بحث متقدم
الزيارة
3997
محدثة عن: 2011/08/19
خلاصة السؤال
من هو الصحابى الذی کان یخاطبه الرسول صلى الله علیه وسلم حین قال له ( لتفتحن القسطنطینیة فلنعم الأمیر أمیرها ولنعم الجیش ذلک الجیش
السؤال
من هو الصحابى الذی کان یخاطبه الرسول صلى الله علیه وسلم حین قال له ( لتفتحن القسطنطینیة فلنعم الأمیر أمیرها ولنعم الجیش ذلک الجیش
الجواب الإجمالي

ورد الحدیث فی کتاب مسند الامام احمد بن حنبل،[1] وقد ضعفه الالبانی فی بعض مصنفاته حیث قال  فی " السلسلة الضعیفة و الموضوعة " ( 2 / 268 ) :

ضعیف . رواه أحمد و ابنه فی زوائده ( 4 / 235 ) و ابن أبی خیثمة فی "التاریخ " ( 2 / 10 / 101 - مخطوطة الرباط ) و البخاری فی " التاریخ الصغیر " (ص 139 ) و الطبرانی فی " الکبیر " ( ج 1 / 119 / 2 ) و ابن قانع فی " المعجم "

( ق 15 / 2 ) و الحاکم ( 4 / 422 ) و الخطیب فی " التلخیص " ( ق 91 / 1 ) و ابن عساکر ( 16 / 223 / 2 ) عن زید بن الحباب قال : حدثنی الولید بن المغیرة : حدثنی عبد الله بن بشر الغنوی : حدثنی أبی قال : سمعت رسول الله صلى الله

علیه و على آله و سلم یقول : ( فذکره ) ، قال عبد الله : فدعانی مسلمة ابن عبد الملک فسألنی عن هذا الحدیث ؟ فحدثته ، فغزا القسطنطینیة . و قال الحاکم : "صحیح الإسناد " . و وافقه الذهبی ، و قال الخطیب : " تفرد به زید بن الحباب " .

قلت : و هو ثقة إلا فی حدیثه عن الثوری ففیه ضعف ، و لیس هذا منه ، و فی "التقریب " : " صدوق یخطیء فی حدیث الثوری " و عبد الله بن بشر الغنوی لم أجد من ترجمه ، و إنما ترجموا لسمیه " عبد الله بن بشر الخثعمی " ، و هذا أورده ابن

حبان فی " ثقات أتباع التابعین " و قال ( 2 / 150 ) : " من أهل الکوفة ، یروی عن أبی زرعة بن عمرو بن جریر روى عنه شعبة و الثوری " . و أخرج له الترمذی و النسائی . فهو متأخر عن الغنوی هذا فلیس به ، و من الغریب أن الإمام أحمد أورد الحدیث فی مسند " بشر بن سحیم " مشیرا بذلک إلى أنه بشر الغنوی فی هذا الحدیث ، و لم أجد من وافقه على ذلک و الله أعلم . و کذلک وقع فی روایته " عبد الله بن بشر الخثعمی " بینما وقع عند الآخرین " الغنوی " . ثم رجعت إلى " تعجیل المنفعة" للحافظ ابن حجر فرأیته ترجم لعبد الله بن بشر الغنوی هذا ترجمة طویلة و ذکر الاختلاف فی نسبه و فی اسمه أیضا ، و حکى أقوال المحدثین فی ذلک ثم جنح إلى أنه غیر الخثعمی الثقة الذی أخرج له الترمذی و النسائی ، و أنه وثقه ابن حبان وحده ، و الله أعلم . و جملة القول أن الحدیث لم یصح عندی لعدم الاطمئنان إلى توثیق ابن حبان للغنوی هذا ، و هو غیر الخثعمی کما مال إلیه العسقلانی ، و الله أعلم.[2]

و على فرض صحة الحدیث لم یکن المخاطب به الصحابة و ذلک لان فتح القسطنطینیة تم على ید محمد الفاتح فی جمادى الاولى عام 857هـ و من الطبیعی انه متأخر عن عصر النبی الاکرم (ص) بعدّة قرون، علما ان الحدیث لم یرد فی المصادر الشیعیة.[3]

والجدیر بالذکر ان هناک روایات من هذا القبیل وضعها الامویون فی الثناء على الجیش الذی یغزو القسطنطینیة و ذلک لاجل تلمیع صورة یزید بن معاویة (لعن) حیث قالوا انه کان من ضمن ذلک الجیش الذی هاجم القسطنطینیة، یمکنکم مراجعة الردود على هذه الاحادیث الموضوعة فی مضانها.



[1] احمد بن حنبل، مسند، ج 4، ص 335، دارالصادق، بیروت.

[2] الالبانی،السلسلة الضعیفة، رقم الحدیث 878.

