فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِنْ أَثَرِ الرَّسُولِ" انه قبض ذلک من تحت آثار موسى فآمن به ثم ترکه و عبد العجل، و لا ریب ان المراد من قوله " بَصُرْتُ بِما لَمْ یَبْصُرُوا" أنی توصلت الى حیلة اتوصل من خلالها لهذا الفعل هی خافیة على الآخرین و هذا المعنى یناسب الحدیث المذکور.[15]



[1] باجرمی اسم مکان یقرب من  نصیبین؛ عبد الله بن عبد العزیز، المعجم، ص 220، عالم الکتب، بیروت، 1403 ق.

[2] المجلسی، محمد باقر، بحار الأنوار، ج 13 ص 244، مؤسسة الوفاء ،بیروت ،1404 ق.

[3] القمی، علی بن ابراهیم، تفسیر القمی، ج 2، ص 61-62، دار الکتب، قم، 1404ق.

[4]فرس تتخذ للنسل.

[5]انظر: الطباطبائی، سید محمد حسین، المیزان، ج 14، ص 201 - 203، مکتب النشر الاسلامی، قم، 1417 ق.

[6] الطبرسی، فضل بن حسن، تفسیر جوامع الجامع، ج 2، ص 433، انتشارات جامعة طهران، 1377ش.

[7] الاندلسی، ابوحیان، البحر المحیط فی التفسیر، ج 7، ص 376، دار الفکر، بیروت، 1420 ق.

[8] النیشابوی، نظام الدین حسن بن محمد، تفسیر غرائب القرآن، ج 4، ص 568، دار الکتب العلمیة، بیروت، 1416 ق.

[9]  الکاشانی، ملا فتح الله، زبدة التفاسیر، ج 4، ص270، بنیاد معارف اسلامی، قم، 1423 ق.

[10]  الطریحی، فخر الدین، مجمع البحرین، ج 3، ص 197، مکتبة مرتضوی، طهران، 1375 ش.

[11] طه، 96.

[12] الحسینی الشیرازی، سید محمد، تبیین القرآن، ص 330، دار العلوم، بیروت، 1423 ق.

[13] الراغب الاصفهانی، حسین محمد، المفردات فی غریب القرآن، ص 127، دار العلم، 1412 ق.

[14] الطبرسی، ابو منصور، احمد بن علی، الاحتجاج، ج 1، ص 171، نشر مرتضی، مشهد،1403ق.

