بحث متقدم
الزيارة
3086
محدثة عن: 2009/09/29
خلاصة السؤال
هل یمکن الائتمام بشخص لا تصح قراءته فی الصلاة؟
السؤال
هل یمکن الائتمام بشخص لا تصح قراءته (أو نشک فی صحة قراءته)؟
الجواب الإجمالي

یستحب أن تصلّی الصلوات الواجبة- و خصوصاً الصلوات الیومیة – جماعة ففیها ثواب عظیم، و قال بعض الفقهاء: ان صلاة الجماعة افضل من الصلاة فی أول الوقت فرادی. [1]

و لکن صلاة الجماعة کباقی الأحکام الإلهیة، لها شروط خاصة، أحدها صحة قراءة إمام الجماعة.

یقول مراجع التقلید العظام: "إذا علم ببطلان صلاة الإمام، کأن یعلم مثلاً بأن الإمام لم یتوضأ- و ان لم یکن الإمام نفسه ملتفتاً لذلک- فلا یجوز له الائتمام به". [2]

و ذکروا فی شروط إمام الجماعة إنه یجب أن یکون إمام الجماعة بالغاً عاقلاً شیعیّاً اثنی عشریاً عادلاً طاهر المولد و تکون قراءته صحیحة. [3]

و بعبارة أخری: یجب أن تکون قراءة الإمام صحیحة و لا یجوز للآخرین الائتمام بشخص قراءته لیست صحیحة. [4]

و بالطبع فإنه یلزم مراعاة صحة القراءة بالمستوی الاعتیادی، و الاهتمام بالالفاظ و القراءة بأکثر من المستوی اللازم هو مما یبعدنا عن معنی و حقیقة الصلاة و هو من وساوس الشیطان و یجب الاجتناب عنه. [5]

و قد اتضح مما ذکرنا ان هذا الحکم هو فی صورة علمنا ببطلان الصلاة أو عدم صحة قراءة إمام الجماعة، أی إنه لا یثبت هذا الحکم بمجرد الشک فی بطلان صلاة الإمام.

و من الضروری فی الختام أن نذکر بهذه الملاحظة و هی انه إذا علم المأموم بعد انتهاء صلاة الجماعة ببطلان صلاة الإمام، فإن صلاته صحیحة.

یقول الفقهاء: إذا علم المأموم بعد الصلاة بأن الإمام لم یکن عادلاً أو کان کافراً أو کانت صلاته باطلة- بسبب من الأسباب- کأن یکون قد صلّی من دون وضوء- فإن صلاة المأموم صحیحة. [6]



[1] توضیح المسائل، آیة الله العظمی فاضل اللنکرانی، مسألة 1417.

[2] لاحظ نفس المصدر، مسألة 1434، توضیح المسائل، آیة الله العظمی التبریزی، مسألة 1429.

[3] توضیح المسائل، آیة الله العظمی فاضل اللنکرانی، مسألة 1467؛ توضیح المسائل، آیة الله العظمی التبریزی، مسألة 1462.

[4] اجوبة الإستفتاءات، السید الخامنئی، ص 173، السؤال 599.

[5] للإطلاع أکثر، لاحظ موضوع: مراعاة التجوید فی الصلاة، السؤال 5186 (الموقع: 5609).