[3] لمزید الاطلاع على موقف أهل السنة من حدیث فتح القسطنطینیة انظر: السلطان محمد الفاتح و حدیث فتح القسطنطنیه

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • لو کان الله هو المخاطب للنبی و سائر العباد فی جملة " ایاک نعبد و إیاک نستعین) فلماذا لم یأت بکلمة "قل"؟
    3660 التفسیر
    لا شک أن الباری تعالى خاطب فی هذه الآیة المبارکة النبی الاکرم (ص) و سائر العباد لیستفیدوا منها فی صلاتهم، کذلک لاریب أن هناک الکثیر من آیات الذکر الحکیم تبدأ بکلمة "قل" أو "قولوا" و...لکن عندما نراجع اصول الادب العربی و کذلک الحوارات التی تجری عند کثیر ...
  • هل جاءت الإشارة فی القرآن الکریم إلى جسر الصراط؟
    6124 علوم القرآن
    مع أن لفظ (جسر الصراط) لم یرد فی القرآن الکریم، إلا أنه ورد فی الروایات على وجه التصریح، فالإمام الصادق (ع) مثلاً عندما فسر کلمة مرصاد فی الآیة 14 من سورة الفجر، ذکر أن المرصاد جسر یمر على نار جهنم.و من أجل أن یتضح الموضوع نوضح بعض المطالب فیما ...
  • کیف یمکن التوفیق بین العلم و الدین؟
    4859 الفلسفة الدین
    إن الذین یعتقدون بوجود التعارض بین الدین و العلم لیس لهم معرفة و اطلاع کافٍ عن الأدیان الإلهیة و خاصة الدین الإسلامی المبین، إضافة إلى عدم الالتفات إلى أن دائرة اهتمام الدین تختلف عن دائرة اهتمام العلم و التکنولوجیا بشکلٍ کامل، و مع تحقق اختلاف الدائرتین فلا معنى لوجود التضاد ...
  • ما هي النسبة بين المقام الارضي لأهل البيت (ع) و مقاماتهم الملكوتية و الجبروتية؟
    6694 النظری
    يلاحظ من خلال بعض المقامات العالية للمعصومين التي اشارت اليها الروايات الشريفة، أن بعض تلك المقامات لا تستوعبها النشأة المادية و لا تتحقق في هذا العالم المادي؛ فعلى سبيل المثال احاطة الامام في مقام خلافة الصفات الالهية هي من هذا القبيل. و من الطبيعي أن تلك المقامات ناظرة الى ...
  • ما هو الدلیل الفقهی المعتبر على حلق اللحیة؟
    6650 الحقوق والاحکام
    أصدر الفقهاء العظام فتوى بحرمة حلق اللحیة بعد البحث و دراسة الأدلة المتفرقة التی تعالج هذه المسألة. و لکن بعض العلماء ناقش هذه الأدلة و أشکل علیها، و لم یقبل الاستدلال بها. و لکن الاحتیاط أفضل حتی فی الأمور التی لا تسبب للإنسان ضرراً معتداً به.و لذلک لم یفتوا ...
  • لماذا خلق الله الإنسان، و ما هو الهدف من ذلک؟
    6919 الکلام القدیم
    أ- خالقیة الله تعالى تقتضی أن یخلق.ب- إن نظام الخلق یقوم على أساس الحکمة و الهدفیة.ج- إن العلة الغائیة و الهدف النهائی لخلق الکائنات و إیجاد الموجودات هو الإنسان، و ذلک لأن جمیع المخلوقات خلقت من أجله، و إنه أحسن المخلوقین کما أن إلهه أحسن الخالقین.هـ- و ...
  • هل التختم بالخاتم المرّصع بالعقیق، تحصیلاً للثواب، یعدّ زینة للمرأة ؟
    3087 الحقوق والاحکام
    إن کون الخاتم زینة او لا، یرجع الى تشخیص العرف، فلو کان عرف أهل المنطقة، و نساءها المتدینات، یعتبرن لبس هذا الخاتم زینة، فیحکم علیه بأنه من الزینة، و یجب ستره من الأجنبی، و الا فلا یکون من الزینة.لمزید من الاطلاع یمکن مراجعة :1. الموضوع العام: حد ...
  • معنى التوحيد في الخالقية؟
    6403 الکلام القدیم
    دلَّت البراهين العقلية على أنَّه ليس في الكون خالق أصيل إلا اللَّه سبحانه، و أنَّ الموجودات الإِمكانية وما يتبعها من الأَفعال و الآثار، حتى الإِنسان و ما يصدر منه، مخلوقات للَّه ‏سبحانه بلا مجاز و لا شائبة عناية، غاية ما في الأمر أنَّ ما في الكون مخلوق ...
  • هل یعد صدور الکرامة على ید الشخص دلیلا جازماً على حقانیته؟
    3931 العملی
    من الامور التی عجنت مع العرفان و راجت فی اوساط العافین مسالة "الکرامة" و صدور الافعال الخارجة عن العادة.و الامر الجدیر بالاهتمام بالنسبة الى العرفان و صدور الاعمال الخارقة للعادة، هو ان صدور هذه الامور فی العرفان و وصول الانسان الى هذه المرتبة لا ینبغی أن یکون عاملا فی ...
  • هل یستحبّ الدعاء فی الرکوع؟
    3663 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    265742 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    179875 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    108885 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    102683 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    71929 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    49439 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    48705 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    39648 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    38909 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    38724 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...