بحث متقدم
الزيارة
3829
محدثة عن: 2010/07/17
خلاصة السؤال
هل هناک إشکال فی نقل الحدیث من المصادر المعتبرة مثل غرر الحکم، من دون ذکر المرجع الذی أخذت منه مصدر الروایة؟
السؤال
لدیّ سؤال قد أشغل ذهنی لمدة طویلة و هو: إذا راجعت فرضاً کتاباً لأحد العلماء المتأخرین و وجدت فیه أنه ینقل روایة أو موضوعاً، فمثلاً وجدت المؤلف المذکور ینقل هذا الحدیث أو الروایة عن کتاب غرر الحکم أو باقی المصادر الأصلیة، ثم أرجع لنفس الکتاب الأصلی و أجد الباب المذکور فأحصل علی محل الحدیث المطلوب، فاورد هذا الحدیث و الروایة بشکل مباشر فی مقالی أو کتابی من دون ذکر المصدر الأولی و هو کتاب المؤلف المتأخّر، فهل هناک إشکال فی عدم ذکر الوسائط فی نقل الحدیث بل أذکر المصدر الأصلی فقط –بالالتفات الی الحقوق المعنویة للمؤلّفین- علماً بأنی لم أکن أتصوّر أبداً وجود الروایة المذکورة فی هذا المصدر الأصلی، کمثل الحدیث التالی: قال أمیر المؤمنین علی(ع): "المؤمن من وقی دینه بدنیاه و الفاجر من وقی دنیاه بدینه" غرر الحکم، ح 1546.
الجواب الإجمالي

حیث أنکم طلبتم الحکم الفقهی فی سؤالکم المذکور، رأینا من الضروری استفتاء المراجع العظام (حفظهم الله) و فیما یلی نعرض لکم أجوبتهم:

مکتب سماحة آیة الله العظمی الخامنئی(مد ظله العالی):

علی مفروض السؤال المذکور لا إشکال فی العمل المذکور فی نفسه.

مکتب سماحة آیة الله العظمی السیستانی(مد ظله العالی):

إذا کنت قد وجدت بنفسک الحدیث المذکور فی المصدر الأصلی کغرر الحکم فلا بأس بنقل الحدیث مباشرة عن غرر الحکم. و الله العالم.

مکتب سماحة آیة الله العظمی مکارم الشیرازی(مد ظله العالی):

لا إشکال فی ذلک.