[6] توضیح المسائل المحشی للإمام الخمینی، ج 1، ص776، مسألة 1421.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل يمكن للولد أن يهدي ما يشتريه ابوه له بلا إذن منه؟
    2516 الحقوق والاحکام
    جواب مراجع الدين عن هذا السؤال كالآتي:[1] لا مانع من ذلك إذا كان الإعطاء بعنوان النفقة و التمليك للولد و لم يحصل من الإهداء مفسدة ما. آية الله الشيخ مهدي الهادوي الطهراني (دامت بركاته): إذا أعطى الأب ...
  • ما هی الاسس الکلامیة لنظریة المهدویة؟
    4394 الکلام القدیم
    یمکن القول ان ضرورة اللطف من جانب الحق تعالى، و وجود خلیفة و حجة الهی فی الأرض، و ضرورة صیانته و حفظه من الحوادث، تُعد من جملة الاسس الکلامیة لنظریة المهدویة. ...
  • عندما تطفو المشاکل و الخلافات فی جو الأسرة بین الأم و الأب، فما هو دور الأولاد فی هذه الحالة؟
    4691 العملیة
    لا بد من الالتفات إلى أن آیات القرآن الکریم و الروایات الصادرة عن الأئمة المعصومین (ع) جعلت بر الوالدین و الإحسان إلیهما و احترامهما إلى جانب أصل أساسی و مهم من أصول الدین، ألا و هو توحید الله، و هذه الأهمیة تکشف عن الدور الأساسی الذی یلعبه ...
  • هل وضع الاسلام شروطا و محدودیات لاستجلاب الاطفال من دور الحضانة و رعایة الأیتام و التعهد بتربیتهم؟
    4291 فرزندان پرورشگاهی و یا نامشروع
    لا اشکال شرعا فی رعایة الاطفال الیتامى و من عجز أهلهم عن تأمین مستلزمات الحیاة لهم؛ بل حثّت الشریعة على ذلک کثیراً، حتى قال النبی الأکرم (ص) فی کافل الیتیم: " مَنْ‏ کَفَلَ‏ یَتِیماً وَ کَفَلَ نَفَقَتَهُ، کُنْتُ أَنَا وَ هُوَ فِی الْجَنَّةِ کَهَاتَیْنِ. وَ قَرَنَ بَیْنَ إِصْبَعَیْهِ ...
  • نبی الإسلام (ص) الشهادة أم الوفاة!
    5822 تاريخ بزرگان
    هناک أدلة کثیرة فی الکتب الروائیة و التاریخیّة من الشیعة و أهل السنة تؤیّد استشهاد النبی الأکرم(ص) بسبب التسمّم. و لکن یجب الالتفات الی أنه إذا عرفنا الشهادة بتعریفها الذی ورد فی القرآن الکریم و هو القتل فی سبیل الله و الرسول، فمن البدیهی أن یکون مقام و ...
  • ما هی حدود الدولة الإسلامیة فی الفکر الإسلامی؟
    3496 الانظمة
    الملاحظ أن الفکر السیاسی الإسلامی استعمل مفهوم "الأرض" فی مقابل مفهوم "الإقلیم" ومفهوم "الأمة" فی مقابل مفهوم "الشعب"، وان الأرض الإسلامیة واحدة، وان الحدود الفرضیة والوضعیة العقدیة لاتأثیر لها فی تحدید هویة الکیان الإسلامی الموحد.ثم إن هذه الأرض وفی الحالة المثلى ینبغی أن تحکم وتدار شؤونها من قبل أحد ...
  • هل يمكن الإتيان بالتيمم بدلاً عن غسل الجنابة بسبب الخجل؟
    4243 جنابت
    فتوى مراجع الدين العظام عن هذا السؤال كالآتي: لا يمكن للشخص أن يتيمّم بدلاً عن الغسل بحجة أنه يستحي من أقربائه أو أقرباء زوجته، لكن إذا أخّر الغسل إلى آخر الوقت و تيمّم فأعماله صحيحة و ليس عليه قضاء،[1] و إن كان عاصياً بعمله هذا.
  • ماذا یراد من مفهوم القیامة؟
    4916 الکلام القدیم
    القیامة تعنی انبعاث الناس من القبور و الحضور فی عالم بعد الموت.و قد اطلق على القیامة مجموعة من الاسماء منها: الواقعة، الراجفة، الطامة، الصاخة، الحاقة، یوم الفصل، یوم الندم، یوم النشور، یوم الحق، یوم المسألة، یوم الفراق، یوم الحساب، یوم الحکم، یوم العذاب، یوم المحاسبة و یوم التلاق و ...
  • ما هي فلسفة العذاب و الآلام في حياة الأولياء الالهيين؟
    6132 الکلام القدیم
    إن الغاية و الفلسفة في ايجاد المخلوقات تعود الى المخلوقات نفسها، و أن اللطف الالهي و الكرم الرباني بالنسبة الى جميع المخلوقات بما فيها الجمادات هو العلة في الخلق و الايجاد و هذا ما اشار اليه الامام الصادق (ع) حينما قال ما معناه: خلق الاشياء تكرما، لا ...
  • ما هو معنى الحدیث القائل: «إن المغتاب إذا تاب فهو آخر من یدخل الجنة و إن لم یتب فهو أول من یدخل النار»؟
    6919 درایة الحدیث
    کما أن أعمال الإنسان الصالحة لها درجات متفاوتة من القیمة و الثواب، کذلک أعماله السیئة و ذنوبه لیست هی على درجة واحدة، و الحدیث الذی ذکرتم یبین خطر الغیبة التی تعد من کبائر الذنوب و شدة فسادها، لأن الغیبة تمس أغلى ما عند الناس و هو ماء الوجه، و لذلک ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    260954 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    119585 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    103033 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    100557 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    46272 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    44322 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    42008 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36950 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    35163 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    33496 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...