بحث متقدم
الزيارة
7261
محدثة عن: 2009/02/12
خلاصة السؤال
ما هی تأثیر الدعاء علی الماء؟
السؤال
هناک فکرة تقول ان الماء یبدی انعکاسات خاصة عند الدعاء فما هی الاحادیث الاسلامیة الواردة فی هذا المجال؟
الجواب الإجمالي

الدعاء و کما تصفه روایات المعصومین (ع) اضافة الی کونه عبادة و هو محبوب و مقرب الی الله تعالی هو یؤثر فی الوصول الی ای امر ممکن و مشروع، فقد جعل الله الدعاء وسیلة للتقرب الیه و قضاء الحاجات. و یمکن الاستفادة من مجموع الروایات الاسلامیة التی اشیر فیها الی تأثیر الدعاء علی الماء و تأثیر الماء فی استجابة الدعاء بانه توجد رابطة قویة بین هذین الامرین.

الجواب التفصيلي

و قبل التعرض لتأثیر الدعاء علی الماء، نتعرض لبیان مطلوبیة الدعاء فی الثقافة الاسلامیة و شروط تأثیر الدعاء.

1. الدعاء فی الثقافة الاسلامیة:

الدعاء مؤثر فی وقوع کل امر ممکن و مشروع و یمکن استفادة ذلک من الآیات القرآنیة حیث یقول تعالی: "ُ ادْعُونی‏ أَسْتَجِبْ لَکُم‏"[1] و "أُجیبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذا دَعان‏" [2].

و فی هاتین الآیتین لم یقل الله تعالی اطلبوا منی شیئاً خاصاً، او أنی اجیب طلب شیء مخصوص؛ وبعبارة فنیة: ان اطلاق الکلام یشمل کل امر ممکن و مشروع. و یستفاد هذا المطلب من بعض الروایات ایضاً حیث یقول الامام (ع): "فَأَکْثِرْ مِنَ الدُّعَاءِ فَإِنَّهُ مِفْتَاحُ کُلِّ رَحْمَةٍ وَ نَجَاحُ کُلِّ حَاجَة".و "عَلَیْکَ بِالدُّعَاءِ فَإِنَّهُ شِفَاءٌ مِنْ کُلِّ دَاء".[3]

و الدعاء مع قطع النظر عن متعلقه هو أمر محبوب و مطلوب لله تعالی و قد عبر عن الدعا فی احادیث المعصومین (ع) بأنه: "افضل العبادات، احب الاعمال الی الله، خیر ما یقرب الی الله".[4]

2. شروط تأثیر الدعاء:

و الدعاء انما یکون مؤثراً فی ظروف خاصة کباقی العلل الموجودة فی الکون و قد اشیر الی ذلک فی روایاتنا فمنها ان یکون الداعی ملتزماً بالعبودیة لله تعالی فی باقی الاوامر الالهیة ایضاً و ان یتجنب الذنوب، و ان یکون دائم الدعاءً و لیس دعاءه منحصراً بفترة الابتلاء، و ان یلح فی الدعاء و یصبر و ان یکون واثقاً من الاجابة.

و ان هناک مجموعة من الازمة والامکنة تتم استجابة الدعاء فیها بشکل اسرع و اکثر من قبیل وقت هبوب الریاح، تساقط المطر، وقت السحر، من الفجر الی طلوع الشمس، وقت الظهر، حین الاذان، مواطن الجهاد ، وقت نزف دم الشهید، حین قراءة القرآن، فی المسجد، حین الصوم و... .

2. ارتباط الدعاء بالماء فی النصوص الدینیة:

الدعاء و نزول المطر و نبع الماء:

ورد فی النصوص الدینیة ان النبی موسی (ع) طلب الماء لقومه و ان الله سبحانه استجاب دعاءه فاجری اثنتی عشرة عیناً [5] و ان نبی الاسلام (ص) طلب المطر لقومه فهطل المطر بغزارة [6]. و قد ورد فی ضمن الادعیة دعاء للاستسقاء[7] و هو یبین جیداً اثر الدعاء فی هذا المجال؛ و لولا ذلک لم یأمر المعصوم بالدعاء.

تأثیر الدعاء مع الصلاة فی الحصول علی الماء:

صلاة الاستسقاء هی من الصلوات المستحبة و هی رکعتان؛ مثل صلاة عید الفطر و الاضحی و الفرق بینهما هو ان یدعی المصلی فیها بطلب الرأفة و الرحمة الالهیة لنزول الماء.

