بحث متقدم
الزيارة
3626
محدثة عن: 2011/03/10
خلاصة السؤال
إذا أجنب الشخص من الحرام ثم لاقت یده الرطبة شیئاً، فهل یتنجس ذلک الشئ؟
السؤال
إذا أجنب الشخص من الحرام ثم لاقت یده الرطبة شیئاً، فهل یتنجس ذلک الشئ؟ (والمقصود من الرطوبة هی رطوبة الید بسبب الماء و ما شابهه و لیس عرق (الشخص المذکور)
الجواب الإجمالي

بدن الشخص الذی اجنب من طریق الحرام طاهر، اذا لم تسر النجاسة الی بدنه.

وعلی اساس فتاوی الفقهاء المستندة الی روایات المعصومین (ع) فان بدن وعرق الشخص الجنب من الحرام طاهر [1]....

وبناءً علی هذا فاذا کانت یده رطبة و اصابت شیئاً فانه لا یتنجس سواء کانت تلک الرطوبة من جهة العرق او سبب سائل آخر.

نعم، ان بعض المراجع لا یجیز الصلاة بالبدن و الثوب الملوث بعرق الجنب من الحرام، و بعضهم ایضاً یحتاط فی ذلک .[2]



[1] .الکلام حول حرمة هذا العمل امر آخر یبحث فی محله.

[2] .للوصول الی تفصیل هذا البحث یراجع (توضیح المسائل المحشی للامام الخمینی) ج1 ص82و83 مسالة 116

الامام الخمینی ،الفاضل،و الخامنئی: عرق الجنب من الحرام لیس نجساً و لکن الحوط وجوباً الا یصلی ببدن او ثوب ملوث به.

الاراکی :عرق الجنب من الحرام و ان کانت نجاسته محل اشکال، و لکن لا یجوز الصلاة ببدن او ثوب ملوث به.

الخوئی: مسالة: عرق الجنب من الحرام طاهر و الاحوط استحباباً عدم الصلاة به.

الگلبایگانی، الصافی: عرق الجنب من الحرام طاهر سواء خرج اثناء الجماع ام بعده، و سواء کان من الرجل ام من المرأة، و سواء کان من الزنا ام من اللواط ام من وطئ البهائم ام الاستمناء، ولکن الاحوط وجوباً عدم الصلاة ببدن او ثوب ملوث به.

بهجت: عرق الجنب من الحرام لیس نجساً و لکن الاظهر و الاحوط عدم الصلاةببدن او لباس ملوث ما لم یجف.

التبریزی: عرق الجنب من الحرام طاهر و الاحوط عدم جواز الصلاة به.

السیستانی: عرق الجنب من الحرام طاهر و تصح الصلاة فیه.

الزنجانی: عرق الجنب من الحرام طاهر و لکن الاحوط استحباباً تجنبه.

مکارم الشیرازی: المجنب من طریق الحرام عرقه طاهر، و لکن مادام بدنه او ثوبه متلوثاَ بالعرق فالاحوط وجوباً عدم الصلاة فیه.

