بحث متقدم
الزيارة
2644
محدثة عن: 2009/08/15
خلاصة السؤال
أنا أعلم بأن البیت بأجمعه مع أدواته قد تنجّس سابقاً فهل هناک إشکال فی صلاتی و صومی؟
السؤال
بسبب الضلال و عدم الإعتقاد بمسائل النجاسة و الطهارة فقد تنجّس البیت بأجمعه مع أدواته، و قد اهتدیت الآن بفضل الله، فهل هناک اشکال فی صلاتی و صومی، علماً بأنه لا یمکن التطهیر بسبب کثرة الأمکنة و الأشیاء النجسة.
الجواب الإجمالي

حصلنا علی الأجوبة التالیة من مکاتب المراجع:

مکتب آیة الله العظمی الخامنئی (مد ظله العالی):

بالنسبة للأشیاء التی لیس لک اطمئنان بنجاستها فانها محکومة بالطهارة، و نجاسة مکان المصلی لا بأس بها إذا لم تکن هناک رطوبة مسریة، و لا یجب الإجتناب عن الأشیاء المتیقن بنجاستها إلا فی الأوانی التی تستخدم للأکل و الشرب و کذلک فی مورد لباس المصلی.

مکتب حضرة آیة الله العظمی السیستانی (مد ظله العالی):

لا علاقة لهذا الموضوع بالصلاة و الصوم، فما کان قابلاً للتطهیر فطهره و ما لم یکن قابلاً فاترکه لحاله و لکن تجنب أن یلاقی یدک أو بدنک مع الرطوبة، و لا تنتقل النجاسة فی حالة الجفاف.

مکتب حضرة آیة الله العظمی مکارم الشیرازی (مد ظله العالی):

اغسل المقدار الذی تتیقّن بنجاسته و لا یسبّب لک الحرج، و لا اشکال علیک فی الباقی.

س ترجمات بلغات أخرى
التعليقات
عدد التعليقات 0
يرجى إدخال القيمة
مثال : Yourname@YourDomane.ext
يرجى إدخال القيمة
يرجى إدخال القيمة