تأثیر کتابة الدعاء و القائه فی الماء:

ورد فی الروایات ان مثل هذا العمل یؤثر فی قضاء کل حاجة و الامن من کل خوف؛ مثل کتابة دعاء "بسم الله الرحمن الرحیم اللهم انی أتوجه الیک ..." او کتابة دعاء "بسم الله الرحمن الرحیم من العبد الذلیل الی المولی الجلیل ..." ثم الطوی و الالقاء فی ماء البئر او الماء الجاری.

تأثیر الدعاء مع قراءة سور او آیات من القرآن الکریم:

وردت روایات فی رفع أی ألم أو صداع أو أوجاع البطن بان یقرأ سورة الحمد اربعین مرة علی اناء فیه ماء ثم القائه علی المریض فانه یؤدی الی رفع الالم الشدید و....

و کذلک الدعاء مع کتابة سور او آیات من القرآن الکریم ثم غسل تلک الکتابة و شرب الماء او القاؤه علی البدن، فانه یؤثر فی قوة الذاکرة و وجع العین.

و جاء فی کتب الادعیة ایضاً قراءة سور و النفخ فی اناء من الماء و القاؤه علی الرأس و الوجه یؤدی الی صحوة الانسان الذی غاب وعیه. [8]

تأثیر الدعاء حین شرب الماء:

یقرأ هذا الدعاء قبل شرب الماء و بعده ایضاً و هو فی الحقیقة اعطاء صبغة الهیة حتی لأبسط الأعمال و هو یؤکد التوحید الافعالی و التوحید الربوبی و التمجید الالهی و الحمد الالهی و الحلم و الرأفة الالهیة.[9]

و النتیجة هی انه من مجموع الروایات الاسلامیة التی تعرضت لتأثیر الدعاء علی الماء و تأثیر الماء فی استجابة الدعاء، یمکننا ان نفهم الارتباط الوثیق بین هذین الامرین و هذا الامر تؤیده الکشوف العلمیة المعاصرة ایضاً، و من ذلک التأثیر الایجابی للدعاء علی جزیئات الماء و هو ما اثبته علماء الیابان.



[1] ُ غافر، 60.

[2] البقرة، 186.

[3] الکلینی، اصول الکافی، ج 2، ص 470، کتاب الدعاء، باب دفع البلاء و القضا واسطة الدعاء، الاحادیث 7، 1 بالترغیب.

[4] الکینی، اصول الکافی، کتاب الدعاء، الاحادیث، 3، 2، 8، 6 بالترتب.

[5] الاعراف، 160.

[6] اصول الکافی، کتاب الدعاء، باب الاقبال علی الدعاء، ح 5.

[7] الصحیفة السجادیة، الامام السجاد، دعاؤه (ع) فی الاستسقاء.

[8] لاحظ، الشیخ عباس القمی، مفاتیح الجنان، قسم الادعیة.