الجواب التفصيلي
لایوجد لهذا السؤال الجواب التفصیلی
س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل یمکن للإنسان أن یتزوج مع الجن؟
    2798 الحقوق والاحکام
    شکرا لکم. من الضروری أن تلتفتوا إلى هذه النکتة و هی أولا: لیس لمعرفة هذه المسائل أی أثر فی حرکة حیاتنا کما أن العلم بها لا یجلب لنا نفعاً مادیاً أو معنویاً. ثانیا: إن مسألة زواج الإنسان مع الجن و المباشرة الجنسیة فیما بینهم و إن لم یستبعد ...
  • هل صحيح أن النبي محمد (ص) قد خلق النبي آدم بإذن الله؟
    6672 پیامبران و کتابهای آسمانی
    لكل الأشياء و الكائنات في هذا العالم وجودان؛ أحدهما الوجود العلمي عند الله سبحانه و الذي يعبر عنه بالوجود النوري؛ و الثاني الوجود العيني كالوجود في عالم المادة للموجودات المادية. إن وجود النبي الأعظم (ص) النوري و وجوده العلمي سابق عن جميع الكائنات و هو الواسطة في ...
  • هل للإمام الحجّة (عج) زوجة و أولاد؟
    1838 کیفیت زندگی امام غایب
    على رغم إحتمال كون أن للإمام الحجة (عج) زوجة و ذرية، و أن غيبته لا يلزم منها ترك السنّة الإلهية للزواج، بيد أننا لم نعثر في الروايات على دليل مقنع يؤيد هذه القضية. و لربما أمكن القول: كما أن الإرادة الإلهية شاءت إستتار الإمام الحجّة (عج) بستار الغيبة، ...
  • طلّاب الجامعة الذین یتردّدون بین وطنهم و القسم الداخلی التابع للجامعة، ما هو حکم صلاتهم و صیامهم؟
    2878 الحقوق والاحکام
    إذا وصل الإنسان فی خروجه من وطنه الی خارج حد الترخص فما دام لم یصل الی حد المسافة الشرعیة فلیس هناک أی اشکال، فصلاته تمام و صومه صحیح أیضاً. و أما إذا تجاوز حدّ المسافة الشرعیة ففی هذه المسألة عدة آراء لمراجع التقلید العظام:فآیة الله ...
  • ما معنی ولایة الفقیه المطلقة؟
    3119 الانظمة
    جواب آیة الله مهدی الهادوی الطهرانی کالآتی:الولایة المطلقة التی یُطلق علیها فی الکتب الفقهیة القدیمة بالولایة العامة للفقیه أیضاً، هی بمعنی ثبوت الولایة للفقیه فی کل مجال کان للنبی (ص) و للأئمة المعصومین(ع) ولایةً فیه.و بعبارة اخری، الولایة المطلقة للفقیه التی یعتقد بها أکثر الفقهاء –بل تقریباً متفق ...
  • هل ان دین المجتمع قابل للتغییر؟
    3784 الکلام الجدید
    ابتداءً یجب توضیح المراد من السؤال، فقد یمکن ان یراد من التغییر فی دین المجتمع هو التغییر فی - أصل الدین الالهی الحق- الذی اختاره المجتمع، و فی هذا الفرض یکون الحدیث عن ثبات و عدم ثبات العناصر الدینیة، و عن مسألة المعرفة الدینیة و قبضها و بسطها، و قد ...
  • ما هی الفروق و التفاوت بین الشیعة و السنة؟
    6448 الکلام القدیم
    من الصعب هنا البحث فی موضوع شائک و موسع جداً، و لکن من الممکن هنا الاشارة -اجمالا- الى بعض النظریات التی یختلف فیها الفریقان او بعض أهل السنة مع الشیعة. و یمکن تصنیفها الى الامور التی تدور فی المحور العقائدی و الاخرى التی تتمحور فی الجانب الفقهی و الاحکام:الف. ...
  • هل یحرم قتل الجنین فی بطن أمه؟
    3573 الحقوق والاحکام
    مکتب آیة الله العظکى السیستانی (دام ظله):لا یجوز إسقاط الحمل بعد انعقاد النطفة، إلا أن یکون ببقائه ضرر على أمه أو یستلزم الحرج الشدید الذی لا یحتمل عادةً، و یجوز الإسقاط فی هذه الحالة قبل ولوج الروح فی الجنین، و أما بعد ولوج الروح فلا یجوز هذا العمل إطلاقاً، ...
  • بأي تاریخ دخل الإسلام إلی خوزستان؟
    7092 تاريخ کلام
    ورد في المصادر التاریخية انه: عندما رجع الهرمزان من حرب القادسیة و تربّع في الأهواز علی عرش الملوکیة، کان في أطراف الأهواز بعض المدن؛ مثل میشان و مدن إیله، و کان المسلمون قد وصلوا إلی هذه المناطق، فانضم جیش البصرة الى جیش الکوفة، و اندلعت الحرب بينهما ...
  • هل أن بعض أبواب الجنة مختصة بأهل قم؟
    3398 درایة الحدیث
    من المدن التی وردت الاشارة الى فضلها فی الروایات مکة المکرمة، المدینة المنورة، کربلاء، الکوفة، قم و....و یستفاد من الآیات الکریمة و الروایات الشریفة أن للجنة عدة أبواب، و لکنها لیست من قبیل أبواب الدنیا التی تعد مدخلا للبیوت و البساتین و القصور ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    260640 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    115208 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    102753 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    100403 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    46108 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    43341 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    41594 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36797 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    35016 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    33183 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...