التصنیف الموضوعی

أسئلة عشوائية

  • يرىجى الاشارة - مع الإمكان- الى أسماء عدة من النساء العالمات و المفكّرات من القرون الماضية إلى يومنا هذا و ما هي نتاجاتهن العلمية؟
    13006 تاريخ بزرگان
    من العالمات، الفقيهات، المحدّثات، الفيلسوفات،... اللواتي ذكرن في المصادر التاريخية و الفهارس الرجالية من القرون السابقة و إلى يومنا نشير الى الاسماء التالية: 1ـ السيدة فاطمة المعصومة (ع) بنت الإمام موسى الكاظم (ع) و أخت الإمام الرضا (ع) 2ـ السيدة أم كلثوم الروغني ...
  • من هو سلمان الفارسی و لماذا یعتبره البعض کاتب القرآن و الجائی به؟
    5626 الشخصیات
    کان سلمان شخصاً ایرانیاً و فارسیاً جرّته غریزة البحث عن الحقیقة الی البحث عن الدین الحق فقد اعتنق عدة دیانات قبل أن یجد الدین الإسلامی فیقبله و یؤمن به، و لکن لم یرد فی کتب علوم القرآن وصفه بأنه کاتب الوحی.اما فیما یتعلّق ...
  • لماذا تظهر الصورة الباطنیة لبعض الافراد فی عالم الرؤیا على شکل حیوان، و الحال انهم وصلوا بعد التوبة من الذنوب الى مقامات عالیة؟
    5031 الکلام القدیم
    هناک آیات و روایات کثیرة تثبت تغیر الباطن و خروجه من الحالة الانسانیة الى الصورة الحیوانیة بسب الاعمال القبیحة التی یقترفها، و من تلک الاعمال تعاطی الخمرة و الادمان علیها حیث یحول صورة الانسان الباطنیة الى صورة کلبیة. و فی السؤال المطروح أن ...
  • هل قراءة القرآن من صفحة القرآن أفضل أم قراءته من الحاسوب أو الجوال؟
    3472 احترام به نام خدا، قرآن، پیشوایان
    إن ثبت لدى عرف المجتمع أن هناک فرق بین قراءة القرآن فی المصحف و بین قراءته فی الصفحات الرقمیة، فقراءته فی الکتاب أفضل، و لکن یبدو أن عرف المجتمع لا یفرق بین هاتین القراءتین و علیه فلا یفترض أن یکون فرق بین أنواع تلاوة القرآن.
  • ما هو الغلو؟ وکیف یتم اجتنابه؟
    3806 الکلام القدیم
    الغلو فی اللغة الزیادة و الارتفاع، یقال غلى النبت التفّ و عظم، و هو تجاوز الحد، و الارتفاع، و مجاوزة القدر فی کل شیء، و لقد اشارالقرآن الکریم الى الغلو بقوله تعالى: "یا أَهْلَ الْکِتابِ لا تَغْلُوا فی‏ دینِکُمْ وَ لا تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ إِلاَّ الْحَق"‏. و ...
  • من هو آصف بن برخيا؟
    3129 تاريخ بزرگان
    يستفاد من المصادر الروائية و التفسيرية ان آصف بن برخيا كان وزيرا لخاله النبي سليمان (ع)[1]. و كان و صيا لسليمان و بعد موته اوصى الى زكريا (ع) كما يقول الشيخ الصدوق: " و أَوصى سُلَيْمَانُ إِلى آصفَ بن بَرْخِيَا و أَوصى آصَفُ ...
  • لماذا لم یصدر من الامام علی (ع) ای ردة فعل حین الهجوم على داره؟
    3587 سیرة المعصومین
    اذا اخذنا بنظر الاعتبار عصمة الائمة (ع) من الخطا او الذنب او السهو، فلابد من الاذعان بصحة ما یصدر منهم من سلوکیات و معتقدات ثم بذل ما بوسعنا من طاقة لمعرفة الاسرار و الدلائل الکامنة فی تلک السلوکیات لیکونوا لنا اسوة و قدوة فی الحیاة، هذا من جهة.و من ...
  • ما هو حکم مرتکب الکبیرة عند الشیعة؟
    3368 الکلام القدیم
    تعددت النظریات التی طرحها المفکرون المسلمون حول مرتکب الکبیرة تراوحت بین الافراط و التفریط اکثرها ینطلق من مواقف سیاسیة مسبقة.و لعل من أبرز تلک النماذج المرجئة و الخوارج:فقد بذلت المرجئة قصارى جهدها لتطهیر ذیل رجال السیاسة و تبرئة قادة ...
  • لماذا لم يقدم إبليس على التوبة مع علمه بما ينتظره من عذاب أخروي؟
    2753 استغفار و توبه
    قضية التوبة لا تتوقف على العلم بما يترتب على المعاصي من عقاب أخروي، بل هناك الكثير من العوامل الصّادة عن التوبة من قبيل عدم الاكتراث بالوعيد، أو بسبب اتباع الهوى و الانجرار مع مغريات الدنيا و تسويلات النفس و...، و هذا ما يقع لكثير من الناس فمع ...
  • هل یحرم قتل الجنین فی بطن أمه؟
    3563 الحقوق والاحکام
    مکتب آیة الله العظکى السیستانی (دام ظله):لا یجوز إسقاط الحمل بعد انعقاد النطفة، إلا أن یکون ببقائه ضرر على أمه أو یستلزم الحرج الشدید الذی لا یحتمل عادةً، و یجوز الإسقاط فی هذه الحالة قبل ولوج الروح فی الجنین، و أما بعد ولوج الروح فلا یجوز هذا العمل إطلاقاً، ...