[9] الدعاء قبل شرب الماء "الحمد لله منزل الماء من اسماء و مصرف الامر کیف یشاء بسم الله خیر الاسماء. و یقول بعد شربه: الحمد لله الذی سقانی ماء عذباً و لم یجعله ملحا اجاجاً بذنوبی الحمد لله الذی سقانی فاروانی و اعطائی فارضانی و کافانی و عافانی و کفانی، اللهم اجعلنی من تسقیه فی المعاد من حوض محمد (ص) و تسعده بمرافقه برحمتک یا ارحم الراحمین". مفتاح الفلاح الشیخ البهائی،ص  137.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • هل یمکن العمل علی أساس فتوی مرجع التقلید و مخالفة مقررات الحکومة الإسلامیة؟
    4960 الحقوق والاحکام 2009/05/30
    طبقاً لرأی جمیع الفقهاء و مراجع التقلید العظام انه یجب مراعاة مقررات نظام الجمهوریة الاسلامیة [1] و [2].و فی حالة تنظیمک لعملک فی الزمان الحالی طبقاً للقانون، فان أعمالک المستقبلة ستکون حلالاً و جائزة و اما بالنسبة لأعمالک السابقة فیمکنک حل المشکلة عن طریق ...
  • الرجاء تزویدی بما عندکم من معلومات حول کل من معتزلة بغداد و معتزلة البصرة مع ذکر أسماء علمائهم و بعض عقائدهم؟
    5434 الکلام القدیم 2011/09/18
    تمیز المعتزلة بمیلهم نحو التعقل و انتهاج المسلک العقلی فی معالجة القضایا الفکریة و قد اوجدوا حرکة فکریة فی مجتمعهم آنذاک. و هم مع اتفاقهم علی الاصول الخمسة الا ان بینهم اختلافات ایضاً. و قد أدت هذه الاختلافات الی انقسامات متنوعة للمعتزلة، و ربما تمکن احد العلماء احیاناً من تأسیس ...
  • کیف نوجه الروایة الواردة عن الامام الرضا (ع) فی المنع عن تناول العنب لیلاً؟
    5420 الحدیث 2010/11/09
    بالنسبة الى الحدیث المذکور لم نعثر علیه فی المصادر المتوفرة، و لهذا لایمکن التحدث عن کلام لم یثبت بعد نسبته الى الامام الرضا (ع). بل ولایقتصر الأمر علی عدم وجود الروایة، بل هناک روایات مرویة تدل علی أن النبی (ص) و الائمه (ع) کان یعجبهم العنب و تناولوه ...
  • کم مرة و متی نأتی بالتکبیر الواجب فی الصلاة؟
    4533 الحقوق والاحکام 2011/05/21
    التکبیر الواجب فی الصلاة هو نفس التکبیر الذی یکون فی أول الصلاة و هو ما یعبر عنه بـ (تکبیرة الإحرام) الذی یعتبر من أرکان الصلاة و الذی تبطل الصلاة بترکه عمداً أو سهواً،[1] اما باقی التکبیرات فهی مستحبة.
  • لماذا یتعرض بعض الغربیین لتوجیه الاهانة للنبی الاکرم (ص)؟
    7557 الفلسفة السیاسة 2007/11/14
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی. ...
  • لماذا کان النبی عیسی(ع) یسمّی روح الله؟
    6174 الکلام القدیم 2010/12/01
    بالرغم من أن بعض الخصائص تتوفّر فی الأشیاء و الأفراد المختلفة و الکثیرة و لکن بعض الأسباب تؤدی الی بروز هذه الخصائص فی فرد أو شیء خاص بصورة ممیّزة، و کمثال علی ذلک فقد تمیّزت الکعبة بأنها بیت الله من بین جمیع السماوات و الأرضین التی ...
  • هل یجوز رفع الصوت داخل مراقد الائمة (ع)؟
    5018 العملیة 2011/08/17
    یستفاد من التعالیم الدینیة حرمة رفع الصوت عند النبی الاکرم (ص) و الائمة (ع). و هناک روایات صحیحة تؤکد على وجوب احترامهم احیاءً و أمواتاً. أضف الى ذلک ان رفع الصوت یؤدی الى مزاحمة الآخرین و ازعاجهم و یعکر على ...
  • کیف تکون صلة رحم الأقرباء الذین أساؤا الینا؟
    6141 العملیة 2008/11/17
    صلة الرحم تعنی الارتباط المقرون باللطف و الاحسان الی الأقارب النسبیین. و هی وظیفة شرعیة عامة للجمیع و قد ذکر لها آثار و فوائد جمة؛ مثل طول العمر و حسن الخلق و زیادة الرزق.و یجب أن تؤدی صلة الرحم بالنسبة لجمیع الاقرباء (الرجل و المرأة، و المتقی و ...
  • کیف تفسر الآیة التاسعة من سورة الجن؟
    6156 التفسیر 2010/11/09
    للمفسرین نظریات متفاوتة فی تفسیر هذه الآیات و ما یشابهها من الآیات، فالکثیر من المفسرین القدماء یصرون على حفظ ظاهر الآیة و التمسک به، و لکن الآلوسی أشار إلى عدة إیرادات على هذه التفاسیر ثم أجاب عنها.و بعض المفسرین مثل صاحب ...
  • ما هی سبل تعزیز الارادة لدى الانسان؟
    8096 العملیة 2010/12/04
    صاحب الارادة القویة هو الشخص الذی عندما یتأمل فی أمر ما و یصمم على تنفیذه و القیام به یسعى لتحقیقه بقدم راسخ و ثبات تام. أما بالنسبة الى السبل التی تعزز الارادة لدى الانسان فهی: 1. تحدید الهدف أو الاهداف التی یروم تحقیقها فی حیاته و یرسم ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    279252 العملیة 2012/08/13
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    256549 التفسیر 2015/05/04
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    127954 العملیة 2012/03/12
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    112380 علوم القرآن 2012/03/12
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    88824 التفسیر 2012/05/15
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    59376 الکلام القدیم 2012/09/20
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    59241 الکلام القدیم 2012/11/17
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    56764 الفلسفة الاخلاق 2012/05/17
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما هو الذنب الذي ارتكبه النبي يونس؟ أ ليس الانبياء مصونين عن الخطأ و المعصية؟
    49031 التفسیر 2012/11/17
    عاش يونس (ع) بين قومه سنين طويلة في منطقة يقال لها الموصل من ارض العراق، و لبث في قومه داعيا لهم الى الايمان بالله، الا أن مساعيه التبليغية و الارشادة واجهت عناداً و ردت فعل عنيفة من قبل قومه فلم يؤمن بدعوته الا رجلان من قومه طوال ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    47032 العملیة 2012/09/13
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...