[15] قرائتی، محسن، تفسیر نور، ج 7، ص 384، مرکز فرهنگی درسهایی از قرآن، طهران، 1383 ش.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • ما هو الفرق بین العقل (المدبر) و القلب (الإیمان و العشق).
    7988 النظری
    توجد قوتان عظیمتان فی ترکیب الإنسان (العقل و العشق) و لکل واحدة من هذه القوى دور کبیر و فعال فی حیاة الإنسان، فالعقل مثله کالمصباح الشدید النور الذی یشع بنوره لیکشف الانحناءات و الانعطافات التی توجد فی الطریق الذی یسلکه الإنسان فی حیاته و هو بمثابة الآلة الحاسبة حیث یهتم ...
  • کیف نبحث عن أسرار الصحة الجسدیة؟
    4011 الکلام الجدید
    لقد جرت سنة الطبیعة -التی وضعها الله تعالى- على عدم بقاء أی إنسانٍ على وجه هذه المعمورة، حیث إنهم یرحلون عنها الى دار الخلد لأسباب عدیدة، و من تلک الأسباب هو فقدان الصحة الجسدیة.و من جانب ...
  • ما هو سبب وجود الشیعة و السنة؟
    6322 الکلام القدیم
    ان هذا السؤال طرح فی اکثر من موقع و فی الکثیر من المصنفات التی صنفت فی مجال الکلام و الفرق و الملل. و للاجابة عنه نشیر الی مقدمة مهمة و هی:شاء الله سبحانه ان یبعث لهذه البشریة رسولاً خاتماً للرسالات و هو محمد بن عبد الله صلى الله علیه ...
  • هل یمکن لغیر الله أن یکون عالماً بالغیب؟
    6207 الکلام القدیم
    الغیب یعنی اختفاء شیء عن الحواس و الإدراک، و الشهادة بمعنى الظهور. و الشیء الواحد من الممکن أن یکون غیباً لشخص و مشهوداً لشخص آخر، و الأمر متعلق بحدود الشخص الوجودیة و إحاطته بعالم الوجود. و بما أن إحاطة غیر الله محدودة و إحاطة الله کاملة و شاملة لکل شیء، ...
  • لماذا یعبّرالله فی بعض الاّیات عن نفسه بضمیر (نحن) و فی البعض الاّخر بکلمة (أنا)؟
    4302 التفسیر
    مع أن الله واحد و أن من المناسب أنه حین یخبر عن أفعاله أن یستعمل کلمة (أنا) و قد ورد هذا التعبیر فی القراّن مراراً، و لکن فی اللغة العربیة و بعض اللغات یستعمل المتکلم ضمیر الجمع بدل ضمیر المفرد و ذلک لاسباب متعددة منها:1ـ أنه یرید أن یذکّر ...
  • من هم الشیعة الإسماعیلیة «البهرة» و ما هی عقائدهم؟
    3493 تاريخ بزرگان
    «البهرة الداوودیة» إحدى الفرق المتشعبة عن الفرقة الإسماعیلیة، و یعتقد الإسماعیلیة أن إسماعیل الابن الأکبر للإمام الصادق الذی توفی فی حیاة الإمام هو الإمام السابع، و هذه الفرقة لها عقائدها الخاصة بها نشیر إلیها فی الجواب التفصیلی. و من الجدیر بالذکر أن بعض الهنود و بعض المسلمین السنّة یسمون بالبهرة ...
  • هل الفارق بين الأمر و النهي كون النهي مفيدا للتكرار دون الأمر حيث يدل على المرة؟
    3433 الفلسفة الاسلامیة
    من الابحاث التي خاض فيها علماء اصول الفقه بحث الاوامر و النواهي؛ بان الاوامر و النواهي إذا كانت قد وصلت الينا من قبل الشارع المقدس فهل الامر و النهي يدلان بطبيعتما على المرة؟ او هما يدلان على التكرار و الاستمرارية؛ بمعنى تحقق امتثال أمر الشارع و نهية ...
  • اذا کان مقام العصمة مقاما تفضلیا من قبل الله تعالى فکیف یمکن توجیه منح الثواب حینئذ للمعصوم و غیر المعصوم؟
    4011 الکلام القدیم
    1. العصمة عبارة عن :" وجود أمر فی الإنسان المعصوم یصونه عن الوقوع فیما لا یجوز- الوقوع فیه- من الخطإ أو المعصیة". و هذا الامر ناتج عن علم المعصوم بعواقب الذنوب السیئة، او بسبب سمو مرتبة المعرفة بالله تعالى و کماله و الوله بالله تعالى و ادراک ...
  • ما تفسیر «لَّا تجَعَلُواْ دُعَاءَ الرَّسُولِ»، «یَتَسَلَّلُونَ مِنکُمْ لِوَاذًا» و «فَلْیَحْذَرِ الَّذِینَ» فی الآیة 63 من سورة النور؟
    4504 التفسیر
    «دعاء الرسول» فی هذه الآیة الشریفة بمعنی أن النبی (ص) کلما دعا الأمة لأمر معین، کالدعوة إلی الإیمان و العمل الصالح أو دعوتهم لیشاورهم فی الأمور الإجتماعیة و إلی صلاة الجماعة و غیر ذلک، یتحتم علیهم الإهتمام بهذه الدعوة و الاعتناء بها و الثبات علیها بشکل جادّ و ...
  • ما هو الشرک؟
    8486 الکلام القدیم
    الشرک لغة بمعنی جعل النصیب "السهم"، و المراد من الشرک فی اصطلاح القرآن جعل الشریک و المثل لله تعالی و هو فی قبال "الحنیفیة"، فالحنیف؛ یعنی المیل الی الاستقامة و الاعتدال، فحیث ان اصحاب التوحید الخالص ابتعدوا عن الشرک و مالوا الی هذا الاصل الاساسی فیقال لهم حنفاء.و ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    264009 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    164722 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    107345 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102041 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    61823 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    48653 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    46728 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38321 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    37713 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    37253 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...