الأكثر مشاهدة

  • ما هي أحكام و شروط العقيقة و مستحباتها؟
    260557 العملیة
    العقيقة هي الذبيحة التي تذبح عن المولود يوم أسبوعه، و الافضل ان تكون من الضأن، و يجزي البقر و الابل عنها. كذلك من الافضل تساوي جنس الحيوانات المذبوح مع المولود المعق عنه في الذكورة و الانوثة، و يجزي عدم المماثلة، و الافضل أيضاً أن تجتمع فيها شرائط ...
  • كيف تتم الإستخارة بالقرآن الكريم؟ و كيف ندرك مدلول الآيات أثناء الإستخارة؟
    113821 التفسیر
    1. من أشهر الإستخارات الرائجة في الوسط المتشرعي الإستخارة بالقرآن الكريم، و التي تتم بطرق مختلفة، منها: الطريقة الأولى: إِذا أَردت أَنْ تَتَفَأَّلَ بكتاب اللَّه عزَّ و جلَّ فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: "اللَّهُمَّ تفأَّلتُ بكتابكَ و توكّلتُ عليكَ ...
  • ماهي أسباب سوء الظن؟ و ما هي طرق علاجه؟
    102672 العملیة
    يطلق في تعاليمنا الدينية علی الشخص الذي يظن بالآخرين سوءً، سيء الظن، و من هنا نحاول دراسة هذه الصفه بما جاء في النصوص الإسلامية. فسوء الظن و سوء التخيّل بمعنى الخيال و الفكر السيء نسبة لشخص ما. و بعبارة أخرى، سيء الظن، هو الإنسان الذي يتخيّل و ...
  • كم مرّة ورد إسم النبي (ص) في القرآن؟ و ما هو السبب؟
    100359 علوم القرآن
    ورد إسم النبي محمد (ص) أربع مرّات في القرآن الکریم، و في السور الآتية: 1ـ آل عمران، الآية 144: "وَ مَا محُمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَ فَإِيْن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلىَ أَعْقَابِكُمْ وَ مَن يَنقَلِبْ عَلىَ‏ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضرُّ اللَّهَ ...
  • لماذا يستجاب الدعاء أكثر عند نزول المطر؟
    46077 الفلسفة الاخلاق
    وقت نزول الأمطار من الأزمنة التي يوصى عندها بالدعاء، أما الدليل العام على ذلك فهو كما جاء في الآيات و الروايات، حيث يمكن اعتبار المطر مظهراً من مظاهر الرحمة الإلهية فوقت نزوله يُعتبر من أوقات فتح أبواب الرحمة، فلذلك يزداد الأمل باستجابة الدعاء حینئذ. ...
  • ما الحكمة من وجود العادة الشهرية عند النساء؟
    43072 التفسیر
    إن منشأ دم الحيض مرتبط باحتقان عروق الرحم و تقشّر مخاطه ما يؤدي إلى نزيف الدم. إن نزيف دم الحيض و العادة النسوية مقتضى عمل أجهزة المرأة السالمة، و إن خروجه بالرغم من الألم و الأذى و المعاناة التي تعاني منها المرأة يمثل أحد ألطاف الله الرحيم ...
  • ما هو النسناس و أي موجود هو؟
    41482 الکلام القدیم
    لقد عرف "النسناس" بتعاريف مختلفة و نظراً إلى ما في بعض الروايات، فهي موجودات كانت قبل خلقة آدم (ع). نعم، بناء على مجموعة أخرى من الروايات، هم مجموعة من البشر عدّوا من مصاديق النسناس بسبب كثرة ذنوبهم و تقوية الجانب الحيواني فيهم و إبتعادهم عن ...
  • هل یجوز مشاهدة الافلام المهیجة (افلام السکس) للتعرف على کیفیة المقاربة الجنسیة لیلة الزفاف؟
    36760 الحقوق والاحکام
    لایوجد جواب الجمالی لهذا السؤال، النقر الجواب التفصیلی ...
  • ما هي آثار القناعة في الحياة و كيف نميز بينها و بين البخل في الحياة؟
    34978 العملیة
    القناعة في اللغة بمعنى الاكتفاء بالمقدار القليل من اللوازم و الاحتياجات و رضا الإنسان بنصيبه. و في الروايات أحيانا جاء لفظ القناعة تعبيرا عن مطلق الرضا. أما بالنسبة إلى الفرق بين القناعة و البخل نقول: إن محل القناعة، في الأخلاق الفردية، و هي ترتبط بالاستخدام المقتَصَد لإمكانات ...
  • هل يستر الله ذنوب عباده عن أبصار الآخرين يوم القيامة كما يستر عيوب و معاصي عباده في الدنيا، فيما لو ندم المرء عن ذنبه و تاب عنه؟
    33065 الکلام القدیم
    ما تؤكده علينا التعاليم الدينية دائماً أن الله "ستار العيوب"، أي يستر العيب و يخفيه عن أنظار الآخرين. و المراد من العيوب هنا الذنوب و الخطايا التي تصدر من العباد. روي عن النبي محمد (ص) أنه قال: " سألت الله أن يجعل حساب أمتي إليّ لئلا تفتضح ...