بحث متقدم
الزيارة
4190
محدثة عن: 2011/06/11
خلاصة السؤال
ما المراد من «لا تعادوا الأیام فتعادیکم»؟
السؤال
وضّحوا معنی عبارة «لا تعادوا الأیام فتعادیکم». و ما المراد من الأیام فیها؟
الجواب الإجمالي

هذه العبارة جاءت فی أحادیث النبی الأکرم (ص)، و المراد من الأیام هنا هو أیام الاسبوع. و علی کل حال فهذه الروایة تدل علی أهمیة الزمان و المفروض عدم الشکوی من الأیام و عدم الاعتقاد بنحوسیتها أو سوئها، بل یجب أن لا نغفل عن نسیم الرحمة الذی یمکن أن یصیب الإنسان فی هذه الأیام بل و یحسن الاستفادة منها. نعم هذه الجملة قد یکون لها معنی آخر، یأتی الحدیث عنه فی الجواب التفصیلی.

الجواب التفصيلي

هذه العبارة جاءت فی أحادیث النبی الأکرم (ص)[1]، و ظاهرها یدل علی أنه الإنسان لا ینبغی له معاداة الأیام و لا یشکو منها و علیه أن لا تشاءم منها سوءً، لأن من فعل ذلک و تفاءل سوءً و توقع الحوادث السیئة، یحصل له مثلما توقع و فکر.

لکن من الممکن ان نستکشف معنی آخر و ذلک من خلال الرجوع الی بعض الروایات ، و یمکن القول بأن هذا المعنی من باب الجری و التطبیق علی أحد المصادیق أو أنه المعنی الباطنی للعبارة. هذه العبارة جاءت فی مورد تسمیة أیام الاسبوع لأن کل یوم من أیام الاسبوع مسمی بإسم أحد المعصومین، و المراد من الأیام هنا هو أیام الاسبوع.[2]

صقر بن أبی دلف و هو من الشیعة الإمامیة، کان یظن أن الأیام بالروایة هو الیوم و اللیلة، و هذه الروایة تکون دلیلاً علی اعتقاد المنجّمین و المتفائلین بأن تقدیر الإنسان متعلّق بدورة اللیل و النهار و القمر و النجوم و الإنسان فی قبال کل هذا مکتوف الأیدی و لا یستطیع عمل أی شیء. صقر بن أبی دلف یقول: « زرت الإمام الهادی (ع) فی سجنه فقلت له: یا سیدی حدیث یروی عن النبی (ص) لا أعرف معناه قال: و ما هو؟ قلت: قوله «لا تعادوا الأیام فتعادیکم» ما معناه فقال: نعم الأیام نحن ما قامت السموات و الأرض فالسبت إسم رسول الله (ص) و الأحد أمیر المؤمنین (ع) و الإثنین الحسن و الحسین –علیهما السلام- و الثلاثاء علی بن الحسین و محمد بن علی و جعفر بن محمد –علیهم السلام- و الأربعاء موسی بن جعفر و علی بن موسی و محمد بن علی –علیهم السلام- و أنا، و الخمیس ابنی الحسن(ع) و الجمعة إبن ابنی...[3]

علی کل حال فهذه الروایة تدل علی أهمیة الزمان و المفروض عدم الشکوی من الأیام و عدم الاعتقاد بنحوسیتها أو سوءها، بل یجب أن لا نغفل عن نسیم الرحمة الذی یمکن أن یصیب الإنسان فی هذه الأیام بل و یحسن الاستفادة منها.

و من أهم طُرق الاستفادة من هذه الأیام هو التوسل بالأئمة الخاصین بهذه الأیام عن طریق زیارتهم المخصوصة بالأیام، المذکورة فی کُتب الأدعیة مثل مفاتیح الجنان و غیره.


[1]  ابو حنیفة، النعمان بن محمد بن منصور التمیمی المغربی، دعائم الإسلام، ج2، ص145، مؤسسة آل البیت علیهم السلام لإحیاء التراث، بیروت لبنان، الطبعة الثانیة، 1385 هـ.ق؛ المحدث النوری، میرزا حسین، مستدرک الوسائل و مستنبط المسائل، ج13، ص77، مؤسسة آل البیت لإحیاء التراث، بیروت، لبنان، الطبعة الأولی 1408 ق.

[2]  المجلسی، محمد باقر، بحار الأنوار، ج99، ص211، مؤسسة الوفاء، بیروت، لبنان.

