بحث متقدم
الزيارة
4623
محدثة عن: 2009/11/05
خلاصة السؤال
ما هی أسباب سقوط القصاص؟
السؤال
أی من الموارد التالیة یعتبر من أسباب سقوط عقوبة القصاص؟ إرث القصاص، رجوع الشهود عن الشهادة، تعارض البیّنات، ثبوت کذب الشهود، تعارض الشهادة و الإقرار.
الجواب الإجمالي

لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی

الجواب التفصيلي

لإیضاح الجواب نبحث فی تأثیر کل من هذه الموارد علی القصاص:

الف: تعارض الشهادة و الإقرار:

 فی صورة تعارض شهادة الشهود مع الإقرار لو قامت بیّنة على أنّ شخصاً قتل زیداً عمداً، و أقرّ آخر أنّه هو الذی قتله دون المشهود علیه و أنّه بری‏ء، و احتمل اشتراکهما فی القتل،‏ ‏ فالمشهور بین الفقهاء أنه یمکن لولیّ الدم اختیار أحد الموارد التالیة:

1. أن یعتبر المشهود علیه هو القاتل و یقتصّ منه و على المقرّ ردّ نصف الدیة إلى ولیّ المشهود علیه‏.

2. أن یعتبر المقرّ هو المجرم و یقتصّ منه. و لکن عندئذٍ لا یردّ المشهود علیه إلى ورثة المقرّ شیئاً.

3. له قتلهما بعد أن یردّ إلى ولیّ المشهود علیه نصف دیته‏.

4. أن یعفو عن القصاص و قتل کلیهما (المتّهم و المقرّ) و یکتفی بأخذ الدیة.

5. و أمّا إذا علم أنّ القاتل واحد فالظاهر جواز قتل المقرّ أو أخذ الدیة منه بالتراضی‏ [1]

ب: تعارض البیّنات:

وهنا توجد حالتان:

الاولى: الاختلاف فی الموضوع المشهود به مثلا: لو شهد أحدهما أنه قتله غدوة و الآخر عشیة أو شهد أحدهما أنه قتله بالسم و الآخر أنه بالسیف أو قال أحدهما: أنه قتله فی السوق و قال الآخر فی المسجد لم یقبل قولهما.[2]

الثانیة: الاختلاف فی القاتل، مثلا: لو شهد اثنان بأن القاتل زید مثلا و آخران بأنه عمرو دونه قیل: یسقط القصاص‏، و وجب الدیة علیهما نصفین لو کان القتل المشهود به عمدا أو شبیها به، و على عاقلتهما لو کان خطأ، و قیل إن الولی مخیر فی تصدیق أیهما شاء، کما لو أقر اثنان کل واحد بقتله منفردا، و الوجه سقوط القود و الدیة جمیعا.[3]

ج: رجوع الشهود عن الشهادة:

إذا رجع الشهود عن شهادتهم قبل حکم الحاکم سقطت شهادتهم و لا یصدر حکم طبقاً لها. و إذا رجعوا عن شهادتهم بعد حکم الحاکم طبقاً لشهادتهم، سقط القصاص.[4]

د: ثبوت کذب الشهود:

إذا ثبت کذب الشهود، سقطوا عن العدالة، و سقط القصاص الذی ثبت بشهادتهم، و بالاحری لم یثبت قصاص أصلاً.[5]

هـ: إرث القصاص:

 إذا مات من له حق القصاص انتقل حق القصاص الی ورثته، و لا یسقط حق القصاص بالتوریث، فیمکنهم أن یقتصّوا لو أرادوا کما یمکنهم أن یعفوا عن (الجانی) أو یأخذوا الدیة منه (الجانی) بالتوافق معه (لکونها معاوضة فیلزمها موافقة الجانی).



[1] آیة الله الخوئی، السید ابو القاسم، مبانی تکملة المنهاج، ج3، ص94، مؤسسة احیاء آثار الإمام الخوئی.

[2] تحریر الوسیلة، ج2، ص525، القول فیما یثبت به القود، البینة، المسالة رقم2.

[3] نفس المصدر، ص526، المسالة رقم 5.

[4] مروارید، علی اصغر، الموسوعة الفقهیة، القضاء و الشهادات، ج 4، ص 14، طبعة بیروت سنة 1421 ق.

[5] الإمام الخمینی، تحریر الوسیلة، ج2، ص441؛ آیة الله الخوئی، السید ابو القاسم، مبانی تکملة المنهاج، ج2، ص 96، مؤسسة احیاء آثار الإمام الخوئی؛ النجفی، محمد حسن، جواهر الکلام، ج 42، ص 209، بیروت دار احیاء التراث العربی.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279231 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    256495 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    127926 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    112352 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88805 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    59334 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59215 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56748 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    48981 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47007 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...