بحث متقدم
الزيارة
3462
محدثة عن: 2009/08/13
خلاصة السؤال
هل أن السیادة تنتقل عن طریق الأم إلى الولد؟
السؤال
لقد انتقلت السیادة من فاطمة الزهراء (س) إلى الأئمة(ع) و هی امرأة، فلماذا لا تنتقل السیادة عن طریق النساء الأخریات؟
الجواب الإجمالي

لا شک فی أن جمیع أبناء فاطمة الزهراء(س) هم أبناء رسول الله(ص) و أن السیادة تنتقل عن طریق الأم أیضاً. و یؤید هذه المسألة العدید من الروایات المختلفة التی نقلت عن الأئمة الأطهار(ع)ن و هذا الکلام لا یتنافى مع اختصاص الأحکام الفقهیة بالسادة التی وصلتهم السیادة عن طریق الأب.

الجواب التفصيلي

لا یتردد أحد فی کون أبناء فاطمة(س) هم أبناء رسول الله(ص) و لذلک لیس صحیحاً ما اعتبرتموه من المسلمات فی نفی السیادة فی سؤالکم. بل الصحیح أن کل من ینسب إلى فاطمة الزهراء(س) هو من نسل النبی(ص) و یعد فی السادة، و لأجل إیضاح هذه المسألة نورد بعض الروایات.

1ـ قال الإمام موسى بن جعفر(ع): «أن هارون الرشید سأله: لم لا تنهون شیعتکم عن قولهم لکم یا ابن رسول الله و أنتم ولد علی و فاطمة إنما هی وعاء، و الولد ینسب إلى الأب لا إلى الأم؟ فأجابه الإمام: قال تعالى: «وَ وَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَ یَعْقُوبَ کُلاًّ هَدَیْنَا وَ نُوحًا هَدَیْنَا مِنْ قَبْلُ وَ مِنْ ذُرِّیَّتِهِ دَاوُودَ وَ سُلَیْمَانَ وَ أَیُّوبَ وَ یُوسُفَ وَ مُوسَى وَ هَارُونَ وَ کَذَلِکَ نَجْزِی الْمُحْسِنِینَ * وَ زَکَرِیَّا وَ یَحْیَى وَ عِیسَى وَ إِلْیَاسَ کُلٌّ مِنَ الصَّالِحِینَ»[1] فمن أبو عیسى؟ فقال: لیس له أب إنما خلق من کلام الله (عز و جل) و روح القدس». فقلت لهارون: «إنما ألحق عیسى بذراری الأنبیاء من قبل مریم، و ألحقنا بذراری الأنبیاء من قبل فاطمة لا من قبل علی»[2].

2ـ و قد ورد فی تفسیر العیاشی: «عن أبی حرب عن أبی الأسود قال: أرسل الحجاج إلى یحیى بن معمر قال: بلغنی أنک تزعم أن الحسن و الحسین من ذریة النبی تجدونه فی کتاب الله، و قد قرأت کتاب الله من أوله إلى آخره فلم أجده. قال: ألیس تقرأ سورة الأنعام؟ «و من ذریته داود و سلیمان» حتى بلغ یحیى و عیسى قال: ألیس عیسى من ذریة إبراهیم؟ قال: نعم قرأت»[3].

3ـ یقول أبو الجارود: قال الإمام الباقر: قال أبو جعفر(ع): یا أبا الجارود ما یقولون لکم فی الحسن و الحسین(ع)؟ قلت: ینکرون علینا أنهما ابنا رسول الله (ص) قال: فبأی شیء احتججتم علیهم؟ قلت: احتججنا علیهم بقول الله عز و جل فی عیسى بن مریم (ع) و من ذریته داود و سلیمان و أیوب إلى قوله: و عیسى، قال: فبأی شیء قالوا لکم؟ قلت: قالوا: قد یکون ولد الابنة من الولد و لا یکون من الصلب، قال: فبأی شیء احتججتم علیهم قلت: بقول الله تعالى لرسوله: (فقل تعالوا ندع أبناءنا و أبناءکم) [4] قال: فأی شیء قالوا لکم؟ قلت قالوا: قد یکون فی کلام العرب أبناء رجل و یقول آخر: أبناؤنا، قال: فقال أبو جعفر (ع): یا أبا الجارود لأعطینکها من کتاب الله عز وجل: «حرمت علیکم أمهاتکم و بناتکم»[5] إلى أن انتهى إلى قوله: «و حلائل أبنائکم الذین من أصلابکم»، فسلهم یا أبا الجارود هل کان لرسول الله نکاح حلیلتهما؟ فإن قالوا: نعم، کذبوا و فجروا ، و إن قالوا لا فهما ابناه لصلبه»[6].

و على هذا الأساس فالمرأة التی تنسب إلى النبی(ص) یکون جمیع أبنائها من نسل النبی(ص) و من السادة أیضاً و إن کان زوجها لیس من السادة و لذلک فالإنسان یکون سیداً عن طریق الأم أیضاً.

و أما بالنسبة للأحکام و الآثار الفقهیة المبینة فإنها تخص السادة من طرف الأب.

و قد أجاب الإمام الخمینی عن سؤال بخصوص هذه المسألة فقال: «مع أن المنتسبین إلى الرسول(ص) عن طریق الأم هم أولاد النبی(ص) إلا أن ملاک الأحکام الفقهیة الشرعیة الانتساب عن طریق الأب»[7].



[1] سورة ألنعام، آیة 84 و 85.

[2] تفسیر الصافی، الطبعة ذات الجزئین، ج1، ص530، جواهر، ج16، 95.

[3] تفسیر المیزان، عربی، ج7، ص261، بحث روائی.

[4] آل عمران، 61.

[5] سورة النساء، آیة 23.

[6] جواهر الکلام، ج16، ص93، کتاب الخمس، طبعة إیران.

[7] توضیح المسائل (المحشى للإمام الخمینی)، ج2، ص:89، س1009.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    265618 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    178957 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    108775 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102660 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    71441 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49384 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    48578 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    39505 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38874 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    38676 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...