الجواب التفصيلي
لایوجد لهذا السؤال الجواب التفصیلی.
س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • إذا قام مندوب الشراء بتغییر فاتورة البضائع لیعوض عن أجوره الزهیدة، فهل عمله شرعی؟
    2820 الحقوق والاحکام
    بما أن السؤال المذکور راجع إلى الأبحاث الفقهیة فارتأینا أن نستفتی مکاتب المراجع العظام وکانت أجوبتهم کالتالی:مکتب آیة الله العظمى ولی أمر المسلمین (مد ظله العالی)لا یجوز، وما ذکر لا یعد ذریعة لتجویز هذا العمل.
  • هل أن التناسب مراعى و معتبر بین عمل العامل و الثواب المترتب على العمل؟
    4561 الکلام القدیم
    إن هذا النحو من الثواب لا یعد خدشة فی عدل الله تعالى و لا هو من الإخلال فی التناسب بین العمل و الثواب لأننا لو عرفنا العدالة بالقول: وضع الأمور فی مواضعها المناسبة. فلا بد من التناسب بین العمل و الثواب، و أما ما ذکرتم من الموارد فإن التناسب بین ...
  • من الراوي في قضية ميلاد أمير المؤمنين (ع) في الكعبة؟
    3179 تاريخ بزرگان
    بالنسبة إلى السؤال لابد من التركيز إلى بعض النقاط. 1. من أجل اليقين بولادة أمير المؤمنين (ع) في الكعبة، حسبنا إقرار بعض علماء أهل السنة بهذه الواقعة و روايتهم لها؛ إذ أنها فضيلة لا تطيقها أسماع أعداء أمير المؤمنين و حساده و مبغضيه.
  • ما هی حدود قدرة الشیطان و الجن، و إلى أی مدى یمکنهم التأثیر على حیاة الإنسان و أفعاله؟
    8713 الکلام القدیم
    ورد لفظ الشیطان و الجن کثیراً فی القرآن و فی موارد متعددة، و قد نزلت سورة بعنوان سورة الجن.الشیطان: اسم عام (اسم جنس) یطلق على کل موجود نزق منحرف و مؤذٍ، سواء کان إنساناً أو غیر إنسان، و إبلیس اسم خاص (علم) و هو اسم الشیطان الذی خدع آدم ...
  • ما هی الطریقة الصحیحة لاختیار الزوجة؟
    4212 العملیة
    خلق الله برحمته برحمته المرأة للرجل و الرجل للمرأة و حدّد علاقتهما ضمن إطار الزواج، و الزواج ینبغی أن یبتنی على المعرفة و له موازین و شروط خاصة فی نظر الإسلام. لقد بینت التعالیم الإسلامیة العدید من الموازین و الشروط لاختیار الزوجة تضمن مراعاتها سلامة الأسرة و المجتمع. و من ...
  • ما هی جذور الخجل؟
    4696 النظریة
    الخجل بمعنی‌ الانکفاء علی الذات و الخوف من مواجهة الآخرین. و لیس الخجل مرادفاً للحیاء، فالحیاء هو بمعنی القدرة علی السیطرة و هو أمر إرادی و إیجابی و قد ورد مدحه فی الروایات و الآیات، و اما الخجل فهو ظاهرة لا ارادیة تماماً، و سلبیة و تکشف عن الضعف النفسی ...
  • ما هی الحالات التی تقضى فیها الصلاة تحت عنوان قصد ما فی الذمة؟
    2694 الحقوق والاحکام
    هناک الکثیر من الحالات التی تقضى فیها الصلاة بقصد ما فی الذمة، نشیر الى بعض الامثلة منها:1. إذا صلى العصر فی الوقت المختص بالظهر- سهوا- صحت، و لکن الأحوط أن یجعلها ظهرا ثم یأتی بأربع رکعات بقصد ما فی الذمة أعم من الظهر و العصر.
  • هل ان الصلاة علی النبی و أهل بیته فی الرکوع و السجود لها فضیلة؟
    3497 الحقوق والاحکام
    الصلاة علی النبی(ص) ذکر مبارک و عظیم جداً، و الإتیان به فی کل الأحوال و الأزمنة له ثواب و هو من المستحبّات المؤکّدة فی حال الصلاة و هو واجب فی التشهّد. یقول الله تعالی فی القرآن مخاطباً المؤمنین:"ان الله و ملائکته یصلون علی النبی یا أیها الذین امنوا صلّوا علیه ...
  • ما هی الاخلاقیات و القیم التی توجد فی سورة الحجرات؟
    2502 التفسیر
    لاریب أنّ لعلاقة المسلم باللّه و رسوله آداب فی الإسلام یفترض بالمسلم احترامها عند مخاطبتهما، کما أنّ هناک آدابا لعلاقة المسلم بالآخرین تلزمه باحترام أسرارهم و خفایاهم و عیوبهم و أوضاعهم، بحیث لا ینفذ إلیها إلّا بإذن إلهیّ، أو بإذن أصحابها أنفسهم، و لا یذکر من تلک الخفایا ...
  • هل ینطبق عنوان الکافر على تارک الصلاة؟
    2869 الحقوق والاحکام
    إنّ الکافر، هو الذی ینکر وجود الله تعالى، أو وحدانیته، أو یوم الجزاء، أو رسالة الأنبیاء، أو ینکر ما کان من ضروریات الدین. و قد ضمت الرسائل العملیة للفقهاء أحکاما خاصة بمن یصدق علیه عنوان الکافر، و منها أن الکافر لا یطلق على کل من ترک الصلاة إلا اذا کان ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    260650 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    115357 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    102762 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    100406 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    46110 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    43368 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    41603 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36800 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    35019 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    33188 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...