[3]  بحار الأنوار، ج99، ص211.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • إذا تسببّ شخص فی هلاک عدد من طیور الحرم فی مکة هل تجب علیه الکفارة؟
    3277 الحقوق والاحکام
    فی الفرض المذکور حیث إن ذلک لم یکن تعمّداً و لا یصدق علیه انه صید فلا کفارة فیه.[1][1] مناسک الحج المحشی للإمام الخمینی، ص 488، مسألة 1320 (إذا ارتکب ...
  • لماذا اختار النبی (ص) أسامة لقیادة الجیش؟
    3778 تاريخ بزرگان
    لم یکن أسامة شاباً لا تجربة له کما جاء فی کلام السائل المحترم، و إنما کان قائداً کفؤاً للقیادة بحسب ما جاء فی کلام الرسول (ص).إن مخالفة البعض لقیادة أسامة کان حجة و ذریعة، لأنهم لم یریدوا مغادرة المدینة فی هذه الظروف، و أی شخص ینتخب غیر أسامة فإنهم ...
  • ما هو حکم القصاص فی صورة تعارض إقرار شخصین أو رجوعهما عن الإقرار؟
    3008 الحقوق والاحکام
    قال الإمام الخمینی(ره)[1] فی هذا الصدد:"لو اتّهم الرجل بقتل عمداً، و أقرّ المتّهم بقتلهً فجاء آخر و أقرّ أنه هو الذی قتله و رجع المقرّ الأول عن إقراره درء عنهما القصاص و الدیة و یؤدی دیة المقتول من بیت المال، لأن ...
  • ما هو رأی أهل السنة حول شخصیة بلال الحبشی؟
    4033 تاريخ بزرگان
    ما ورد فی المصادر التاریخیة لأهل السنة حول الصحابی الجلیل بلال؛ هو أنه کان عتیق أبی بکر و کان مؤمناً صامداً أمام تعذیب الکفار، مؤذّناً للنبی (ص) و من مجاهدی الاسلام فی الحروب و کان الی جنب النبی (ص)، لکنه ترک المدینة بعد ارتحال النبی (ص) و ذهب الی الشام ...
  • لماذا یلعن الشیعة الصحابة و الخلفاء؟
    14155 الکلام القدیم
    من الامور التی تتهم بها الشیعة قدیما و حدیثا تهمة موقفهم من الصحابة و انهم-ای الشیعة- یکنون الکره - کما یدعی خصوم الشیعة- للصحابة، وهذه التهمة غیر صحیحة ، بل الشیعة تکن الاحترام للصحابة لانهم رواد الاسلام وحاملو الشریعة قال تعالى (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَ الَّذینَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْکُفَّارِ ...
  • ما هی مواصفات و خصائص الملا آقاجان الزنجانی؟
    3936 العملی
    هو المرحوم الحاج الشیخ محمود عتیق الزنجانی المعروف بالملا آقاجان من مشاهیر مدینة زنجان الایرانیة و قد نال الرجل مکانة خاصة و احتراما و تبجیلا کبیرین من قبل العدید من الاعاظم. و کان منهجة العرفانی – استنادا الى ما ورد فی مذکرات العلماء- یعتمد على اسلوب التوسل بأهل البیت (ع).
  • هل الغيبة من مبطلات الصيام؟
    4003 بیشتر بدانیم
    . كما ان للاعمال الصالحة و الخيرة مراتب و درجات تتفاوت في القيمة و الثواب، كذلك الأمر بالنسبة الى الاعمال الطالحة و الذنوب التي يقترفها الانسان حيث تختلف مراتبها من ناحية الفساد و العقوبة، فلا تقع في مستوى واحد. و الاحاديث الواردة في هذا المجال تشير الى ...
  • هل ان ابتلاع رواشح الصدر و الرأس یضر بالصوم؟
    3212 الحقوق والاحکام
    انه و طبقاً لرأی مراجع التقلید العظام فان ابتلاع رواشح الصدر و الرأس و ماء الانف اذا لم یصل الی فضاء الفم لا یضر بالصوم، اما اذا وصل الی فضاء الفم فیری بعض المراجع انه لا یجوز ابتلاعه، و یری البعض انه یجتنب عنه علی الاحوط وجوبا و البعض الآخر ...
  • کیف تقیّمون شخصیة الملا سلطان علی الگنابادی المعروف بسلطان محمد علی شاه؟
    3926 تاريخ بزرگان
    السلطان محمد الگنابادی الملقب به سلطان علی شاه یعّد من الطریقة (النعمة اللهیة) و من عرفاء القرن الأخیر. ولد فی 28 جمادی الثانیة سنة 1251 هـ . قمری فی گناباد خراسان و رحل الی حوزة مشهد و النجف الاشرف من أجل طلب العلم، فدرس العلوم العقلیة عند الحکیم المتأله الحاج ...
  • ما هي الأمور التي أدت بالسيدة مريم الى أن تصل إلى هذا المقام الرفيع؟
    6056 زن
    لقد ورد في القرآن الكريم و في روايات المعصومين (ع) أن مريم ابنة عمران ولدت في عائلة فقيرة لا يمكنها إدارة أمورها المعاشية لوحدها (لأن أباها قد فارق الحياة قبل ولادتها) لذلك كفلها زكريا (و هو زوج خالتها). كانت حياة السيدة مريم ـ س ـ ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    264810 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    173257 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    108187 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102433 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    67673 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49071 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    47786 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    38649 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38641 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    38354 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...